كرهوك لأنك دولة سنية
فلنعزي أختنا الشيعية
باكستان رأس حربة ضد إيران
العملاء في البحرين
اختبار
رشا الأخرس
جردوهم من مناصبهم
يحاول بعض الشيعة الفتنة بين الأتراك والعرب
مرسي في مواجهة تآمر
هل يفعلها الدويسان ؟
ياسر وحفيد الرسول!
دراسة مهمة جداً جداً [الحلقة الاولي
النفط مقابل الغيوم
صدام الإيراني قادم
مهلاً يا عشاق الحبيب
الاحتلال الإيراني للكويت
من له حيلة فليحتال
تسعه وعشرون ميلاً فقط
آل البيت والكوكاكولا
دلع القيادات الفلسطينية حلقه9
الخلايا الإيرانية الإيرانية
اللوبي الإيراني في مصر
شتان بين نوري ونوري
المطلوب من سماحة السيد
مهتدون
طائفيو العراق
الهلال الصفوي يداهمنا
أنا مسيحي وأهوى النبي
لماذا يكرهنا الصفويون؟
حزب الله يفجر مخازنه
غير المكذوب عليهم 5
غير المكذوب عليهم 4
قتلوك يا عبدالجبار
حرق المكتبات السنية
حسن دنائي
مبعوث المهمة الإلهية
الشاهنشاه».. السوبر مان
أقنعة متعددة ووجه واحد
كم من كلمة حلقة 7
الشيخ الصفار واضح كالنهار
شتان بين الحبيب والحبيب
هل يراجع حزب الله حساباته
قل موتوا بغيظكم
إلا صلاتي
سلام الخونة
أسلوب جديد في الفتنة
عميل صفوي آخر
فضيحة سيد سروال
المرجعية الدينية
هكذا قتلوا خزعل
سيد عكروت 3
الخليج والتهديد الإيراني
إحمين وغنوم
الجالية الإيرانية في الكويت
كلبة المياص
الأمن المستتب 1
إنذار أخير للمنطقة
الأسطوانة المشروخة
حلف نوروز
دلع القيادات الشيعية 2
نواب أم كلاب
التقريب الحقيقي والتقريب الصفوي
قبازرد ينتفض
عائلة معرفي
الخطر الحوثي والثأر الفارسي
إذابة الجليد
الحوثيون حلقات من 1 الي 4
أصحوا يأهل السنة
MR AHMAD
فرج الخضري
من الإمارات OUT
النجف الأنجس
الغزو النسوي العلماني
بدون أم مجرمون
الليبراليون.. مصالح وكراسي وزعامات
حلف الشياطين
تركيا السنية هدفهم القادم
مـؤخــرات
أبو درع
صحيفة القـبس
الطريق إلى كربلاء
السعودية
إلى متى ياسعد !
هزيمة "لوبي" طهران في بغداد
أربعون ألف يا نائمون
هل يصدق ظن الصفويين في العرب؟
تناحر البعثيين
كم من كلمة حلقة 8
إمام الحرم المكي
قناة بردى الفضائية
شط العرب
ماذا يحدث في الخليج؟
ضربني الصفوي وبكى
الائتلاف العراقي الشيعي
الغلاة وسياسة إضرب واهرب
علي الصراف
تقسيم اليمن
أمير قطر
اذبح واربح
عبد الـكـريـم قـاســــم
انقراض "الديناصورات" في العراق!
المالكي في ظل الملالي
الأطماع الإيرانية حقيقية
مطلوب دور سعودي فاعل في العراق
الخميني يشكك بالانتخابات
الانتخابات الإيرانية في العراق
فهمي هويدي وإيران
الإرهاب في العراق
فيفي نصرالله
إيران «الفارسية» وترتيبات المنطقة
سفارة العراق في دمشق..والسفير
الابعاد الطائفية لقرار اعادة اعتقال العراقيين
وإذا خاصم فجر
تحية حارة لأخينا الشيعي موسى
الجزر العربية في الخليج...
تسلل ارهابي ايراني مرعب في العراق
أشـرف
من يحكم إيران اليوم؟
عبدالحميد سني منافق
مفكر شيعي يكشف المكر الصفوي
حلم تصدير "الثورة الخمينية"تحطم على بوابة المغرب
إنتفاضة الحرية الأحوازية ... التضحيات مستمرة !
عدالة المستعمر الأعجمي في الأحواز العربية!
بين داريوش الصفوي والموسوي العربي
ويل للشيعة العرب من جالا وأخواتها
عاكف المناكف
السعودية: على الشيعة «احترام» المذهب السلفي
حقائق قمة الرياض تُفنّد أكاذيب «إيكو»
لماذا هذا الإصرار الإيراني على معاداة دول الجوار؟
مستشار المالكي: الشعائر الحسينية بدعة..ومراجع الصف
أنقذونا من حماس
الإستقرار في الخليج رهن بالإستقرار الداخلي الإيران
صراع العشائر والتخلف العراقي المريع
قراءة في أرشيف الصحف الصفوية العراقية
الحمية ياعطية
جماهير اللطم المليونية...لماذا لم تسقط نظام صدام؟
تظاهرنا ضد حكومة البحرين
ما الذي يتعين عمله لوقف النفوذ المتنامي لإيران في
سياسي شيعي كبير:لا مصلحة للشيعة مع إيران
الفضائح الجنسية لقضاة المتعة في البحرين
نظام طهران و تدمير المعبد العراقي على رؤوس منفيه؟
إيران أشد خطراً على العراق من أمريكا والصحوات أفشل
إغتيال داعية إيراني سني في إيران
البحرين أوقفت النائب جاسم السعيدي عن الخطابة لوصفه
نصرالله يدافع عن غزة أم يحرض على الفتن؟
دعوة للإصلاح المذهبي
نظرة إسلامية حول عاشوراء
اتـفـاق الدجـالين
نواب إيرانيون: الإمارات جزء من أراضينا والحديث عن
رجل أعمال أميركي ايراني يقر بالتآمر لإرسال معدات ع
 
الشيخ علي سعيدي
    

 

                       الشيخ علي سعيدي

على الرغم من الهدوء الذي يحاول نظام الإرهاب الإيراني فرضه على الإيرانيين بالقوة والعنف ، إلا أن الانتفاضات الشعبية الايرانية المتكررة ضد نظام الملالي تمثل مقدمة لثورة عارمة لم تعد بعيدة بسبب الفساد الذي فاق كل ما كان يمكن توقعه، حتى ذاك الذي انتشر في أواخر عهد الشاه وأدى الى الانقلاب عليه، ففي الوقت الذي يتحدث فيه ممثل خامنئي في الحرس الثوري الشيخ علي سعيدي امام قادة وضباط القوة العسكرية الحامية للنظام عن ان” حالة الفشل التي تمر بها الدولة في الوقت الحالي، ترجع إلى تفشي الفساد وتفضيل المصالح الشخصية على المصلحة العامة بين صفوف المسؤولين في أجهزة الدولة” فإن ذلك ليس مجرد رأي رجل عادي، انما يأتي من اعلى الهرم الامني للنظام الايراني.

ثقافة الفساد هذه التي تصدر الى الخارج، وخصوصا المناطق التي تتمتع فيها ايران بنفوذ، وتحت شعار تصدير الثورة هي العملة ذات الوجهين، وفقا لما قاله سعيدي، وبالتالي فمن المنطقي أن يكون من نتائج ذلك اثارة القلاقل الامنية في الدول المجاورة، وحتى العالم، لان هناك حاجة ماسة للنظام كي يتستر على فساد قادته والطبقة الحاكمة من رجال الدين عبر اشغال شعبه بمزاعم المؤامرة التي تستهدف ايران من العالم أجمع.

لقد كان ممكنا في العقود الثلاثة الماضية تمرير هكذا مزاعم بسبب محدودية وسائل الاتصال والتحكم في الاعلام، غير أن الوضع اليوم اختلف اذ باتت الحقيقة في متناول الجميع، خصوصا لدى الشعب الايراني الذي تبلغ نسبة الشباب فيه 63 في المئة، والبطالة 13 في المئة، مع ارتفاع معدل المتعلمين والجامعيين الذين لا يجدون أي فرصة عمل لسنوات، فيما يرون بأم اعينهم ملياراتهم تذهب الى التدخل في الشؤون الداخلية للدول المجاورة،وتتوافد عليهم توابيت إخوانهم وأولادهم من سورية والعراق واليمن، في حروب يدركون جيدا انها ضد مستقبلهم، وليس لايران اي هدف منها غير اشغال شعبها عن همومه ومشكلاته الداخلية.
كلام علي سعيدي كان محاولة لامتصاص غضب العسكريين الايرانيين، لا سيما في قوات الباسيج والحرس الثوري الذين وجدوا انفسهم في مواجهة اهلهم اثناء التظاهرات التي تحدث بين وقت وآخر ، اذ حاول في ذلك توجيه الاتهام الى التيارات الاخرى التي تتناغم بين بعضها بعضا على ادارة الحكم، بمعنى اتهام من يسمون اصلاحيين بأنهم السبب في الفساد، فيما المحافظون لو كان تيسر لهم الامساك بزمام الحكم لتغير الوضع.

وفي الواقع تدرك غالبية الايرانيين ان الازمة اساسا في جوهر النظام وليس في الكومبارس الذي يتولى توزيع الادوار، فالبطالة لم تنخفض عن المعدلات العالية منذ ثمانينات القرن الماضي، وسعر صرف التومان يزداد تدهورا منذ ثلاثة عقود الى حد وصل أن كل خمسة آلاف تومان تساوي دولارا اميركيا واحدا فيما كان في العام 1979 يساوي عشرة تومانات، وارتفع معدل الفقر الى 56 في المئة، بمعنى ان اكثر من نصف الشعب بات تحت خط الفقر، وهذه مؤشرات تهدد بمجاعة حقيقية, بينما قادة النظام والطبقة الحاكمة والمنتفعة من الوضع الحالي تزداد غنى.

هذا الواقع المأسوي هو الذي يؤجج نار الغضب الشعبي التي وصلت الى حد المواجهات المسلحة المحدودة، وطالما ان اصبحت المواجهة بين الرصاص والدم لا شك ان الدم سيغرق نظام الملالي المترنح اصلا.

ولكن ..ورغم الموقف المأساوي في إيران وفي أي بلد يحكمه الشيعة ، فإن لذلك جانب إيجابي هو اكتشاف الشعب الإيراني والشيعة على وجه العموم للحقيقة المرة واكتشافهم مدى كذب الإطروحات التي يبثها المعممون منذ القرون الأولى للإسلام بشأن مظلومية آل البيت عليهم السلام ,واكتشافهم أن المآتم والحسينيات التي يسير  في مواكبها بسطاء الشيعة ويلطمون ويطبرون ويشتمون بها الصحابة الكرام وآل البيت (زوجات النبي )، لم تكن سوى خداع ومكر وتمثيليات لوصول معممي الشيعة وسياسيهم للحكم ليتبين بعد ذلك أن الهدف ليس نصرة آل البيت عليهم السلام ولا مظلومية الحسين رضي الله عنه،ولكن الهدف هو وصول المعممين والسياسيين الشيعة إلى سدة الحكم ليبدأ بعدها مسلسل نهب البلاد وظلم الشيعة قبل غيرهم وتعذيبهم وإعدامهم ونشر الفوضى والدمار في كل مكان تدوسه أقدامهم ،وما تحول اليمن من سعيد إلى تعيس وتحول أرض الرافدين إلى أرض المسروقين وتحول لبنان التي كانت تحمل لقب سويسرا الشرق إلى مزبلة حسن نصرالله وتحول سوريا من أرض الخيرات إلى أرض النكبات ، بل إن شعب إيران نفسها أصبح يلعن اليوم الذي صدقوا به كبير مجوس التشيع الهالك الخميني وعصابته وخليفته الخامنئي ، وأكثر من ذلك أن أفرادأ وجماعات من الشيعة الإيرانيين وجدوا أن أهل السنة هم الوحيدون الذين يمثلون حقيقة الإسلام فتحولوا من المذهب الشيعي إلى المذهب السني.

 يرجى مشاهدة  هذا الفيديو عن ظاهرة تسنن شيعة إيران بالضغط على الرابط التالي :

https://www.youtube.com/watch?v=eNq-VaSlL8Y

وعلى الرابط التالي :

 

https://www.youtube.com/watch?v=PN6

-gb6FSIU

 

    المنظمة العالمية للدفاع عن أهل السنة

 


 
 
az
لا اله الا الله
ذوقوا عدل الحكومات الشيعية(6)
قولوها ولو تقية
طالح عاشور
شتائم «ياسر الحبيب»
مقترحي خطير فاقرأوه
رشاوي إيران للأفغان
ملاك أم شيطان 5 ؟
ملاك أم شيطان4 ؟
ملاك أم شيطان3 ؟
رضي الله عن راضي الحبيب
لقاء مع السعيدي
تباً للأحزاب السنية الأنانية
الرويبضة
فيضانات باكـستان
حييت أيها البطل الشيعي
قمر الكباريهات الفضائية
لا يخدعونكم بلباسهم
تحالف أعداء السنة
لماذا ياسمو الأمير ؟
دراسة مهمة جداً جداً ( الحلقة الثانية )
توبة
أنا مسيحي وأهوى النبي
غفر الله لأبي أنور
صدق ياسر الحبيب
الساقطون وأسوار البحرين
نعم لإيران لا لدول الخليج
لاتلقوا لهم بالاً
شملان العيسى
عمر الشيعي
ياسر حبيب
مدرسو الجامعة وياسر
ياسر الرقيع
عائشة ، هيله ،وفاء
أكذوبة حكم آل البيت
كيف نواجه المشروع الصفوي
تشييع الزبيريين
التكريتي والعلوي
كريمو شيتوري
إلتماس إلى ملك البحرين
ظاهرة هثيم المالح
إدانة البذاءات الشيعية
بحبك يا حبيبتي
دلت تحرياتنا السرية
الشيخ الصالح لا لإرسال الأموال للخارج
إيران دولة مارقة
الدويسان والولي الفقيه
نجح الدويسان ،سقط الشيعة
هل السنة إرهابيون؟
عبدالرسول سلمان
الدويسان في كربلاء
إنه الكاتب وليس الكاذب
النائب المطوع
تصفية القتلة
هم العدو فأحذرهم
شكراً أيها الليبرالي
يا إيران لاتحرجينا
عضة كلب
وما أدراك ما لمهري
ولاء الأحزاب الشيعة
فيصل
حكى لنا فؤاد
إيه يا حكامنا الأذلاء الجزء الثالث
إيه ياحكامنا الأذلاء ( الجزء الثاني)
إيه ياحكامنا الأذلاء ( الجزء الأول)
وقاحة في الشارع
بيان عاهرات البعث العلوي
مع الأسد إلى الأبد
دعوة لنقد الذات لا أكثر
أحلام إيران
إزفستيا
نواب أم كلاب 7؟
بتلوموني ليه
شجرتي طبيبتي
حاميها حراميها 4
الشيعة.. والنوايا الحسنة
علي جنتي
صالح عاشور
دراسه مختصرة عن سقوط دولة فارس
راضي حبيب وعدنان غريب
نواب أم كلاب3
حسن بين مادحيه وناقديه
ندوة الأستاذ علي المتروك
محاولة اغتيال
حاميها حراميها 5
تجسيد النبي
من أجل عيون إيران
الحكومةوالشيعة
السيطرة الإيرانية
حقيقة «البدون!»
البراءة المضحكة
شهيدة أم شهيد
قاروه أم طنب
من هو الدكتاتور؟
سيد سروالي
شكرا عم علي المتروك
آية الله جويهل
من هي قوى الظلام؟
التجسس
واخداه
سكت الجدار ونطق الحمار
ملابس عسكرية
د أحمد الخطيب
الشيخ راضي الحبيب
تضليل الرأي العام
كبير يا أحمد
هات ماعندك يا إيران
تاريخ الإرهاب الإيراني
كيفي أنا كويتي
الوجدان الشيعي
نريدها مدنية لا قبلية
القبلية
إيران ليست شريكاً
رجب فوق صفيح ساخن
الكويت ومخططات الشر الإيرانية
تمجيد
حاميها حراميها 2
حاميها حراميها 1
أموال «الأفيون الإيراني»
آغا... كلامك مو سحيح!
إنه ذنبكم يا أغبياء
لماذا يافرج؟
مصائبنا منهم.. ورب الكعبة
مطالبات لاتنتهي
بيـن علـي ومعصـومـة
الشفافية
معصومة المأزومة الحلقة 2
قصة حب
نواب أم كلاب (الحلقة 2)
ثعابين إيران في الصحافة
كم من كلمة حلقة 3
احترام الصحابة واجب
علي المتروك
هل يعود التوازن؟
ب60 داهيه
الصفويون يستغلون المسيحيين لضرب السنة
دلع القيادات الشيعية
حسينيات الإعتراض على مشيئة الله
أبو لؤلؤة في الطريق
يمن خوش هال
الخليج العربي
لص بغداد
نعم إنهـم صفويــون
ألى جنة الخلد
أطـوار بـهـجـت
مساكين الشيعة العرب
بريطانيا ومعاناة الشعب الأهوازي
كاتب شيعي منصف ينتقد حزب الله
نؤيد المؤيد
هل نلطم على الحسين أم على بنات البحرين ؟
أنقذوا اليمن من الصفويين " حلقتان
من فجر المواكب الحسينية
زواج المتعة في البحرين يخرق التشريع المقنن إلى الز
هل يدرك العرب الأطماع الإيرانية في العراق والبلاد
© كل الحقوق محفوظة لموقع مملكتنا 2018
لا يتحمل الموقع مسئولية الاراء المنشورة ولا تعبر تلك الاراء بالضروة عن رأي اصحاب الموقع