كرهوك لأنك دولة سنية
فلنعزي أختنا الشيعية
باكستان رأس حربة ضد إيران
العملاء في البحرين
اختبار
رشا الأخرس
جردوهم من مناصبهم
يحاول بعض الشيعة الفتنة بين الأتراك والعرب
مرسي في مواجهة تآمر
هل يفعلها الدويسان ؟
ياسر وحفيد الرسول!
دراسة مهمة جداً جداً [الحلقة الاولي
النفط مقابل الغيوم
صدام الإيراني قادم
مهلاً يا عشاق الحبيب
الاحتلال الإيراني للكويت
من له حيلة فليحتال
تسعه وعشرون ميلاً فقط
آل البيت والكوكاكولا
دلع القيادات الفلسطينية حلقه9
الخلايا الإيرانية الإيرانية
اللوبي الإيراني في مصر
شتان بين نوري ونوري
المطلوب من سماحة السيد
مهتدون
طائفيو العراق
الهلال الصفوي يداهمنا
أنا مسيحي وأهوى النبي
لماذا يكرهنا الصفويون؟
حزب الله يفجر مخازنه
غير المكذوب عليهم 5
غير المكذوب عليهم 4
قتلوك يا عبدالجبار
حرق المكتبات السنية
حسن دنائي
مبعوث المهمة الإلهية
الشاهنشاه».. السوبر مان
أقنعة متعددة ووجه واحد
كم من كلمة حلقة 7
الشيخ الصفار واضح كالنهار
شتان بين الحبيب والحبيب
هل يراجع حزب الله حساباته
قل موتوا بغيظكم
إلا صلاتي
سلام الخونة
أسلوب جديد في الفتنة
عميل صفوي آخر
فضيحة سيد سروال
المرجعية الدينية
هكذا قتلوا خزعل
سيد عكروت 3
الخليج والتهديد الإيراني
إحمين وغنوم
الجالية الإيرانية في الكويت
كلبة المياص
الأمن المستتب 1
إنذار أخير للمنطقة
الأسطوانة المشروخة
حلف نوروز
دلع القيادات الشيعية 2
نواب أم كلاب
التقريب الحقيقي والتقريب الصفوي
قبازرد ينتفض
عائلة معرفي
الخطر الحوثي والثأر الفارسي
إذابة الجليد
الحوثيون حلقات من 1 الي 4
أصحوا يأهل السنة
MR AHMAD
فرج الخضري
من الإمارات OUT
النجف الأنجس
الغزو النسوي العلماني
بدون أم مجرمون
الليبراليون.. مصالح وكراسي وزعامات
حلف الشياطين
تركيا السنية هدفهم القادم
مـؤخــرات
أبو درع
صحيفة القـبس
الطريق إلى كربلاء
السعودية
إلى متى ياسعد !
هزيمة "لوبي" طهران في بغداد
أربعون ألف يا نائمون
هل يصدق ظن الصفويين في العرب؟
تناحر البعثيين
كم من كلمة حلقة 8
إمام الحرم المكي
قناة بردى الفضائية
شط العرب
ماذا يحدث في الخليج؟
ضربني الصفوي وبكى
الائتلاف العراقي الشيعي
الغلاة وسياسة إضرب واهرب
علي الصراف
تقسيم اليمن
أمير قطر
اذبح واربح
عبد الـكـريـم قـاســــم
انقراض "الديناصورات" في العراق!
المالكي في ظل الملالي
الأطماع الإيرانية حقيقية
مطلوب دور سعودي فاعل في العراق
الخميني يشكك بالانتخابات
الانتخابات الإيرانية في العراق
فهمي هويدي وإيران
الإرهاب في العراق
فيفي نصرالله
إيران «الفارسية» وترتيبات المنطقة
سفارة العراق في دمشق..والسفير
الابعاد الطائفية لقرار اعادة اعتقال العراقيين
وإذا خاصم فجر
تحية حارة لأخينا الشيعي موسى
الجزر العربية في الخليج...
تسلل ارهابي ايراني مرعب في العراق
أشـرف
من يحكم إيران اليوم؟
عبدالحميد سني منافق
مفكر شيعي يكشف المكر الصفوي
حلم تصدير "الثورة الخمينية"تحطم على بوابة المغرب
إنتفاضة الحرية الأحوازية ... التضحيات مستمرة !
عدالة المستعمر الأعجمي في الأحواز العربية!
بين داريوش الصفوي والموسوي العربي
ويل للشيعة العرب من جالا وأخواتها
عاكف المناكف
السعودية: على الشيعة «احترام» المذهب السلفي
حقائق قمة الرياض تُفنّد أكاذيب «إيكو»
لماذا هذا الإصرار الإيراني على معاداة دول الجوار؟
مستشار المالكي: الشعائر الحسينية بدعة..ومراجع الصف
أنقذونا من حماس
الإستقرار في الخليج رهن بالإستقرار الداخلي الإيران
صراع العشائر والتخلف العراقي المريع
قراءة في أرشيف الصحف الصفوية العراقية
الحمية ياعطية
جماهير اللطم المليونية...لماذا لم تسقط نظام صدام؟
تظاهرنا ضد حكومة البحرين
ما الذي يتعين عمله لوقف النفوذ المتنامي لإيران في
سياسي شيعي كبير:لا مصلحة للشيعة مع إيران
الفضائح الجنسية لقضاة المتعة في البحرين
نظام طهران و تدمير المعبد العراقي على رؤوس منفيه؟
إيران أشد خطراً على العراق من أمريكا والصحوات أفشل
إغتيال داعية إيراني سني في إيران
البحرين أوقفت النائب جاسم السعيدي عن الخطابة لوصفه
نصرالله يدافع عن غزة أم يحرض على الفتن؟
دعوة للإصلاح المذهبي
نظرة إسلامية حول عاشوراء
اتـفـاق الدجـالين
نواب إيرانيون: الإمارات جزء من أراضينا والحديث عن
رجل أعمال أميركي ايراني يقر بالتآمر لإرسال معدات ع
 
نؤيد المؤيد
    

 

 

نؤيد المؤيد

نحن مجموعة من الشيعة المعتدلين الذين نؤمن بأن المرويات المتوارثة في الكتب الشيعية والمنسوبة لآل البيت (ع) هي مرويات مدسوسة عليهم وأن السبب في وضعها هو الظروف السياسية التي كانت تحيط بالإسلام والمسلمين منذ أن انتشرت الدعوة الإسلامية في بقاع الأرض ،ومنذ أن أقبل عليها أصحاب الديانات السابقة مما جعل كهان وحكام تلك الديانات يستشيطون غضباً ويوحدون جهودهم لتشويه هذا الدين والتشكيك في حملة رايته والوقيعة بين المسلمين فسعوا إلى اختراع جبهتين من مخيلتهم جبهة الصحابة وجبهة آل البيت (ع) حتى يظل المسلمون مشغولين بأنفسهم وهم يتعاركون ويكيد بعضهم لبعض . وللأسف هذا ماحدث ويحدث الآن بعد أن أشعل الخميني نار الحقد التي كادت أن تنطفئ قبل ثورته البائسة، وأخذ أتباعه من بعده ينفقون المليارات من أموال الشعب الإيراني لمحاربة أهل السنة وتشييعهم أو القضاء عليهم .ولكن الله قيض لهذه الأمة أهل رشد من الشيعة الذين تصدوا للروايات والخرافات والأكاذيب المدسوسة على المذهب الشيعي فأخذوا يدرسون روايات المذهب ويقارنون بينها وبين  الروايات التي وردت في  الكتب الشيعية وغير الشيعية ،فوجدوا تناقضاً كبيراً بين الروايات الشيعية وبعضها الآخر وبينها وبين القرآن والسنة والمتواتر من الأحاديث عن آل البيت عليهم السلام ،ووجدوا أن كثيراً من الروايات المختلقة والأحاديث الكاذبة الموضوعة يعود سببها إلى الظروف السياسية والتنافس على الزعامة من قبل فئة لتتسيد على فئة أخرى ،فاستغلت كل فئة الأكاذيب لجلب الأتباع .وقد كان للسياسيين الشيعة قديماً متمثلين بالبويهيين والعبيديين  الذين سموا أنفسهم زوراً وبهتاناً بالفاطميين وحديثاً بالصفويين وورثتهم الخمينيين الذين كان لهم قصب السبق في الكذب والافتراء الذي سيوردهم ويورد من يطيعهم ويقلدهم نار جهنم . وقد انبرى لهؤلاء المشعوذين رجال علم ودين شيعة من أمثال المفكر الإسلامي الشيعي أحمد الكاتب الذي كشف أباطيلهم وفضحهم لأنه كان من أقرب المقربين للخميني وطغمته الصفوية وحرسه الشيوعي الذي يحكم إيران الآن بعد أن لبس رؤساؤه عمائم الشر المجوسية لخداع المسلمين وخاصة الشيعة ، ومن أمثال المرحوم الدكتور موسى الموسوي الذي كتب كتباً كثيرة فند فيها كل ادعاءاتهم وكشف زيف تلك الروايات الخادعة والمكذوبة،ومن هؤلاء العلامة والمرجع الشيعي حسين المؤيد الذي أنكر حدوث قصة كسر ضلع السيدة فاطمة فقال: "قد ذكرنا أن حادثة كسر ضلع الزهراء "رضي الله عنها" غير ثابتة، بل القرائن المنطقية تدلل على أنها غير صحيحة ولم تكن هذه الحادثة سبباً لوفاتها , وإنما المستفاد من النقول التاريخية أنها مرضت ووافاها الأجل "رضي الله عنها".

وبهذا الأسلوب المنطقي الذي يدحض قصة كسر ضلع السيدة فاطمة "رضي الله عنها" يكون المؤيد أول مرجع شيعي يفند هذه القصة التي يجعلها البعض من أساسيات العقيدة ألاثني عشرية لدى الطائفة الشيعية.

وعلى صعيد ذي صلة، كان الباحث الشيعي احمد الكاتب قد فند حادثة كسر ضلع السيدة فاطمة بالأدلة العقلية وناقشها بالأدلة النقلية حيث قال: (إنها أسطورة اختلقت وتطورت في القرن الثاني الهجري، ورددها بعض كُتاب الأدب السني وليس المؤرخين المحققين من السنة، ثم تلقفها بعض الوضاعين من الشيعة في القرنين الرابع والخامس الهجري، ووصلت إلى هذه الصورة).

 ومن الجدير بالذكر أن المرجع الشيعي حسين المؤيد، يؤكد أن خطواته الجديدة تغضب من وصفهم بـ"الصفويين من الشيعة التابعين لإيران"، وأما المثقفون من الشيعة فهم منفتحون على هذا المنهج ويطبقون فتاويه، وكثير منهم صار يمتنع عن زيارة عاشوراء بعد الفتوى التي حرمتُ بها ذلك.

ولكن هل يعني هذا أن يكون كل مفكر منصفا كالعلامة الجليل السيد حسين المؤيد والمفكر الكبير أحمد الكاتب والمرحوم موسى الموسوي . والعلامة علي الأمين والسيد الحسني ،ولنأخذ مثالاً على ذلك  الداعية الشيعي حسن الصفار الذي تبادل مع الدكتور عبدالرحمن المحرج رسائل أكد فيها الأول ردا على تساؤلات الثاني ان "جمهور علماء الشيعة يعوذون بالله من القول بتكفير الصحابة.. فهم لا يكفرون أحدا من أهل القبلة".واعتبر الصفار ان تلك الرسائل التي اجاب فيها عن تساؤلات المحرج حول موقف الشيعة من تكفير الصحابة وسب الخليفتين أبي بكر وعمر وقذف أم المؤمنين عائشة تعد حلقة جديدة من حلقات التواصل بين السُنة والشيعة.وجاء في معرض اجابات الصفار عن تلك الاسئلة: "أنا أرفض وادين سب الخلفاء الراشدين والصحابة، أما موقف علماء الشيعة من قذف أم المؤمنين عائشة رضي الله عنها فإنهم يرون أن نساء نبينا محمد صلى الله عليه وآله وسلم بل نساء جميع الأنبياء السابقين منزهات عن الفاحشة ما ظهر منها وما بطن ولا يجوز الطعن بعرض رسول الله أو عرض أحد من الانبياء".

وعبر الصفار عن أمله في أن »يستمر التواصل بين السُنة والشيعة لمصلحة الأوطان«، معتبرا ان »مستقبل هذا التواصل سيكون مشرقا إذا لم تكن هناك تدخلات سياسية«.واقر الصفار بوجود »آراء شاذة عند كل طائفة« موضحا ان كل مخلص يجب أن يطرح تساؤلاته على الجهات المعنية فالتباعد والقطيعة أوجدتا نوعا من الالتباس.

ولكننا وكشيعة لنا خبرة في مكر الصفويين وعلى الرغم من شكرنا الجزيل للسيد حسن الصفار على كلامه الطيب ،فإننا يجب  أن نتأكد من أنه سيستمر في خط المعتدلين والمنصفين كخط العلامة المؤيد أم أن ما صرح به كان تقية ،وقد ينقلب على عقبيه ،نرجوا أن يكون صادقاً في تصريحه

مجموعة من معتدلي الشيعة

                            في عمان والإمارات

 


 
 
az
لا اله الا الله
ذوقوا عدل الحكومات الشيعية(6)
قولوها ولو تقية
طالح عاشور
شتائم «ياسر الحبيب»
مقترحي خطير فاقرأوه
رشاوي إيران للأفغان
ملاك أم شيطان 5 ؟
ملاك أم شيطان4 ؟
ملاك أم شيطان3 ؟
رضي الله عن راضي الحبيب
لقاء مع السعيدي
تباً للأحزاب السنية الأنانية
الرويبضة
فيضانات باكـستان
حييت أيها البطل الشيعي
قمر الكباريهات الفضائية
لا يخدعونكم بلباسهم
تحالف أعداء السنة
لماذا ياسمو الأمير ؟
دراسة مهمة جداً جداً ( الحلقة الثانية )
توبة
أنا مسيحي وأهوى النبي
غفر الله لأبي أنور
صدق ياسر الحبيب
الساقطون وأسوار البحرين
نعم لإيران لا لدول الخليج
لاتلقوا لهم بالاً
شملان العيسى
عمر الشيعي
ياسر حبيب
مدرسو الجامعة وياسر
ياسر الرقيع
عائشة ، هيله ،وفاء
أكذوبة حكم آل البيت
كيف نواجه المشروع الصفوي
تشييع الزبيريين
التكريتي والعلوي
كريمو شيتوري
إلتماس إلى ملك البحرين
ظاهرة هثيم المالح
إدانة البذاءات الشيعية
بحبك يا حبيبتي
دلت تحرياتنا السرية
الشيخ الصالح لا لإرسال الأموال للخارج
إيران دولة مارقة
الدويسان والولي الفقيه
نجح الدويسان ،سقط الشيعة
هل السنة إرهابيون؟
عبدالرسول سلمان
الدويسان في كربلاء
إنه الكاتب وليس الكاذب
النائب المطوع
تصفية القتلة
هم العدو فأحذرهم
شكراً أيها الليبرالي
يا إيران لاتحرجينا
عضة كلب
وما أدراك ما لمهري
ولاء الأحزاب الشيعة
فيصل
حكى لنا فؤاد
إيه يا حكامنا الأذلاء الجزء الثالث
إيه ياحكامنا الأذلاء ( الجزء الثاني)
إيه ياحكامنا الأذلاء ( الجزء الأول)
وقاحة في الشارع
بيان عاهرات البعث العلوي
مع الأسد إلى الأبد
دعوة لنقد الذات لا أكثر
أحلام إيران
إزفستيا
نواب أم كلاب 7؟
بتلوموني ليه
شجرتي طبيبتي
حاميها حراميها 4
الشيعة.. والنوايا الحسنة
علي جنتي
صالح عاشور
دراسه مختصرة عن سقوط دولة فارس
راضي حبيب وعدنان غريب
نواب أم كلاب3
حسن بين مادحيه وناقديه
ندوة الأستاذ علي المتروك
محاولة اغتيال
حاميها حراميها 5
تجسيد النبي
من أجل عيون إيران
الحكومةوالشيعة
السيطرة الإيرانية
حقيقة «البدون!»
البراءة المضحكة
شهيدة أم شهيد
قاروه أم طنب
من هو الدكتاتور؟
سيد سروالي
شكرا عم علي المتروك
آية الله جويهل
من هي قوى الظلام؟
التجسس
واخداه
سكت الجدار ونطق الحمار
ملابس عسكرية
د أحمد الخطيب
الشيخ راضي الحبيب
تضليل الرأي العام
كبير يا أحمد
هات ماعندك يا إيران
تاريخ الإرهاب الإيراني
كيفي أنا كويتي
الوجدان الشيعي
نريدها مدنية لا قبلية
القبلية
إيران ليست شريكاً
رجب فوق صفيح ساخن
الكويت ومخططات الشر الإيرانية
تمجيد
حاميها حراميها 2
حاميها حراميها 1
أموال «الأفيون الإيراني»
آغا... كلامك مو سحيح!
إنه ذنبكم يا أغبياء
لماذا يافرج؟
مصائبنا منهم.. ورب الكعبة
مطالبات لاتنتهي
بيـن علـي ومعصـومـة
الشفافية
معصومة المأزومة الحلقة 2
قصة حب
نواب أم كلاب (الحلقة 2)
ثعابين إيران في الصحافة
كم من كلمة حلقة 3
احترام الصحابة واجب
علي المتروك
هل يعود التوازن؟
ب60 داهيه
الصفويون يستغلون المسيحيين لضرب السنة
دلع القيادات الشيعية
حسينيات الإعتراض على مشيئة الله
أبو لؤلؤة في الطريق
يمن خوش هال
الخليج العربي
لص بغداد
نعم إنهـم صفويــون
ألى جنة الخلد
أطـوار بـهـجـت
مساكين الشيعة العرب
بريطانيا ومعاناة الشعب الأهوازي
كاتب شيعي منصف ينتقد حزب الله
نؤيد المؤيد
هل نلطم على الحسين أم على بنات البحرين ؟
أنقذوا اليمن من الصفويين " حلقتان
من فجر المواكب الحسينية
زواج المتعة في البحرين يخرق التشريع المقنن إلى الز
هل يدرك العرب الأطماع الإيرانية في العراق والبلاد
© كل الحقوق محفوظة لموقع مملكتنا 2018
لا يتحمل الموقع مسئولية الاراء المنشورة ولا تعبر تلك الاراء بالضروة عن رأي اصحاب الموقع