كرهوك لأنك دولة سنية
فلنعزي أختنا الشيعية
باكستان رأس حربة ضد إيران
العملاء في البحرين
اختبار
رشا الأخرس
جردوهم من مناصبهم
يحاول بعض الشيعة الفتنة بين الأتراك والعرب
مرسي في مواجهة تآمر
هل يفعلها الدويسان ؟
ياسر وحفيد الرسول!
دراسة مهمة جداً جداً [الحلقة الاولي
النفط مقابل الغيوم
صدام الإيراني قادم
مهلاً يا عشاق الحبيب
الاحتلال الإيراني للكويت
من له حيلة فليحتال
تسعه وعشرون ميلاً فقط
آل البيت والكوكاكولا
دلع القيادات الفلسطينية حلقه9
الخلايا الإيرانية الإيرانية
اللوبي الإيراني في مصر
شتان بين نوري ونوري
المطلوب من سماحة السيد
مهتدون
طائفيو العراق
الهلال الصفوي يداهمنا
أنا مسيحي وأهوى النبي
لماذا يكرهنا الصفويون؟
حزب الله يفجر مخازنه
غير المكذوب عليهم 5
غير المكذوب عليهم 4
قتلوك يا عبدالجبار
حرق المكتبات السنية
حسن دنائي
مبعوث المهمة الإلهية
الشاهنشاه».. السوبر مان
أقنعة متعددة ووجه واحد
كم من كلمة حلقة 7
الشيخ الصفار واضح كالنهار
شتان بين الحبيب والحبيب
هل يراجع حزب الله حساباته
قل موتوا بغيظكم
إلا صلاتي
سلام الخونة
أسلوب جديد في الفتنة
عميل صفوي آخر
فضيحة سيد سروال
المرجعية الدينية
هكذا قتلوا خزعل
سيد عكروت 3
الخليج والتهديد الإيراني
إحمين وغنوم
الجالية الإيرانية في الكويت
كلبة المياص
الأمن المستتب 1
إنذار أخير للمنطقة
الأسطوانة المشروخة
حلف نوروز
دلع القيادات الشيعية 2
نواب أم كلاب
التقريب الحقيقي والتقريب الصفوي
قبازرد ينتفض
عائلة معرفي
الخطر الحوثي والثأر الفارسي
إذابة الجليد
الحوثيون حلقات من 1 الي 4
أصحوا يأهل السنة
MR AHMAD
فرج الخضري
من الإمارات OUT
النجف الأنجس
الغزو النسوي العلماني
بدون أم مجرمون
الليبراليون.. مصالح وكراسي وزعامات
حلف الشياطين
تركيا السنية هدفهم القادم
مـؤخــرات
أبو درع
صحيفة القـبس
الطريق إلى كربلاء
السعودية
إلى متى ياسعد !
هزيمة "لوبي" طهران في بغداد
أربعون ألف يا نائمون
هل يصدق ظن الصفويين في العرب؟
تناحر البعثيين
كم من كلمة حلقة 8
إمام الحرم المكي
قناة بردى الفضائية
شط العرب
ماذا يحدث في الخليج؟
ضربني الصفوي وبكى
الائتلاف العراقي الشيعي
الغلاة وسياسة إضرب واهرب
علي الصراف
تقسيم اليمن
أمير قطر
اذبح واربح
عبد الـكـريـم قـاســــم
انقراض "الديناصورات" في العراق!
المالكي في ظل الملالي
الأطماع الإيرانية حقيقية
مطلوب دور سعودي فاعل في العراق
الخميني يشكك بالانتخابات
الانتخابات الإيرانية في العراق
فهمي هويدي وإيران
الإرهاب في العراق
فيفي نصرالله
إيران «الفارسية» وترتيبات المنطقة
سفارة العراق في دمشق..والسفير
الابعاد الطائفية لقرار اعادة اعتقال العراقيين
وإذا خاصم فجر
تحية حارة لأخينا الشيعي موسى
الجزر العربية في الخليج...
تسلل ارهابي ايراني مرعب في العراق
أشـرف
من يحكم إيران اليوم؟
عبدالحميد سني منافق
مفكر شيعي يكشف المكر الصفوي
حلم تصدير "الثورة الخمينية"تحطم على بوابة المغرب
إنتفاضة الحرية الأحوازية ... التضحيات مستمرة !
عدالة المستعمر الأعجمي في الأحواز العربية!
بين داريوش الصفوي والموسوي العربي
ويل للشيعة العرب من جالا وأخواتها
عاكف المناكف
السعودية: على الشيعة «احترام» المذهب السلفي
حقائق قمة الرياض تُفنّد أكاذيب «إيكو»
لماذا هذا الإصرار الإيراني على معاداة دول الجوار؟
مستشار المالكي: الشعائر الحسينية بدعة..ومراجع الصف
أنقذونا من حماس
الإستقرار في الخليج رهن بالإستقرار الداخلي الإيران
صراع العشائر والتخلف العراقي المريع
قراءة في أرشيف الصحف الصفوية العراقية
الحمية ياعطية
جماهير اللطم المليونية...لماذا لم تسقط نظام صدام؟
تظاهرنا ضد حكومة البحرين
ما الذي يتعين عمله لوقف النفوذ المتنامي لإيران في
سياسي شيعي كبير:لا مصلحة للشيعة مع إيران
الفضائح الجنسية لقضاة المتعة في البحرين
نظام طهران و تدمير المعبد العراقي على رؤوس منفيه؟
إيران أشد خطراً على العراق من أمريكا والصحوات أفشل
إغتيال داعية إيراني سني في إيران
البحرين أوقفت النائب جاسم السعيدي عن الخطابة لوصفه
نصرالله يدافع عن غزة أم يحرض على الفتن؟
دعوة للإصلاح المذهبي
نظرة إسلامية حول عاشوراء
اتـفـاق الدجـالين
نواب إيرانيون: الإمارات جزء من أراضينا والحديث عن
رجل أعمال أميركي ايراني يقر بالتآمر لإرسال معدات ع
 
اذبح واربح
    

 

 

                                اذبح واربح

حديثي سيركز على مهندس الموت المدعو بن لادن ، فقد شاءت الأقدار أن أن يبتلى الإسلام بمعتوهين مثل ابن لادن والظواهري بعد أن تفل الشيطان في آذانهم  فصدق عليهم قوله سبحانه وتعالى" أَفَمَن زُيِّنَ لَهُ سُوءُ عَمَلِهِ فَرَآهُ حَسَنًا فَإِنَّ اللَّهَ يُضِلُّ مَن يَشَاء وَيَهْدِي مَن يَشَاء فَلَا تَذْهَبْ نَفْسُكَ عَلَيْهِمْ حسرات إِنَّ اللَّهَ عَلِيمٌ بِمَا يَصْنَعُونَ "صدق الله العظيم . فماذا استفاد الإسلام من  هؤلاء الإرهابيين المأجورين لحكام إيران وعملائها ولعلويي سوريا وللقذافي ولغيرهم لتشويه سمعة العرب وضرب المذهب السني بمقتل،وللأسف أن يحسب مجرمون مثل المجرم بن لادن والمجرم أيمن الظواهري وغيرهم من الإرهابيين الفوضويين في عداد  أهل  السنة. والحقيقة أن هؤلاء المجرمين توارثوا عن أهلهم المذهب السني ،ولكنهم امتهنوا القتل والإجرام تحت مسميات وفتاوى تكفيرية مختلفة ظناً منهم أنهم يخدمون الإسلام ولكنهم انحرفوا تدريجياً عن الإسلام حتى أصبحوا اليوم على أبواب جهنم التي ستشوي جلودهم مع الضالين والجبارين  .

    لقد اكتشف المسلون حقيقتهم بعد أن خدعوهم بشعاراتهم البراقة ، ولكن للأسف اكتشفوهم بعد فوات الأوان فوجدوا فيهم حفنة من الجبناء المارقين  الذين أضلهم الشيطان فاعتنقوا مذهب محاربة الله ورسوله وقتل عباد الله والتنكيل بهم السعي في الأرض فساداً وأعرضوا عن الأجر من الله تعالى وفضلوا أن يكونوا مأجورين لأعداء الله  ولمن يتبناهم ويدفع لهم ويؤويهم .

     بعث هؤلاء الإرهابيون بكل مقاولي الموت ليغسلوا عقول السذج والمحبطين في العالم السني ليصوروا لهم أن الجنة بانتظارهم بمجرد قتلهم لأعداء الله ،ومن هم أعداء الله في نظرهم ؟ إنهم  الزهاد العباد الذين خدموا الدين لعقود طويلة أو رجال السياسة المدافعين عن الإسلام والأطفال والنساء الأبرياء الذين قضوا نحبهم بسبب ضلال هؤلاء الحشاشين .وحتى قتلهم لغير المسلمين الذين يسمونهم  كفاراً لايبرره عقل ولامنطق ولادين ،ولا يوجد أي مبرر لهم بأن يقتلوا أي  إنسان أوروبي او صحافي أجنبي تقع عليه أيديهم الملوثة بالدماء البريئة التي ستشهد عليهم يوم القيامة بأنهم أنهوا حياتهم قبل أوانها .

  أما من شاهد برنامج صناعة الموت الذي بثته قناة العربية بتاريخ 27 /6 /2009 فسيتعجب من أكاذيب هذا التنظيم المجرم المسمى بتنظيم القاعدة في العراق الذي يدعي الدفاع عن أهل السنة ،فقد تخصص هؤلاء المجرمون الإرهابيون بإرهاب وقتل المئات من أئمة مساجد السنة ،وخاصة في محافظة الأنبار التي اعتبروها عاصمة لدولتهم الإسلامية وسيرى كيف خدم هذا التنظيم المجرم أعداء السنة الذين ظل علماؤهم محاصرون  بين المليشيات الشيعية المدعومة من إيران وميليشيات القاعدة الإرهابية وسجون الاحتلال وخاصة معتقل بوكا المسجون فيه  الإرهابيون من أعضاء هذا التنظيم المجرم الذين كانوا يلاحقون فيه  كل رجل دين سني لايتفق مع إرهابهم ويقومون بقتله بتبريرات وفتاوى تكفيرية متنوعة وسيرى كذلك تمزيقهم للمصاحف وهدمهم للمساجد وقطعهم للطرق لسلب أهل المناطق السنية والاستيلاء على ممتلكاتهم.

   أما مجرم إيران الفقيه و القذافي المنحرف و العلوي المجوسي بشار أسد وكل عدو للدين فلم يقتربوا منهم ولم يمسوهم بسوء لأنهم شركاء لهم في جرائمهم التي يرتكبونها ضد المسلمين سنة وشيعة  . لقد أقام تنظيم القاعدة الإرهابي علاقة وصلات مع الحكومة الإيرانية الإرهابية بحجة أن عدوهما واحد وهو الولايات المتحدة الأمريكية.ولكن الواقع يبين أن هذين الحليفين المجرمين  لايجمع بينهما إلا الابتزاز  وتفسير القرآن الكريم  حسب أهوائهم ومزاجهم المنحرف .وقد أبقوا هذه العلاقة بصورة سرية إلى أن تم اكتشافها بعد تفجيرات الخبر بالمملكة العربية السعودية التي أرسلت إشارة تنفيذها من هاتف محمول صادر عن القيادي المصري سيف العدل الموجود في إيران .وهنا اضطرت إيران للإعتراف بوجود بعض عناصر ومقاتلي القاعدة في إيران وأن هناك شخصيات قيادية من تنظيم  القاعدة موجودون في إيران لمتابعة ملف التعاون والتنسيق مع إيران مثل سيف العدل وأبو حفص الموريتاني  ، مما يعني  أن القاعدة تقاتل وفق الطريقة والأجندة الإيرانية.وقد قال ابو جندل ( حارس بن لادن) السابق لقناة العربية بتاريخ 3/5/2007 " للاسف تورطت القاعدة في خدمة كثير من أهداف إيران ولو بدون قصد ، فهاجمت الدول السنية المتصدية لمطامع إيران ، واشتبكت مع القوي السنية في حين سلمت بعض القيادات السنية لرجال المخابرات الإيرانية في العراق لتسجنها أو تقتلها ، وأضاف بأن القاعدة أضعفت كثيراً من الجهودالأعماللدعوية بطيشها.

  • لقد رسم هؤلاء الإرهابيون في أذهان العالم أسوأ صورة عن الإسلام بقتلهم الأبرياء  العزل من مسلمين وغير مسلمين وإن كان عندهم من عقيدة فهي حتماً لا تمت للإسلام بصلة ولكنها عقيدة الطغاة والقتلة والمجرمين في كل عصر وأوان إنها عقيدة «اذبح واربح »أي القتل واستباحة الأموال والأعراض وكل ماحرم الله من أجل الوصول إلى الهدف .وما هو هذا الهدف ؟ إنه حتماً بعيد عن روح الإسلام ونصوصه ،ولكنه يفسر الآيات والأحاديث النبوية الشريفة بما يتوافق مع تلك العقيدة الهدامة .وهو مايسير عليه بن لادنوعصابته ورجالات الولي الفقيه وبشار أسد والقذافي وصدام من قبلهم .
  •  ورسالة نوجهها إلى مخلوقات متخلفه وشبه عاقلة تطلق على نفسها لقب العلمانيين والملحدين وهي أنه مهما هاجم المؤمنون والغيورون على دينهم أمثالي الإرهابيين واستنكروا أفعالهم الإجرامية الخارجة عن الدين الإسلامي ،ومهما تصدوا لهم ،إلا أن  هذه المخلوقات شبه العاقلة  تهاجم كل غيور على الدين وتصفه بالإرهابي أو الوهابي أو المدافع عن الإرهاب وتشوه سمعته . ونذكر بعض أسماء هذه الحيوانات البشرية من محترفي  الإرهاب الفكري الذين يتشاورون فيما بينهم لمساندة كل منحرف أخلاقياً وفكرياً لينالوا من الدين وأهله ،مثلما تبادلوا الأدوار للدفاع عن الساقط المنحرف جنسياً وفكرياً وأخلاقياً المدعو سيد القمني الذي أراد الشهرة عن طريق التعرض للدين في كل كتاباته ،فوجد العون من بني فصيلته شبه البشرية مثل  أنيس منصور الذي قال عنه: ما احوج الفكر المصري الراكد والفكر العربي الجامد الي مثل قلمك‏ وطبيعي أن يختلف الناس حولك‏ فليكن‏!‏ ولكنك قلت وأثرت وأثريت وفتحت النوافذ وادخلت العواصف واطلقت الصواعق‏ .وتعليقي هو جعل الله الصواعق تصعقك من رأسك إلى أخمص قدميك.
  • والكاتب العراقي جاسم المطير الذي قال عنه: القمني صرخة كبرى سوف لا ينضب لها عطاء من نور وتنوير وستكون هذه الصرخة الاحتجاجية في رحاب الرعب السلفي قادرة على فتح أبواب الحرية الدينية وقادرة على إدانة يد القمع الفوضوي الإسلامي مثلما ستكون قادرة على إدانة السلطة التي تتراكم فيها عفونة العصور المظلمة وكهوفها. وتعليقي هو ياجاسم إن كان هناك من عفن فهو أنت يا من أطلقت على كل مفكر حر لقب سلفي مرعب لاجعلك الله سلفاً لأي خلف
  • والروائية الأردنية ليلى الأطرش التي قالت : تهديد سيد القمني ورضوخه الذي قد يُفهم في سياق قوة الاحتمال والظروف الخاصة به، فقرة في سلسلة اغتيال الفكر والقتل وإقامة الحسبة وخنق الحريات باسم الدين. ولكن الرضوخ يعني مزيدا من بطش هذه الجماعات وإعادة المجتمعات إلى كهوف الظلام والجهل، ونزع كل مكتسبات التنوير والفكر الحر وحقوق النساء. وتعليقي على المدعوة ليلى هو أنا لاأرى في الدين نزعاً لحقوق النساء ولكنك تتصورين ذلك بسبب المخازي التي ترتكبينها في غرف النوم ولايقرها دين أوعقل أو حتى طب  
  • والكاتب السعودي صالح إبراهيم الطريقي الذي قال: كفوا عن إرهاب الرجل، فليس من العدل أن تهدد حياته بسبب أفكاره، وتهدد إنسانيته وكرامته بسبب تركه هذه الأفكار وتساءلوا لماذا المجتمعات العربية تصنع كل هذا الرعب للإنسان إن القمني يعلن وإن لم يقل هذا بصريح العبارة، إنه إنسان خائف ومرعوب، لهذا لا تطلبوا منه أن يكون نصف إله يعبد هو وأفكاره بعد مماته .وتعليقي هو إن من يقرأ كلامك ياطريقي يعتقد بأن هذا السافل سيد القمني مواطن صالح يبدي رأية مع مراعاة لمشاعرنا نحن المسلمون المتصدون للإرهابيين وغير المحسوبين إلا على كلمة الحق .ويكفي أن نرد عليك بأن هؤلاء الحثالة التي تدافع عنهم يحتقرونك ويحتقرون السيدة والدتك والسيد والدك لأنهم يعتبرونهم حفاة الصحراء وجهلة فلابارك الله فيك ياطالح يامن تدافع عن من يشتم أمك .
  •  والكاتب المصري كمال غبريال الذي كتب يقول: لقد فضح القمني طيور الظلام، والذين يقدمون لها الحب والماء والأعشاش، والذين يصفقون لتحليقها كغمامة سوداء فوق رؤوسنا، كما فضح غير المبالين الذين يقتصر دورهم على التناسل، أو وضع مزيداً من البيض المرشح لفقس المزيد والمزيد من طيور الظلام . وتعليقي هوماذا نتوقع منك ياغبريال إذا تصديت لعلماء الإسلام الأفاضل ،فما أنت إلا تلميذ نجيب للملحد لويس عوض الذي كان كل همه تشكيك المسلمين بدينهم ،وقد نجح لأنه أنجب خفافيش تطير بالظلام لتهدم أعشاش غيرها وليبقى عشها الصليبي سليماً معافى من كل ضرر .ألا يكفيكم أنكم دربتم إمعات على الهجوم على دينهم الإسلامي ليهدموه من الداخل،وها أنت تكشف عن وجهك القذر لتشاركهم طقوس هدم الدين
  • وسعد الدين إبراهيم ،أستاذا بالجامعة الأمريكية في القاهرة ،  في مصر الذي قال عن: القمني مفكر إسلامي كبير ، مبدع مجتهد.الغريب أنك تسمي هذا الحشاش المأفون سيد القمني بالمفكر الإسلامي !وتعليقي هو فمن يكون إذاً المفكر الإنحطاطي بعد أن شكك هذا المنحط سيد القمني بكل شيء في الدين الإسلامي .  أحد دعاة حقوق الإنسان
  • والكاتب الكردي طارق حمو الذي قال عنه: سيد القمني أبدع وأنجز وأسس مدرسة فكرية بحثيّة عملاقة، سلطّ في مشغله المتواضع، الضوء الساطع على نصوص التراث الصدئة، ففككها وأعادها إلى زمانها ومكانها الأولين، مستعيناً لإنجاز كل ذلك، بإخباريات وسيّر هذا التراث نفسه. وتعليقي هوطبعاً تدافعون عن الخسيس سيد القمني يامن طعنتم بالعروبة بعد أت تفيأتم بظلالها قرون عديدة وسار العرب في ركاب البطل صلاح الدين الأيوبي فخورين به لأنه كان مدافعاً عن الدين ، أما نت وأمثالك فدعوا العروبة والإسلام وشأنهم بعد أن اتخذتم العلمانية ديناً لكم 
  • والكاتب الفلسطيني أحمد أبو مطر الذي أبرز شحم مؤخرته وراح يقذفنا بنتانته فقال: إن إعلان التضامن مع القمني مسالة مبدئية، و بيانه الراضخ لتهديدات الإرهابيين، لن يلغي دور أفكاره هذه، فسوف تظل حافزا تنويريا رغم تراجعه البياني عنها .وتعليقي هو ألا تستحي يازلمه، بلادك محتلة ،وبيتك متنازع عليه بين عملاء إيران في غزه وبين أعداءهم بالضفة ،وتركت كل هذا لتجاهد ضد الدين لا أمطرك الله يامطر إلا بوابل من نيرانه  .
  • أما الكاتب الكويتي أحمد البغدادي فقد اشترك في حفلة الردح وأخذ ينافق مثل ما اعتاد عليه مع كل معاد للدين بحجة أن من يهاجمهم يمثلون الإسلام السياسي،وأخذ هذا الزنديق المتظاهر بالتدين يناصر رجال الدين ،ومن ضمنهم سيد القمني وتعليقي على هذا الحقير هو إنك محتقر حتى من الليبراليين في بلادك ويكفيك عاراً أنك لازلت تشكك في كتاباتك بأن هناك بروتوكولات اسمها بروتوكولات حكماء صهيون .ويكفيك عاراً أنك في كل يوم تهاجم أهل السنة  باعتبار أنك أحدهم  بينما توقف قلمك عن كتابة ولو1% من مقالاتك منتقداً الصفويين الغارقين بالخرافات والغيبيات .ولكن ماذا نقول  عن مرتزق مثلك تربى على يد الماسونيين سراً ثم قذفوا به كالثور الهائج ليحطم السنة وأهلها .

    وختاماً نقول:ألأ لعنة الله عليكم يامن نغصتم علينا حياتنا وتعرضتم لديننا البريئ منكم ومن أمثالكم .ونقول لكم إننا لسنا من رجال الدين الطيبيين البكائين الذين لاحول لهم ولاقوة ،وإذا هاجمتموهم  طأطأوا رؤوسهم وقالوا لاحول ولاقوة إلا بالله العلي العظيم ،ولسنا كالإرهابيين من أتباع المجرم الإرهابي ابن لادن حتى نهددكم بالقتل. ولكننا نقول لكم كفوا عن التهجم على ديننا تحت ذريعة عداء أحزاب التأسلم السياسي وإلا فإننا سنتتبعكم وسنتتبع عوراتكم وسنفضحكم ونفضح نساءكم وبناتكم وأبناءكم وسوف نشهر بكم في كل مناسبة وليغفر لنا الله ،وشفيعنا عنده أننا لانفتري عليكم الكذب ،ولكننا سنأتي بالحقائق والبراهين وسنصد عن عقيدتنا وسنتصدى لمكركم وكيدكم بإذن الله

                     المرسل: عدو أعداء الدين من العراق

                                      حمزه علي سعيد


 
 
az
لا اله الا الله
ذوقوا عدل الحكومات الشيعية(6)
قولوها ولو تقية
طالح عاشور
شتائم «ياسر الحبيب»
مقترحي خطير فاقرأوه
رشاوي إيران للأفغان
ملاك أم شيطان 5 ؟
ملاك أم شيطان4 ؟
ملاك أم شيطان3 ؟
رضي الله عن راضي الحبيب
لقاء مع السعيدي
تباً للأحزاب السنية الأنانية
الرويبضة
فيضانات باكـستان
حييت أيها البطل الشيعي
قمر الكباريهات الفضائية
لا يخدعونكم بلباسهم
تحالف أعداء السنة
لماذا ياسمو الأمير ؟
دراسة مهمة جداً جداً ( الحلقة الثانية )
توبة
أنا مسيحي وأهوى النبي
غفر الله لأبي أنور
صدق ياسر الحبيب
الساقطون وأسوار البحرين
نعم لإيران لا لدول الخليج
لاتلقوا لهم بالاً
شملان العيسى
عمر الشيعي
ياسر حبيب
مدرسو الجامعة وياسر
ياسر الرقيع
عائشة ، هيله ،وفاء
أكذوبة حكم آل البيت
كيف نواجه المشروع الصفوي
تشييع الزبيريين
التكريتي والعلوي
كريمو شيتوري
إلتماس إلى ملك البحرين
ظاهرة هثيم المالح
إدانة البذاءات الشيعية
بحبك يا حبيبتي
دلت تحرياتنا السرية
الشيخ الصالح لا لإرسال الأموال للخارج
إيران دولة مارقة
الدويسان والولي الفقيه
نجح الدويسان ،سقط الشيعة
هل السنة إرهابيون؟
عبدالرسول سلمان
الدويسان في كربلاء
إنه الكاتب وليس الكاذب
النائب المطوع
تصفية القتلة
هم العدو فأحذرهم
شكراً أيها الليبرالي
يا إيران لاتحرجينا
عضة كلب
وما أدراك ما لمهري
ولاء الأحزاب الشيعة
فيصل
حكى لنا فؤاد
إيه يا حكامنا الأذلاء الجزء الثالث
إيه ياحكامنا الأذلاء ( الجزء الثاني)
إيه ياحكامنا الأذلاء ( الجزء الأول)
وقاحة في الشارع
بيان عاهرات البعث العلوي
مع الأسد إلى الأبد
دعوة لنقد الذات لا أكثر
أحلام إيران
إزفستيا
نواب أم كلاب 7؟
بتلوموني ليه
شجرتي طبيبتي
حاميها حراميها 4
الشيعة.. والنوايا الحسنة
علي جنتي
صالح عاشور
دراسه مختصرة عن سقوط دولة فارس
راضي حبيب وعدنان غريب
نواب أم كلاب3
حسن بين مادحيه وناقديه
ندوة الأستاذ علي المتروك
محاولة اغتيال
حاميها حراميها 5
تجسيد النبي
من أجل عيون إيران
الحكومةوالشيعة
السيطرة الإيرانية
حقيقة «البدون!»
البراءة المضحكة
شهيدة أم شهيد
قاروه أم طنب
من هو الدكتاتور؟
سيد سروالي
شكرا عم علي المتروك
آية الله جويهل
من هي قوى الظلام؟
التجسس
واخداه
سكت الجدار ونطق الحمار
ملابس عسكرية
د أحمد الخطيب
الشيخ راضي الحبيب
تضليل الرأي العام
كبير يا أحمد
هات ماعندك يا إيران
تاريخ الإرهاب الإيراني
كيفي أنا كويتي
الوجدان الشيعي
نريدها مدنية لا قبلية
القبلية
إيران ليست شريكاً
رجب فوق صفيح ساخن
الكويت ومخططات الشر الإيرانية
تمجيد
حاميها حراميها 2
حاميها حراميها 1
أموال «الأفيون الإيراني»
آغا... كلامك مو سحيح!
إنه ذنبكم يا أغبياء
لماذا يافرج؟
مصائبنا منهم.. ورب الكعبة
مطالبات لاتنتهي
بيـن علـي ومعصـومـة
الشفافية
معصومة المأزومة الحلقة 2
قصة حب
نواب أم كلاب (الحلقة 2)
ثعابين إيران في الصحافة
كم من كلمة حلقة 3
احترام الصحابة واجب
علي المتروك
هل يعود التوازن؟
ب60 داهيه
الصفويون يستغلون المسيحيين لضرب السنة
دلع القيادات الشيعية
حسينيات الإعتراض على مشيئة الله
أبو لؤلؤة في الطريق
يمن خوش هال
الخليج العربي
لص بغداد
نعم إنهـم صفويــون
ألى جنة الخلد
أطـوار بـهـجـت
مساكين الشيعة العرب
بريطانيا ومعاناة الشعب الأهوازي
كاتب شيعي منصف ينتقد حزب الله
نؤيد المؤيد
هل نلطم على الحسين أم على بنات البحرين ؟
أنقذوا اليمن من الصفويين " حلقتان
من فجر المواكب الحسينية
زواج المتعة في البحرين يخرق التشريع المقنن إلى الز
هل يدرك العرب الأطماع الإيرانية في العراق والبلاد
© كل الحقوق محفوظة لموقع مملكتنا 2018
لا يتحمل الموقع مسئولية الاراء المنشورة ولا تعبر تلك الاراء بالضروة عن رأي اصحاب الموقع