كرهوك لأنك دولة سنية
فلنعزي أختنا الشيعية
باكستان رأس حربة ضد إيران
العملاء في البحرين
اختبار
رشا الأخرس
جردوهم من مناصبهم
يحاول بعض الشيعة الفتنة بين الأتراك والعرب
مرسي في مواجهة تآمر
هل يفعلها الدويسان ؟
ياسر وحفيد الرسول!
دراسة مهمة جداً جداً [الحلقة الاولي
النفط مقابل الغيوم
صدام الإيراني قادم
مهلاً يا عشاق الحبيب
الاحتلال الإيراني للكويت
من له حيلة فليحتال
تسعه وعشرون ميلاً فقط
آل البيت والكوكاكولا
دلع القيادات الفلسطينية حلقه9
الخلايا الإيرانية الإيرانية
اللوبي الإيراني في مصر
شتان بين نوري ونوري
المطلوب من سماحة السيد
مهتدون
طائفيو العراق
الهلال الصفوي يداهمنا
أنا مسيحي وأهوى النبي
لماذا يكرهنا الصفويون؟
حزب الله يفجر مخازنه
غير المكذوب عليهم 5
غير المكذوب عليهم 4
قتلوك يا عبدالجبار
حرق المكتبات السنية
حسن دنائي
مبعوث المهمة الإلهية
الشاهنشاه».. السوبر مان
أقنعة متعددة ووجه واحد
كم من كلمة حلقة 7
الشيخ الصفار واضح كالنهار
شتان بين الحبيب والحبيب
هل يراجع حزب الله حساباته
قل موتوا بغيظكم
إلا صلاتي
سلام الخونة
أسلوب جديد في الفتنة
عميل صفوي آخر
فضيحة سيد سروال
المرجعية الدينية
هكذا قتلوا خزعل
سيد عكروت 3
الخليج والتهديد الإيراني
إحمين وغنوم
الجالية الإيرانية في الكويت
كلبة المياص
الأمن المستتب 1
إنذار أخير للمنطقة
الأسطوانة المشروخة
حلف نوروز
دلع القيادات الشيعية 2
نواب أم كلاب
التقريب الحقيقي والتقريب الصفوي
قبازرد ينتفض
عائلة معرفي
الخطر الحوثي والثأر الفارسي
إذابة الجليد
الحوثيون حلقات من 1 الي 4
أصحوا يأهل السنة
MR AHMAD
فرج الخضري
من الإمارات OUT
النجف الأنجس
الغزو النسوي العلماني
بدون أم مجرمون
الليبراليون.. مصالح وكراسي وزعامات
حلف الشياطين
تركيا السنية هدفهم القادم
مـؤخــرات
أبو درع
صحيفة القـبس
الطريق إلى كربلاء
السعودية
إلى متى ياسعد !
هزيمة "لوبي" طهران في بغداد
أربعون ألف يا نائمون
هل يصدق ظن الصفويين في العرب؟
تناحر البعثيين
كم من كلمة حلقة 8
إمام الحرم المكي
قناة بردى الفضائية
شط العرب
ماذا يحدث في الخليج؟
ضربني الصفوي وبكى
الائتلاف العراقي الشيعي
الغلاة وسياسة إضرب واهرب
علي الصراف
تقسيم اليمن
أمير قطر
اذبح واربح
عبد الـكـريـم قـاســــم
انقراض "الديناصورات" في العراق!
المالكي في ظل الملالي
الأطماع الإيرانية حقيقية
مطلوب دور سعودي فاعل في العراق
الخميني يشكك بالانتخابات
الانتخابات الإيرانية في العراق
فهمي هويدي وإيران
الإرهاب في العراق
فيفي نصرالله
إيران «الفارسية» وترتيبات المنطقة
سفارة العراق في دمشق..والسفير
الابعاد الطائفية لقرار اعادة اعتقال العراقيين
وإذا خاصم فجر
تحية حارة لأخينا الشيعي موسى
الجزر العربية في الخليج...
تسلل ارهابي ايراني مرعب في العراق
أشـرف
من يحكم إيران اليوم؟
عبدالحميد سني منافق
مفكر شيعي يكشف المكر الصفوي
حلم تصدير "الثورة الخمينية"تحطم على بوابة المغرب
إنتفاضة الحرية الأحوازية ... التضحيات مستمرة !
عدالة المستعمر الأعجمي في الأحواز العربية!
بين داريوش الصفوي والموسوي العربي
ويل للشيعة العرب من جالا وأخواتها
عاكف المناكف
السعودية: على الشيعة «احترام» المذهب السلفي
حقائق قمة الرياض تُفنّد أكاذيب «إيكو»
لماذا هذا الإصرار الإيراني على معاداة دول الجوار؟
مستشار المالكي: الشعائر الحسينية بدعة..ومراجع الصف
أنقذونا من حماس
الإستقرار في الخليج رهن بالإستقرار الداخلي الإيران
صراع العشائر والتخلف العراقي المريع
قراءة في أرشيف الصحف الصفوية العراقية
الحمية ياعطية
جماهير اللطم المليونية...لماذا لم تسقط نظام صدام؟
تظاهرنا ضد حكومة البحرين
ما الذي يتعين عمله لوقف النفوذ المتنامي لإيران في
سياسي شيعي كبير:لا مصلحة للشيعة مع إيران
الفضائح الجنسية لقضاة المتعة في البحرين
نظام طهران و تدمير المعبد العراقي على رؤوس منفيه؟
إيران أشد خطراً على العراق من أمريكا والصحوات أفشل
إغتيال داعية إيراني سني في إيران
البحرين أوقفت النائب جاسم السعيدي عن الخطابة لوصفه
نصرالله يدافع عن غزة أم يحرض على الفتن؟
دعوة للإصلاح المذهبي
نظرة إسلامية حول عاشوراء
اتـفـاق الدجـالين
نواب إيرانيون: الإمارات جزء من أراضينا والحديث عن
رجل أعمال أميركي ايراني يقر بالتآمر لإرسال معدات ع
 
ضربني الصفوي وبكى
    

 

ضربني الصفوي وبكى

صدق المثل العربي القائل:" ضربني وبكى سبقني واشتكى ".وهذا مادبر له  الصفويين في إيران متذرعين بأداء مناسك العمرة وزيارة المدينة المنورة..وقد وجه ذوو العمائم  إلإيرانية بعض فحول المتعة من الفرس وغير الفرس لاصطحاب بعض نسائهم وبعض فتيات المتعة من إيران والبحرين والكويت والإحساء ولبنان وذلك لإحداث فوضى وتحرش في السلطة السعودية .فأطاعت تلك الإنبطاحيات أوامر أحبائهن كما تطيع إناث القطيع ثيران متعتها ثم اعتدوا على رجال الأمن والمسؤلين السعوديين ،وكان التصور عندهم هو أن ترتبك السلطات السعودية فلاتقوم بردعهن لأنهن نساء فيتمادين  بتحديهن إلى أقصى حد يمكنهن من كسر الهيبة السعودية وفتح باب التجرؤ عليها.  أما إذا قامت السلطات السعودية باتخاذ إجراءت تعيد الهيبة للأراضي المقدسة، فإن أبواق التشهير الصفوية جاهزة لخداع العالم وتصوير الأمر وكأن بريئات شيعيات كن يتقربن إلى الله بكل هدوء وسكينة ولكن الهيئات السعودية الوهابية منعتهن من ذلك واعتدت عليهن بالضرب لأن السعودية دولة سنية تكره آل البيت (ع)،حسب زعمهم..وما أكثر المخدوعين أو المستفيدين الذين يرددون ما تقوله تلك الأبواق المأجورة.وإليكم ماكتبته أحدى تلك الأبواق وهي صحيفة الدار الكويتية     

العنوان : اهانة النساء في باحة المسجد النبوي

 ما الذي يجري في البقيع في المملكة العربية السعودية؟..
بادئ الامر، يهمنا في «الدار» ان نؤكد أن طرحنا لهذا الموضوع لا ينطلق من اي خلفية سياسية او طائفية، ولا نريده تدخلا في الشأن الداخلي لدولة شقيقة، وانما هو اولا مبني على حرصنا على امن الخليج، واستقرار كل دوله وعلى رأسها المملكة العربية السعودية، وهو قائم على محبتنا لخادم الحرمين الشريفين الملك عبدالله بن عبدالعزيز وبرنامجه الاصلاحي ودعوته التوافقية واعلانه عن ترسيخ مفاهيم العدالة واعتماده الشورى والانفتاح وقبول الرأي الآخر.. وهو الامر الذي جعل كثيرين يراهنون عليه. وما جرى في البقيع، سوف نتناوله بموضوعية شديدة، بعيدا عما يتاجر به الغرب وسلوكه الإفراطي، وعما يستغله الطائفيون ومنهجهم التطرفي.. ما جرى في البقيع، لا نعتقد، ولا يعتقد عربي ومسلم، انه يرضي خادم الحرمين، فهناك نساء تم ضربهن، وهتك سترهن، وتم تصوريهن على ايدي اعضاء في هيئة الامر بالمعروف، وبعض العناصر الموالية لها.. وهناك شيوخ معممون اهينوا والقيت عمامتهم على الارض وديست بالاقدام وتعرضوا للضرب بالحجارة والعصي ومعهم فتية اكبرهم في السابعة عشرة من عمره، وكان مصيرهم إما العناية المركزة او الاحتجاز في السجون..
ماجرى في البقيع، هو ان بعض المؤمنين العزل زاروا المسجد النبوي في المدينة المنورة، فمنعوا من الزيارة، لكنهم اصروا على إتمام واجباتهم الدينية فتعرضوا للاذية وسقط منهم الجرحى، ومن بينهم نساء حوامل ضربن حتى الاغماء، وشباب تعرضوا للطعن بآلات حادة..
«الدار» اتصلت بالدكتور توفيق السيف، المحلل والمفكر السياسي المعتدل والمعروف بالتزامه الوطني وبالحوار الدائم مع الديوان الملكي واجهزة الحكومة، وسألته عما حصل فقال: لقد اعتاد زوار المسجد النبوي الشريف من المسلمين الشيعة التجمع في الباحة الخارجية للمسجد حيث يقرأون ادعية خاصة بهذه الزيارة، لكنهم منعوا من ذلك السنة الماضية، كما منعوا من ادخال جنازاتهم الى المسجد النبوي للصلاة عليها، مثلهم مثل غيرهم من المسلمين، والجديد هذه السنة أن النساء تم تصويرهن من قبل هيئة الامر بالمعروف فاعترض زوار المسجد النبوي على ذلك ولأن التصوير معيب ولا صلة له بالاسلام لكن اعضاء الهيئة واجهوا الناس بعبارات من قبيل: انتم مشركون، انتم كفار، انتم مبتدعون، انتم روافض الى ما هنالك من مصطلحات للتكفيريين، ما ادى طبيعيا الى تجادل، ومواجهة، وصدام، واوقفت الشرطة خمسة من المسلمين الشيعة رهن التحقيق. ويضيف الدكتور السيف: الى هنا والموضوع كان من المفترض انهاؤه، لكن اعضاء الهيئة استمروا بالتعرض للناس وضربهم واهانتهم ، ما دفع بالمؤمنين الى التجمهر امام مكتب الهيئة احتجاجا.ويتابع: في اليوم الثاني (امس الاول) حضرت الى باحة المسجد النبوي عناصر كثيرة بثياب مدنية، ومعها عصي وحجارة (من المعروف ان باحة المسجد لا يوجد بها حجارة) وأخذوا يضربون المسلمين الشيعة بالحجارة، وبالاحذية، وانهالوا عليهم بالعصي، وبالاهانات البذيئة من مستوى الكلام القبيح والشتائم، وعندما تكسرت العصي سحبوا عصي المكانس من ايدي العمال وتابعوا مهمتهم، حتى انهم كانوا قد جهزوا سيارات اسعاف في المكان، وطال الضرب المسلمين العائدين الى بيوتهم، وبعضهم من السنة.وقال الدكتور السيف: واليوم (أمس) استأنف هؤلاء المعتدون ممارساتهم الارهابية، فأطلقوا النار من مسدسات كانوا يحملونها. وتابعوا ضرب المصلين وقد تعرض الشيخ محمد الحويري لضرب مبرح ومعه نساؤه واطفاله ما استدعى نقله الى العناية المركزة، فيما اودع عدد كبير من المسلمين الشيعة في المستشفيات. وتم احتجاز آخرين. «الدار» سألت الدكتور السيف عن سبب هذه الاحداث فأجاب: أصل المشكلة وجود احتقان شديد في البلد، فهناك اجراءات حكومية كثيرة وضاغطة اتخذت في الاحساء والمدينة المنورة تخللها ضغط كبير وتمييز بحق الناس، فهيئة كبار العلماء اعيد تشكيلها ولم تتضمن ممثلا واحدا للمسلمين الشيعة بل عين فيها ممثل واحد للمالكية، وواحد للشافعية، وواحد للاحناف «المذهب الحنفي»، علما ان ممثل الشافعية اصله موريتاني وقد احتجوا هم على ذلك. والمالكية لا يتجاوز عددهم ربع المليون، اما الاحناف فلا يتعدون المئة عائلة فقط، لكن المسلمين الشيعة يمثلون 20 بالمئة من سكان المملكة، ومع ذلك لم يعطوا مكانهم في الهيئة. وكذلك في المناصب السياسية وقس على ذلك... اما مجلس الشورى فهو يضم 170 عضوا، خمسة منهم شيعة وواحد اسماعيلي، ولو كان الشيعة يمثلون 10 بالمئة من السكان لاستحقوا 17 مقعدا.
ولكن ألم تفاتحوا الحكومة بهذا الامر؟
- يجيب الدكتور السيف: ابلغنا الجميع بوجود خوف من المستقبل اذا استمرت الحال على ما هي عليه، وقلنا للجميع عليكم اتخاذ المبادرة. وبذلنا جهودنا، نحن وغيرنا، لكن للاسف لم يتم شيء. وقابلنا مسؤولين كثيرين، والشيخ حسن الصفار قام بنفس الجهد، فلم نسمع إلا كلاما طيبا ووعودا تدخل في اطار اداب السلوك اكثر منها في الترجمة العملية، لكن بالسياسة، اذا لم تحل المشكلة فأنت تدفعها نحو الانفجار.. وقلنا للمسؤولين لا نريد وقوع مشاكل وتأزيم، بل نسعى للحياة بسلام ولتكريس الاستقرار والامن وصيانة هيبة الدولة.. نريد المساواة في المواطنية وليس اكثر، حالنا حال غيرنا، لا مواطنين درجة ثانية.
أليس من الممكن أن المسؤولين يعتبرون الشيعة أصحاب ولاء خارجي؟
ـ يجيب الدكتور السيف: طلبنا من المسؤولين دائما مناقشة هذا الامر. وقلنا لهم اذا كانت الدولة لا تثق بالشيعة على الاطلاق، فهذا الموضوع يدخل في باب العلاج المستحيل، واذا كان الامر غير ذلك، فتفضلوا لنناقش المشكلة، ونحن نؤكد ان المسلمين الشيعة في السعودية، لا ولاء لهم لغير وطنهم، واذا كانت ثمة حلول للمشكلة عند الدولة فنحن مستعدون للالتزام بهذه الحلول، لكن احدا لم يطرح حلا، بل مجرد شعارات.. ونحن مستعدون للمساعدة بكل امر يؤدي لتثبيت ولاء المواطنين لبلدهم ولتعزيز الامن والاستقرار.
ألم تتم المقارنة بين الشيعة في السعودية وعناصر «القاعدة» على سبيل المثال؟
ـ يقول الدكتور السيف: كل مجتمع يوجد فيه افراد يعارضون الدولة، وحصل ان وجد عند الشيعة السعوديين أربعة او خمسة او عشرة اشخاص قاموا بأعمال ارهابية، لكن عند المسلمين السنة وجد ارهابيون بالمئات ولهم تنظيمات وجمعيات، وسابقا احتلوا الكعبة الشريفة وقاموا باعمال ارهابية لا تزال اثارها حتى اليوم.. هذا الوضع موجود عندنا وعند غيرنا، ولكن هل يصح العقاب الجماعي.. اسرائيل وحدها تعاقب جماعيا.. هل نأتي لقرية فيها 10 حشاشين او مهربين او ارهابيين ونعاقبها كلها ونحظر عليها الحركة؟ اذا كان الامر كذلك، فعناصر «القاعدة» تنتمي لكل فئات ومناطق السعودية فهل نضع حظرا على كل ارجاء المملكة بسبب هذه العناصر؟ ويضيف: ان الشيعة لم يثبت انهم دخلوا بالارهاب ضد الدولة ابدا، بالامس دخلت قوات الامن الى بريدة وضبطت مطلوبين ارهابيين بالعشرات، فلم يفرضوا الحظر على بريدة كلها رغم اعتراف العناصر بما ارتكبوه.. وفي القصيم اعتقل المئات وثبتت التهمة عليهم، فهل نفرض عقوبة جماعية على القصيم.. لذلك اذا وجد عشرة اشخاص ارهابيين من الشيعة، فلا يجب فرض عقاب جماعي على كل الشيعة في السعودية، فالعقوبة الجماعية يحرمها القانون الدولي والاسلام وشرعة حقوق الانسان.
الشيخ حسن الصفار ادلى بدوره بتصريح انتقد فيه: التغاضي الحكومي ازاء ممارسات هيئة الامر بالمعروف والنهي عن المنكر بحق الشيعة مطالبا العاهل السعودي بوضع حد لتلك الممارسات واطلاق المحتجزين على خلفية «اعتصام البقيع» في المدينة المنورة، وانتقد الصفار ما وصفها بممارسات التشدد والاهانة التي يواجهها الزائرون الشيعة على يد هيئة الامر بالمعروف في المدينة المنورة، كما دعا في تصريحه الملك عبد الله بن عبد العزيز لوضع حد لتلك الممارسات «التي كان آخرها التعرض لحشد من الزائرات الشيعة من القطيف والاحساء بالاهانة والهتك وهن في رحاب تلك البقعة المقدسة، وطالب باطلاق سراح المواطنين الشيعة المحتجزين في اعقاب «اعتصام البقيع» ومحاسبة الجهات التي تسببت في ما حدث، ومبديا قلقه من تلفيق التهم لاولئك الموقوفين وتبرئة المعتدين، واشار الى ان تعامل «الهيئة» مع ضيوف رسول الله «ص» وزائري البقيع ومقابر شهداء أحد يتنافى مع اخلاق الاسلام وحقوق الانسان والتوجهات التي يتبناها الملك في الحوار الوطني والاسلامي وحوار الاديان.
من جهته قال الناشط السياسي في القطيف محمد باقر النمر: إن تلك الاحداث تشكل صدمة مؤسفة لعموم المواطنين السعوديين والشيعة منهم خاصة لانها تأتي بعد ايام من اصلاحات بدأها خادم الحرمين الشريفين طالت المؤسسات الدينية ومنها هيئة الامر بالمعروف التي كانت ولا زالت طرفا في هذه الاحداث، وفي ظروف احتقان طائفي تعيشه الامة في سنواتها المنصرمة وقال ان الشيعة في السعودية كانوا وما زالوا مواطنين، ولاؤهم لوطنهم وارضهم التي ولدوا ونشأوا فيها، وهم يدعون الجهات الامنية والسياسية لاتخاذ اللازم لايقاف هذه المنازلات وان يتخذ الاجراء المناسب لحلها سلميا باعتماد موقف الحياد بدل الانحياز لطرف «الهيئة» التي بدأت المشكلة.
ودعا لايقاف الحملات الاعلامية ضد الشيعة ولاشراكهم في الحياة السياسية العامة ولمعالجة قضاياهم وخاصة اصلاح محكمتي الاوقاف والمواريث في القطيف والاحساء.

        وإلى هنا انتهى مقال الصحيفة الصفوية التي استشهدت برأي صفويين سعوديين من أمثال المدعو محمد باقر النمر والمدعو حسن الصفار والمدعو الدكتور توفيق السيف الذين لم يفوتوا الفرصة دون استغلال الموضوع لعرض مطالب لاعلاقة لها بما حدث في البقيع، وليرددوا شعار ألمظلومية التي يكررها  الصفويون في كل مناسبة حتى ولو استعمروا العالم كله واستعبدوا أهله . ولكي يحاولوا خداع الرأي العام السعودي والإسلامي ضربوا مثلاً بإرهابيي القاعدة الذين لايذكرون شيئاً عنهم إلا أنهم إرهابيون سنة ولايذكرون شيئاً مهماً آخر هو أن هؤلاء الإرهابيين من المهوسين ومدمني المخدرات والسذج والهاربين من العدالة في بلدانهم احتوتهم إيران منذ أن قامت بالترتيب مع شاذ السلوك والتصرفات المدعو حسن الترابي في السودان في التسعينيات من القرن الماضي فرتبوا أمورهم لضرب أمريكا والغرب ،ليس حباً في العرب والإسلام ،ولكن لإضعاف أمريكا بيد سنية ولتحصد ثمرة ذلك اليد الصفوية،ثم نقلت مقرهم من تورا بورا في أفغانستان إلى إيران وأصبحوا رهن تصرف الحكومة الصفوية لممارسة الإرهاب بواجهة سنية ،فلا يحق للصفوييون أو غيرهم اعتبار هؤلاء الإرهابيين من أهل السنة ،لأنهم خوارج قتلوا سيدنا علياً سلام اله عليه وقتلوا من أئمة أهل السنة مالايحصى عدده ،فاضحكوا بكلامكم هذا على الأغبياء والسذج ، أما الواعين من الشيعة والسنة فلم تعد حيلكم تنطلي عليهم . أما حقيقة ماحدث فنقله شيعة عرب غير صفويين شهدوا الواقعة في البقيع ونقلوا ما حدث بأمانة وصدق لبعض أقربائهم من أحباب الصادق فقالوا:

    "لاحظنا أن  منطقة المدينة المنورة تشهد منذ عصر اليوم أحداثاَ مؤسفة إثر تجمهر قرابة ٧آلاف من شيعة إيران ومن كان يصاحبهم  أمام مبنى هيئة الأمر بالمعروف والنهي عن المنكر قرب مقبرة البقيع, حيث أقدم المتجمهرون من النساء والرجال على قذف أعضاء الهيئة بالاحذية والعلب الفارغة مع كيلهم وكيل الدولة بالسباب واللعان مادعى أعضاء الهيئة للتحصن داخل المبنى خوفا" من نتائج الهجوم.أماقوات الأمن المتواجدة بالموقع فقامت بتفريق الجموع, وتحدى بعضهم انفضاض جمعهم فأصروا على البقاء مقابل مبنى الهيئة متحدين سلطات الأمن هناك وفسروا تجمهرشيعة إيران بأنه يأتي بحجة معارضة الدور الذي تقوم به هيئة البقيع من توجيه لآداب الزيارة وخاصة تحذير الهيئة من البدع المنهي عنها في الدين من دعاء لغير الله وطلب الأموات والسجود للقبور ولعن اصحاب الرسول صلى الله عليه وآله. وقالوا بأنهم لاحظوا قبل أيام من الحادث أثناء تواجدهم في البقيع أن  شيعة إيران كانوا يوجهون  تهديدات لأعضاء هيئة الأمر بالمعروف مما يدل على أن تجمهرهم بعد ذلك كان مخططاً له.وأضافوا بأنهم لاحظوا في مناسبات سابقة لزيارتهم للبقيع أن بعض شيعة إيران يتعمدون التبول فوق قبر ينسب لعثمان بن عفان."


وهذا يتسق ماطرحه محللون عارفون ببواطن الأمور الصفوية ومؤامرتها حيث ربطوا ماحدث بأسلوب إيران الجديد بإظهار قدرتها على زعزعة أكثر من نظام حكم عربي سني في آن واحد ،وحتى تبعث برسالة بأنها قادرة على إسقاط أنظمة الحكم في تلك الدول وإلحاق تلك الدول بإيران الصفوية عن طريق إشعال الثورات والإضطرابات  دون حاجة لاستخدام سلاحها التقليدي الحالي أو النووي القادم. وقد بدأ نظام الحقد الصفوي تحركاته في منطقتنا العربية بتصريح لمسئول إيراني زعم فيه بأن مملكة البحرين مجرد مقاطعة إيرانية!
ثم تلاه الاعتداء الآثم الذي وقع في مصر من تفجير إرهابي في منطقة الحسين بالقاهرة، وقد أعلنت مصر القبض على إيراني مشتبه به وباكستانيـين قادمين من البحرين!
ثم تبع ذلك نداءات طائفية من زعامات شيعية خليجية معروفة بولائها لإيران وائتمارها بأوامر طهران، إلى الفتنة الطائفية وإلى الثورة و المظاهرات ونحوها.
وقد سبق للشيخ الشيعي الراديكالي نمر النمر قبل أربعة أشهر أن دعا الشيعة للتحرك لإثارة الفتنة في المدينة المنورة وخصوصًا البقيع، وأخذ يؤجج للفتنة في خطبه ومواعظه مذكرًا بأهمية التحريض ودوره في تحقيق الأهداف! فيقول ذلك الصفوي السعودي نمر النمر  في خطبته المشهورة المسجلة والمثبتة في موقعه الرسمي، محرضًا الشيعة على التحرك في منطقة البقيع والمدينة المنورة: (أدعو نفسي وأحرض جميع المؤمنين بالخصوص محبي أهل البيت عليهم السلام وبالأخص مواليهم وأتباعهم لتجديد العهد، وعقد العزم، ومضاعفة الجهد للسعي بكل إمكانياتنا.. فلنكافح ونجاهد ونناضل ونقاوم من أجل البناء الشامخ قبل مضي قرن على الهدم الغاشم .وقد سبقت تلك الخطبة دعوة صريحة من أحد الشيعة وهو المدعو  ياسر الحبيب  والذي انقلب فجأه من مأبون يعبث به عشاقه من أبناء في المنطقة التي كان يسكن بها إلى داعية صفوي ،وتحول اسمه الذي كان معروفاً به وهو ياسر الوسيع إلى اسم الشيخ ياسر الحبيب. والمهم أن ذلك المأبون دعا للتمرد الدموي على أهل السنة ووجوب هدم مساجدهم، ومما قاله: (مكة والمدينة اليوم تحت الاحتلال ويجب تحريرهما (ثم تداعت النداءات الطائفية من قبل شيوخ الشيعة الموالين للنظام الإيراني، حيث أكد عضو كتلة الوفاق الشيعية النائب الشيعي البحريني المدعو  حمزة الديري أن أهل السنة كلهم نواصب أي غير مسلمين، ولذا الصلاة خلفهم في الحرمين الشريفين باطلة، وقال بالنص الواحد: (شيوخ أهل السنة وعلماءهم وأئمة الحرم نواصب، وإن صلاتكم في المسجد الحرام تعتبر صلاة وراء ناصبي    وهذا التحرك الحالي من قبل الموالين للنظام الصفوي في إيران، يأتي استجابة لما قرره وقعده ذلك النظام المجوسي الإيراني منذ قيام الثورة وحتى وقتنا الحالي، من اعتبار الحرمين الشريفين يقعان تحت سيطرة أهل السنة النواصب، وأنه يجب تحريره، وأنهم يفضلون احتلال الأمريكان أو البريطانيين لمكة والمدنية من أن تكون تحن يد أهل السنة! ،فقد  قال أحد أعمدة الحكم في الجمهورية الصفوية وهو آية الله  حسين الخراساني في كتابه لإسلام على ضوء التشيع :"إن كل شيعي على وجه الأرض يتمنى فتح وتحرير مكة والمدينة وإزالة الحكم الوهابي النجس عنها(
وقد ألقى الدكتور مهدي صادقي وهو أحد رجالات الجمهورية الإيرانية خطبة وصفت بأنها مهمة وخطيرة، جاء فيها: ( أصرح يا إخواني المسلمين في مشارق الأرض ومغاربها أن مكة المكرمة حرم الله يحتلها شرذمة أشد من اليهود).
وقد نشرت مجلة الشهيد الإيرانية وهي تعتبر ناطقاً بلسان علماء الشيعة  في مدينة قم، في عددها (6) صورة تمثل الكعبة المشرفة، وإلى جانبها صورة تمثل المسجد الأقصى المبارك، وبينهما صورة يد قابضة على بندقية، وتحتها تعليق نصه: (سنحرر القبلتين)، وصرح أحد زعمائهم، فقال: (أنني أفضل أن يكون الإنجليز حكاماً في الأراضي المقدسة).
وهدد الرئيس السابق رفسنجاني أهل السنة باحتلال الحرمين الشريفين، حيث صرح لجريدة (اطلاعات) بتاريخ (14/12/ 1987م ) ما نصه  : إن جمهورية إيران الإسلامية لديها الاستعداد للحرب من أجل تحرير مكة.
وعلى أساس هذا الفكر المتطرف حصلت الأحداث الآثمة من تفجيرات مكة التي حصلت قبل سنوات، واليوم نشهد تجديدًا لهذه الفتنة الطائفية على أيدي الموالين للنظام الإيراني في دول الخليج، حيث بدأت الدعوة إلى احتلال الحرمين الشريفين من قبل المأبون ياسر الحبيب، ثم تبعه فتوى من قبلا المدعو حمزة الديري بأن أهل السنة نواصب ولا تجوز الصلاة خلفهم في مكة والمدينة، ثم تبعه تحريض على الجهاد في مكة والمدينة من قبل المرتزق الصفوي نمر النمر.
وبعد كل ذلك التأجيج الطائفي المليء بالكراهية والعنف، توجهت مجموعات منظمة من الشيعة الصفويين إلى المدينة المنورة  لتنفيذ التوجيهات الطائفية، فباشروا التجمهر الكثيف، ورص الصفوف، ومعهم مكبرات الصوت وكاميرات الفيديو، وهم يُصورون تحركاتهم –مما يدل أن العملية كلها مرتبة ومنظمة- واشتبكوا مع رجال الأمن الذين يحمون المصلين والزائرين، ثم توجهوا وحاصروا مباني حكومية، وهم في كل خطوة يُصورون بكمراتهم الخاصة كل ما يجري، ويرجمون رجال الأمن وبعض المصلين بالأحجار والخشاب والأحذية.
ثم تطور الوضع فاشتبكت مجموعات شيعية صفوية قادمة من القطيف مع رجال الأمن. ثم انتقلت موجهات التنظيمات الشيعية نحو المواطنين المسالمين، حيث قام الشيعة بالهجوم على العديد من المحلات التجارية وتكسير زجاج الكثير من السيارات. وأكد شهود أعيان أن مجموعة من قيادات الشيعة وجهة شتائم مُقذعة لأبي بكر الصديق وعمر الفاروق ومن يتولاهما، ثم قامت مجموعة من الشباب الشيعة بإيقاف سيارة مواطن اسمه محمد عبدالرحمن في حي العوالي في المدينة وإنزاله بالقوة منها وضربه، وتحطيم السيارة بالكامل.ثم تطورت الأحداث لتأخذ منحًا أكثر عنفًا، حيث ردد المتجمهرون شعارات تمجيدية لإيران, وأناشيد حماسية، ثم قام بعض المتجمهرين بالاعتداء على أفراد دورية كانت بجانب الحرم النبوي, وعملوا بعد ذلك على قلب سيارة الدورية يدوياً لإرغام رجال الأمن على النـزول. وفي نفس الوقت أصيب اثنان من رجال الأمن في مكان آخر بعدة طعنات في أنحاء متفرقة من أجسامهم.
وكان المتوقع أن يتدخل بعض شيوخ الشيعة الذين يحبون أن يوُصفوا بالاعتدال لزجر هؤلاء الشيعة الصفويين عن هذا التحدي المنظم ، لكن الرأي العام تفاجأ ببيان للشيخ حسن الصفار  الذي كشف لنا ماكانت تخفيه عورته النتنة فنسى الإعتدال المزعوم وراح يتعاطف مع دعاة الطائفية والمعتدين، بدل أن يشجع على السلم المدني والأخوة والمواطنة!
إن ما يحدث يجعل القارئ يُدرك بعمق مدى التأثير السلبي الذي تلعبه إيران في منطقتنا العربية، ولعل هذا يؤكد ما نشرته مجلة مختارات إيرانية العدد 71 ـ يونيو 2006م، نقلاً عن قول مسئول رفيع المستوى في وزارة الاستخبارات الإيرانية، حيث قال: (إيران تعتبر السعودية هي منافسها الرئيسي ليس فقط في المنطقة، ولكن في العالم الإسلامي ككل، ومن ثم فإن عملياتنا في العراق وفي الخليج تمثل وسائلنا الأساسية لموازنة ذلك(.
وللأسف أن ينساق شيوخ شيعة خليجيون وسعوديون وراء أطماع إيران التخريبية، والتي لن تنجح –لا قدر الله- إلا في جلب الدمار والخراب إلى بلادنا الآمنة، ومما يؤسف له حقًا أن ينجر شيوخ الشيعة للتحريض الطائفي والانصياع للتوجيهات الإيرانية، تاركين مصلحة مواطنيهم وبلدانهم
إنني أتألم على كل جريح سواء كان شيعيا أو سنيا، لأن المستفيد من الفتنة الطائفية هي جهات معادية لا تهتم بالشيعي العربي، بل إنها تستخدمه لأغراضها الاستعمارية التوسعية، ولا تهتم بإزهاق الأرواح، أو زعزعة الأمن.
إنني أوجه نداءً إلى شيوخ الشيعة في الخليج لاستنكار التصريحات الإيرانية بأن البحرين عبارة عن مقاطعة إيرانية، وأدعوهم إلى استنكار الدعوات التحريضية التي يطلقها شيوخ شيعة موالين لإيران لزرع الفتنة. كما ادعوهم لاستنكار صمت الشيوخ الشيعة على مثل تلك الدعوات الطائفية، التي لن تحصد إلا المآسي والفتن.

                                        بقلم

                          الشيعي العربي غيرالصفوي

                               أبوعباس الإحسائي

التعليقات
سوسن عباس
بريطانيا

  للعلم فإن الحدث الذي حكم عليه بالإيداع في سجن الأحداث ثلاثة أشهر تعلم منذ طفولته على يد ياسر الحبيب وأمثاله من الصفويين أن التقرب إلى الله لايتم إلا إذا لعن المسلم أبا بكر وعمر فلما كبر كتب على أحد أحذيته  اسم عمر وكتب على الفردة الثانية لحذائه أبوبكر وراح يتباهى بذلك أمام زملائه في المدرسة حتى ينال الأجر العظيم الذي قال عنه الموتور ياسر الحبيب ،أما المدعو ياسر الحبيب  نفسه فقد تربى على يد مرتزقة جمهورية إيران الصفوية كيف يحط من قدر الشيعة غير الموالين لجمهورية العمائم الصفوية وكيف يشتم السنة والصحابة ليل نهار ولما تم استجوابه للتحقيق معه حينما تعرض بالسوء للسيدة عائشة رضي الله عنها قامت الخلايا الصفوية بتهريبه عبر إيران من الكويت الى لندن ليمارس كفره من هناك لمصلحة أسياده الصفويين  .فكيف نتوقع أن لايكره احباب الصادق المتحدون (سنة وشيعة) من يتعرض لرموزهم الإسلامية ويمجدون مجوس الجمهورية الصفوية


 
 
az
لا اله الا الله
ذوقوا عدل الحكومات الشيعية(6)
قولوها ولو تقية
طالح عاشور
شتائم «ياسر الحبيب»
مقترحي خطير فاقرأوه
رشاوي إيران للأفغان
ملاك أم شيطان 5 ؟
ملاك أم شيطان4 ؟
ملاك أم شيطان3 ؟
رضي الله عن راضي الحبيب
لقاء مع السعيدي
تباً للأحزاب السنية الأنانية
الرويبضة
فيضانات باكـستان
حييت أيها البطل الشيعي
قمر الكباريهات الفضائية
لا يخدعونكم بلباسهم
تحالف أعداء السنة
لماذا ياسمو الأمير ؟
دراسة مهمة جداً جداً ( الحلقة الثانية )
توبة
أنا مسيحي وأهوى النبي
غفر الله لأبي أنور
صدق ياسر الحبيب
الساقطون وأسوار البحرين
نعم لإيران لا لدول الخليج
لاتلقوا لهم بالاً
شملان العيسى
عمر الشيعي
ياسر حبيب
مدرسو الجامعة وياسر
ياسر الرقيع
عائشة ، هيله ،وفاء
أكذوبة حكم آل البيت
كيف نواجه المشروع الصفوي
تشييع الزبيريين
التكريتي والعلوي
كريمو شيتوري
إلتماس إلى ملك البحرين
ظاهرة هثيم المالح
إدانة البذاءات الشيعية
بحبك يا حبيبتي
دلت تحرياتنا السرية
الشيخ الصالح لا لإرسال الأموال للخارج
إيران دولة مارقة
الدويسان والولي الفقيه
نجح الدويسان ،سقط الشيعة
هل السنة إرهابيون؟
عبدالرسول سلمان
الدويسان في كربلاء
إنه الكاتب وليس الكاذب
النائب المطوع
تصفية القتلة
هم العدو فأحذرهم
شكراً أيها الليبرالي
يا إيران لاتحرجينا
عضة كلب
وما أدراك ما لمهري
ولاء الأحزاب الشيعة
فيصل
حكى لنا فؤاد
إيه يا حكامنا الأذلاء الجزء الثالث
إيه ياحكامنا الأذلاء ( الجزء الثاني)
إيه ياحكامنا الأذلاء ( الجزء الأول)
وقاحة في الشارع
بيان عاهرات البعث العلوي
مع الأسد إلى الأبد
دعوة لنقد الذات لا أكثر
أحلام إيران
إزفستيا
نواب أم كلاب 7؟
بتلوموني ليه
شجرتي طبيبتي
حاميها حراميها 4
الشيعة.. والنوايا الحسنة
علي جنتي
صالح عاشور
دراسه مختصرة عن سقوط دولة فارس
راضي حبيب وعدنان غريب
نواب أم كلاب3
حسن بين مادحيه وناقديه
ندوة الأستاذ علي المتروك
محاولة اغتيال
حاميها حراميها 5
تجسيد النبي
من أجل عيون إيران
الحكومةوالشيعة
السيطرة الإيرانية
حقيقة «البدون!»
البراءة المضحكة
شهيدة أم شهيد
قاروه أم طنب
من هو الدكتاتور؟
سيد سروالي
شكرا عم علي المتروك
آية الله جويهل
من هي قوى الظلام؟
التجسس
واخداه
سكت الجدار ونطق الحمار
ملابس عسكرية
د أحمد الخطيب
الشيخ راضي الحبيب
تضليل الرأي العام
كبير يا أحمد
هات ماعندك يا إيران
تاريخ الإرهاب الإيراني
كيفي أنا كويتي
الوجدان الشيعي
نريدها مدنية لا قبلية
القبلية
إيران ليست شريكاً
رجب فوق صفيح ساخن
الكويت ومخططات الشر الإيرانية
تمجيد
حاميها حراميها 2
حاميها حراميها 1
أموال «الأفيون الإيراني»
آغا... كلامك مو سحيح!
إنه ذنبكم يا أغبياء
لماذا يافرج؟
مصائبنا منهم.. ورب الكعبة
مطالبات لاتنتهي
بيـن علـي ومعصـومـة
الشفافية
معصومة المأزومة الحلقة 2
قصة حب
نواب أم كلاب (الحلقة 2)
ثعابين إيران في الصحافة
كم من كلمة حلقة 3
احترام الصحابة واجب
علي المتروك
هل يعود التوازن؟
ب60 داهيه
الصفويون يستغلون المسيحيين لضرب السنة
دلع القيادات الشيعية
حسينيات الإعتراض على مشيئة الله
أبو لؤلؤة في الطريق
يمن خوش هال
الخليج العربي
لص بغداد
نعم إنهـم صفويــون
ألى جنة الخلد
أطـوار بـهـجـت
مساكين الشيعة العرب
بريطانيا ومعاناة الشعب الأهوازي
كاتب شيعي منصف ينتقد حزب الله
نؤيد المؤيد
هل نلطم على الحسين أم على بنات البحرين ؟
أنقذوا اليمن من الصفويين " حلقتان
من فجر المواكب الحسينية
زواج المتعة في البحرين يخرق التشريع المقنن إلى الز
هل يدرك العرب الأطماع الإيرانية في العراق والبلاد
© كل الحقوق محفوظة لموقع مملكتنا 2018
لا يتحمل الموقع مسئولية الاراء المنشورة ولا تعبر تلك الاراء بالضروة عن رأي اصحاب الموقع