كرهوك لأنك دولة سنية
فلنعزي أختنا الشيعية
باكستان رأس حربة ضد إيران
العملاء في البحرين
اختبار
رشا الأخرس
جردوهم من مناصبهم
يحاول بعض الشيعة الفتنة بين الأتراك والعرب
مرسي في مواجهة تآمر
هل يفعلها الدويسان ؟
ياسر وحفيد الرسول!
دراسة مهمة جداً جداً [الحلقة الاولي
النفط مقابل الغيوم
صدام الإيراني قادم
مهلاً يا عشاق الحبيب
الاحتلال الإيراني للكويت
من له حيلة فليحتال
تسعه وعشرون ميلاً فقط
آل البيت والكوكاكولا
دلع القيادات الفلسطينية حلقه9
الخلايا الإيرانية الإيرانية
اللوبي الإيراني في مصر
شتان بين نوري ونوري
المطلوب من سماحة السيد
مهتدون
طائفيو العراق
الهلال الصفوي يداهمنا
أنا مسيحي وأهوى النبي
لماذا يكرهنا الصفويون؟
حزب الله يفجر مخازنه
غير المكذوب عليهم 5
غير المكذوب عليهم 4
قتلوك يا عبدالجبار
حرق المكتبات السنية
حسن دنائي
مبعوث المهمة الإلهية
الشاهنشاه».. السوبر مان
أقنعة متعددة ووجه واحد
كم من كلمة حلقة 7
الشيخ الصفار واضح كالنهار
شتان بين الحبيب والحبيب
هل يراجع حزب الله حساباته
قل موتوا بغيظكم
إلا صلاتي
سلام الخونة
أسلوب جديد في الفتنة
عميل صفوي آخر
فضيحة سيد سروال
المرجعية الدينية
هكذا قتلوا خزعل
سيد عكروت 3
الخليج والتهديد الإيراني
إحمين وغنوم
الجالية الإيرانية في الكويت
كلبة المياص
الأمن المستتب 1
إنذار أخير للمنطقة
الأسطوانة المشروخة
حلف نوروز
دلع القيادات الشيعية 2
نواب أم كلاب
التقريب الحقيقي والتقريب الصفوي
قبازرد ينتفض
عائلة معرفي
الخطر الحوثي والثأر الفارسي
إذابة الجليد
الحوثيون حلقات من 1 الي 4
أصحوا يأهل السنة
MR AHMAD
فرج الخضري
من الإمارات OUT
النجف الأنجس
الغزو النسوي العلماني
بدون أم مجرمون
الليبراليون.. مصالح وكراسي وزعامات
حلف الشياطين
تركيا السنية هدفهم القادم
مـؤخــرات
أبو درع
صحيفة القـبس
الطريق إلى كربلاء
السعودية
إلى متى ياسعد !
هزيمة "لوبي" طهران في بغداد
أربعون ألف يا نائمون
هل يصدق ظن الصفويين في العرب؟
تناحر البعثيين
كم من كلمة حلقة 8
إمام الحرم المكي
قناة بردى الفضائية
شط العرب
ماذا يحدث في الخليج؟
ضربني الصفوي وبكى
الائتلاف العراقي الشيعي
الغلاة وسياسة إضرب واهرب
علي الصراف
تقسيم اليمن
أمير قطر
اذبح واربح
عبد الـكـريـم قـاســــم
انقراض "الديناصورات" في العراق!
المالكي في ظل الملالي
الأطماع الإيرانية حقيقية
مطلوب دور سعودي فاعل في العراق
الخميني يشكك بالانتخابات
الانتخابات الإيرانية في العراق
فهمي هويدي وإيران
الإرهاب في العراق
فيفي نصرالله
إيران «الفارسية» وترتيبات المنطقة
سفارة العراق في دمشق..والسفير
الابعاد الطائفية لقرار اعادة اعتقال العراقيين
وإذا خاصم فجر
تحية حارة لأخينا الشيعي موسى
الجزر العربية في الخليج...
تسلل ارهابي ايراني مرعب في العراق
أشـرف
من يحكم إيران اليوم؟
عبدالحميد سني منافق
مفكر شيعي يكشف المكر الصفوي
حلم تصدير "الثورة الخمينية"تحطم على بوابة المغرب
إنتفاضة الحرية الأحوازية ... التضحيات مستمرة !
عدالة المستعمر الأعجمي في الأحواز العربية!
بين داريوش الصفوي والموسوي العربي
ويل للشيعة العرب من جالا وأخواتها
عاكف المناكف
السعودية: على الشيعة «احترام» المذهب السلفي
حقائق قمة الرياض تُفنّد أكاذيب «إيكو»
لماذا هذا الإصرار الإيراني على معاداة دول الجوار؟
مستشار المالكي: الشعائر الحسينية بدعة..ومراجع الصف
أنقذونا من حماس
الإستقرار في الخليج رهن بالإستقرار الداخلي الإيران
صراع العشائر والتخلف العراقي المريع
قراءة في أرشيف الصحف الصفوية العراقية
الحمية ياعطية
جماهير اللطم المليونية...لماذا لم تسقط نظام صدام؟
تظاهرنا ضد حكومة البحرين
ما الذي يتعين عمله لوقف النفوذ المتنامي لإيران في
سياسي شيعي كبير:لا مصلحة للشيعة مع إيران
الفضائح الجنسية لقضاة المتعة في البحرين
نظام طهران و تدمير المعبد العراقي على رؤوس منفيه؟
إيران أشد خطراً على العراق من أمريكا والصحوات أفشل
إغتيال داعية إيراني سني في إيران
البحرين أوقفت النائب جاسم السعيدي عن الخطابة لوصفه
نصرالله يدافع عن غزة أم يحرض على الفتن؟
دعوة للإصلاح المذهبي
نظرة إسلامية حول عاشوراء
اتـفـاق الدجـالين
نواب إيرانيون: الإمارات جزء من أراضينا والحديث عن
رجل أعمال أميركي ايراني يقر بالتآمر لإرسال معدات ع
 
لماذا هذا الإصرار الإيراني على معاداة دول الجوار؟
    

 

 

لماذا هذا الإصرار الإيراني على معاداة دول الجوار؟

تدرك إيران جيداً أنها لاتستطيع الاستمرار في هذا التصعيد مع جاراتها دول الخليج ما الذي يدفع بإيران إلى المضي في استفزازها لدول الجوار الخليجية, عن طريق إطلاقها كل فترة من الزمن بالونات ساخنة, تعمل على تأليب العالم العربي ضدها, وهي بالمقابل لا تجني بنتيجتها, سوى مشاعر الكراهية والعداء? هذا مع العلم أن دول الخليج العربي وبمساع خيرة وفطنة من قادتها, لم ترد حتى الساعة على المواقف الإيرانية المتشنجة والعدائية, سوى بمواقف استيعابية ومهادنة. وليس من باب الضعف أو الوهن أو التهرب من المواجهة, بل من باب تبريد الأجواء, تفادياً للانزلاق في متاهات التقاذف الكلامي, والذي غالباً ما يؤدي إلى نتائج لا تحمد عقباها, ليس أقلها التصعيد الميداني الذي لا يصب في مصلحة أي من بلدان الجوار.
والجدير بالذكر أن قادة وملوك وأمراء دول الخليج سعوا وما زالوا وعلى مدى السنين المنصرمة الى اقامة أفضل علاقات حسن الجوار مع إيران. مع العلم أن إيران هي في الواقع بحاجة إليهم أكثر مما هم بحاجة إليها, نسبة إلى حاجتها للتبادل التجاري مع الأسواق العربية, ونظراً إلى ضروراتها الحياتية الملحة والتي تحتم عليها استيراد البترول المصنع, كونها تفتقر لمراكز تكرير النفط, رغم امتلاكها لسابع مخزون نفطي عالمي. لذا, قد تكون مستغربة تصريحات من نوع تلك التي سمعناها في الآونة الأخيرة, والتي جاءت على لسان أحد المقربين من مرشد الثورة الإيرانية العضو في مجمع تشخيص مصلحة النظام, ناطق نوري, حين قال وفي معرض كلامه عن انجازات الثورة الإيرانية, في مدينة مشهد, ان البحرين هي الولاية الإيرانية الرابعة عشرة. والملفت ان بعد كلام ناطق نوري جاء كلام معاكس للمتحدث باسم الخارجية الإيرانية حسن قشقاوي, عبر تلفزيون "العالم", الناطق باللغة العربية, يرد فيه كلام نوري إلى مسائل تاريخية تتعلق بتاريخ الثورة الإسلامية ولا تتعلق "بالمسائل الإقليمية والسياسية الراهنة". ومن ثم عاد هو نفسه أي حسن قشقاوي, ليؤكد وفي صحيفة "خاسان", بأنه وفي ظل محمد رضا بهلوي الملك الذي لم تكن ترجى منه فائدة, أخذت منا إحدى الولايات وأصبحت الآن دولة البحرين, وإنها كانت الولاية الرابعة عشرة وكان لها ممثل في البرلمان.
والسؤال الذي يبادر إلى الذهن حيال هذه التناقضات هو عن الحاجة لافتعال أجواء التشنج هذه, وبشأن الفائدة من إطلاق هذا السيناريو بمرحلتيه التأكيدية ومن ثم التبريرية, في وقت لم تحصد من ورائه إيران سوى مواقف الشجب والاستنكار في العالمين العربي والدولي? ناهيك عن الأضرار الاقتصادية التي سترتد عليها نتيجة قرار المنامة تجميد سريان اتفاقية استيرادها للغاز من طهران, والتي كانت في طور الإنجاز. ولكن لا بد من الإشارة إلى أن هذا الموقف الاستفزازي من إيران ليس جديداً ويذكرنا بالآخر المماثل, وكان في يوليو عام 2007, وحينها وبعد مقالة كتبها رئيس تحرير صحيفة "كيهان" حسين شريعتمداري أعلن خلالها تبعية البحرين لإيران, اضطر بعدها وزير خارجية ايران منوشهر متكي إلى زيارة المنامة وتقديم توضيحات وتطمينات من القيادة الإيرانية لدولة البحرين. كما يذكرنا بالآخر أيضاً والذي سببته إيران في إنشائها مكتبين إداريين لها في جزيرة أبو موسى, العائدة ملكيتها لدولة الإمارات, في شهر أغسطس عام 2008. وحينها صعدت الإمارات احتجاجها ضد هذه الإجراءات غير الشرعية وغير القانونية, انطلاقاً من اعتبارها ان مذكرة التفاهم المبرمة في نوفمبر 1971 والتي تخص ملكية هذه الجزيرة ما زالت سارية المفعول وأن التصرفات والتدابير غير الشرعية التي تمارسها إيران في الجزيرة تتجاوز بنود هذه المذكرة وتمثل محاولة لفرض أمر واقع جديد يناقض الوضع القانوني المفترض.ومن ثم عادت طهران لتؤكد انها تحترم سيادة البلدان المجاورة, وانها على استعداد لفض هذا الخلاف بالطرق السلمية ومن خلال المفاوضات. ولكن رغم هذه الديماغوجية في المواقف الإيرانية, صرح حينها الأمين العام لمجلس التعاون الخليجي عبد الرحمن العطية, أن هناك رغبة صادقة من دول الخليج العربي لإقامة أفضل علاقات حسن الجوار مع إيران في احترام القوانين والمواثيق والأعراف الدولية التي تقول باستقلال وسيادة الدول أراضيها وحدودها, مؤكداً أن مبدأ الاحتلال مرفوض, ولا يجب أن يكون مماثلاً للذي هو قائم بين الجانب العربي والاحتلال الإسرائيلي.
  ولكن وللأسف كل محاولات التفهم والاستيعاب والتي بادرت إليها دول الخليج العربي, باتجاه إيران,وفي مقدمها مساعي دولة قطر, باءت بالفشل. نذكر في هذا المجال بالجهود التي بذلتها دولة قطر من أجل تقريب وجهات النظر ومن أجل رأب الصدع القائم بين الجانبين العربي والإيراني, إذ عمدت إلى مبادرة التواصل مع القيادة في طهران, وتم بواسطتها دعوة الرئيس الإيراني للمشاركة في أكثر من قمة عربية. ولكن ما موقف قطر اليوم تجاه إيران وهي تدعي ملكيتها لدولة البحرين?
هذا مع العلم أن إيران تدرك جيداً انها لا يمكنها الاستمرار بهذا المستوى من التصعيد في علاقتها مع جوارها الخليجي. وهي بحاجة للعلاقات السوية مع دول هذا الجوار ولأسباب عديدة, ليس أقلها الحاجة لدعم ولمساندة هذا الجوار, في سياق تعرضها لعقوبات المجتمع الدولي المقبلة... فكيف نفسر إذا هذا التناقض المستمر في المواقف الإيرانية? يوماً تهاجم وتحتل واليوم التالي تهادن وتحاول نقض كلام البارحة وكأنها مسيرة وليست مخيرة في نمط تصرفها مع دول الجوار! وكأن طرفاً مجهولاً يحثها لإطلاق تصريحات تدرك جيداً بأنها تضر بمصالحها, فتعود وتنفيها في اليوم التالي, وكأن طرفاً ما يدفعها باتجاه اتخاذ هذه المواقف التي تذكر بمواقف صدام حسين قبيل غزوه لدولة الكويت الذي كان أعلن أنها المحافظة العراقية التاسعة عشرة! فهل يعيد التاريخ نفسه?

مهى عون
 كاتبه لبنانية
e.mail:maha.aoun@hotmail.com

 


 
 
az
لا اله الا الله
ذوقوا عدل الحكومات الشيعية(6)
قولوها ولو تقية
طالح عاشور
شتائم «ياسر الحبيب»
مقترحي خطير فاقرأوه
رشاوي إيران للأفغان
ملاك أم شيطان 5 ؟
ملاك أم شيطان4 ؟
ملاك أم شيطان3 ؟
رضي الله عن راضي الحبيب
لقاء مع السعيدي
تباً للأحزاب السنية الأنانية
الرويبضة
فيضانات باكـستان
حييت أيها البطل الشيعي
قمر الكباريهات الفضائية
لا يخدعونكم بلباسهم
تحالف أعداء السنة
لماذا ياسمو الأمير ؟
دراسة مهمة جداً جداً ( الحلقة الثانية )
توبة
أنا مسيحي وأهوى النبي
غفر الله لأبي أنور
صدق ياسر الحبيب
الساقطون وأسوار البحرين
نعم لإيران لا لدول الخليج
لاتلقوا لهم بالاً
شملان العيسى
عمر الشيعي
ياسر حبيب
مدرسو الجامعة وياسر
ياسر الرقيع
عائشة ، هيله ،وفاء
أكذوبة حكم آل البيت
كيف نواجه المشروع الصفوي
تشييع الزبيريين
التكريتي والعلوي
كريمو شيتوري
إلتماس إلى ملك البحرين
ظاهرة هثيم المالح
إدانة البذاءات الشيعية
بحبك يا حبيبتي
دلت تحرياتنا السرية
الشيخ الصالح لا لإرسال الأموال للخارج
إيران دولة مارقة
الدويسان والولي الفقيه
نجح الدويسان ،سقط الشيعة
هل السنة إرهابيون؟
عبدالرسول سلمان
الدويسان في كربلاء
إنه الكاتب وليس الكاذب
النائب المطوع
تصفية القتلة
هم العدو فأحذرهم
شكراً أيها الليبرالي
يا إيران لاتحرجينا
عضة كلب
وما أدراك ما لمهري
ولاء الأحزاب الشيعة
فيصل
حكى لنا فؤاد
إيه يا حكامنا الأذلاء الجزء الثالث
إيه ياحكامنا الأذلاء ( الجزء الثاني)
إيه ياحكامنا الأذلاء ( الجزء الأول)
وقاحة في الشارع
بيان عاهرات البعث العلوي
مع الأسد إلى الأبد
دعوة لنقد الذات لا أكثر
أحلام إيران
إزفستيا
نواب أم كلاب 7؟
بتلوموني ليه
شجرتي طبيبتي
حاميها حراميها 4
الشيعة.. والنوايا الحسنة
علي جنتي
صالح عاشور
دراسه مختصرة عن سقوط دولة فارس
راضي حبيب وعدنان غريب
نواب أم كلاب3
حسن بين مادحيه وناقديه
ندوة الأستاذ علي المتروك
محاولة اغتيال
حاميها حراميها 5
تجسيد النبي
من أجل عيون إيران
الحكومةوالشيعة
السيطرة الإيرانية
حقيقة «البدون!»
البراءة المضحكة
شهيدة أم شهيد
قاروه أم طنب
من هو الدكتاتور؟
سيد سروالي
شكرا عم علي المتروك
آية الله جويهل
من هي قوى الظلام؟
التجسس
واخداه
سكت الجدار ونطق الحمار
ملابس عسكرية
د أحمد الخطيب
الشيخ راضي الحبيب
تضليل الرأي العام
كبير يا أحمد
هات ماعندك يا إيران
تاريخ الإرهاب الإيراني
كيفي أنا كويتي
الوجدان الشيعي
نريدها مدنية لا قبلية
القبلية
إيران ليست شريكاً
رجب فوق صفيح ساخن
الكويت ومخططات الشر الإيرانية
تمجيد
حاميها حراميها 2
حاميها حراميها 1
أموال «الأفيون الإيراني»
آغا... كلامك مو سحيح!
إنه ذنبكم يا أغبياء
لماذا يافرج؟
مصائبنا منهم.. ورب الكعبة
مطالبات لاتنتهي
بيـن علـي ومعصـومـة
الشفافية
معصومة المأزومة الحلقة 2
قصة حب
نواب أم كلاب (الحلقة 2)
ثعابين إيران في الصحافة
كم من كلمة حلقة 3
احترام الصحابة واجب
علي المتروك
هل يعود التوازن؟
ب60 داهيه
الصفويون يستغلون المسيحيين لضرب السنة
دلع القيادات الشيعية
حسينيات الإعتراض على مشيئة الله
أبو لؤلؤة في الطريق
يمن خوش هال
الخليج العربي
لص بغداد
نعم إنهـم صفويــون
ألى جنة الخلد
أطـوار بـهـجـت
مساكين الشيعة العرب
بريطانيا ومعاناة الشعب الأهوازي
كاتب شيعي منصف ينتقد حزب الله
نؤيد المؤيد
هل نلطم على الحسين أم على بنات البحرين ؟
أنقذوا اليمن من الصفويين " حلقتان
من فجر المواكب الحسينية
زواج المتعة في البحرين يخرق التشريع المقنن إلى الز
هل يدرك العرب الأطماع الإيرانية في العراق والبلاد
© كل الحقوق محفوظة لموقع مملكتنا 2018
لا يتحمل الموقع مسئولية الاراء المنشورة ولا تعبر تلك الاراء بالضروة عن رأي اصحاب الموقع