تفسير الشعراوى

تلاوة القرآن الكريم

ملفات وقضايا إسلامية

المكتبة المرئية الإسلامية

خطب ومحاضرات إسلامية

مقالات وحكايات للمسلم الصغير

المكتبة الصوتية الإسلامية

دليل المؤسسات الخيرية

دليل المواقع الإسلامية

فتاوى في الدين

مكتبة الصور الإسلامية

 
الليبراليون.. مصالح وكراسي وزعامات
    

 

الليبراليون.. مصالح وكراسي وزعامات

إن تعامل التيار الليبرالي مع التيارات الشيعية أمر يثير الريبة والشك ، فهذا التيار المنافق يترصد أي خطأ للتيار الإسلامي السني بينما يتجاهل أخطاء التيارات الشيعية التي يمكن تصل في بعض أوجهها إلى الخيانة العظمى بولائها وعمالتها لإيران !وبينما يخاطب هذا التيار الليبرالي المنافق التيارات الشيعية بكل رقة واحترام فإنه يتعامل مع التيارات السنية بكل وقاحة واحتقار مهما حاولت التيارات السنية التقرب من ذلك التيار الليبرالي المنافق .

  ولذلك يجب على التيار الليبرالي ان يراجع نفسه وان يسمو بتفكيره الذي ظل يواجه به التيارات الإسلامية السنية ويغض طرفه عن انحرافات التيارات الشيعية منذ ثلاثين عاما.

   والذين كانوا يقودون العمل، امثال: د. احمد الخطيب وجاسم القطامي والمرحوم سامي المنيس وعبدالله النيباري وآخرين لم ينظروا إلى التيارات السنية باحترام ولم يدركوا  حجم تأثيرها وما لديها من تخطيط وتنظيم،  ولو استعرضنا فقط انجازات التيار الليبرالي منذ عام 1999 فهي متواضعة جدا، بل انهم اصبحوا حكوميين اكثر من الحكومة والكل منهم يبحث عن مصالحه الشخصية وأصبحت الاجتماعات ما هي الا رد فعل ، ويقتصر العمل على إلقاء كلمات حماسية وبعدها يتبخر كل شيء، لأن الكل منهم يريد الزعامة والكرسي والاضواء، وما الانتخابات الاخيرة عنا ببعيدة، والذي حدث في الدائرة الثانية حال دون وصول اثنين من المرشحين لدى التيار الليبرالي، علما بأنه كانت لديهم فرصة سانحة للوصول، ولكن الانانية والغيرة حالتا دون ذلك والضرب تحت الحزام.إن الايثار غير موجود عند التيار الليبرالي، وكذلك لم يتم تأهيل صف ثان وثالث ،فهل يستطيع المنتمون للتيار اليبرالي التنازل للأكفاء منهم أو من غيرهم عن مواقعهم الوظيفية أو السياسية ؟ الجواب هو كلا، لان كل واحد منهم يعتقد انه هو الحزب .

ولذلك فلا يمكن ان تقوم لهذا التيار قائمة الا بمراجعة الذات ونقدها وتخليها عن سياسة النفاق التي تتقرب بها للتيارات الشيعية على حساب التيارات السنية وإبعاد بعض العناصر المطلوب ان تبعد قسرا ، فهؤلاء ليسوا بالملائكة. بل شوهوا صورة التيار الليبرالي ومواقفهم متخاذلة وقد سقط القناع عنهم في مواقف كثيرة  وهم الذين يرفعون لواء الدفاع عن المال العام،ويسرقونه أو يدافعون عمن يسرقه.

  إن حل مشكلة هذا التيار بسيط،وهو  بدل الانجرار خلف بطولات اعلامية فارغة، عليهم مقارعة الحجة بالحجة والعمل على تعديل كل القوانين التي تتعارض مع الدستور والتي تقيد الحريات وغيرها.فإن الامل في الله كبير،في أن يقوم التيار الليبرالي بالتصالح مع التيارات السنية، خاصة وأن التيارات الشيعية تستغلهم أسو استغلال وتحتقرهم ولاتتفق معهم إلا بمحاربة أهل السنة . وعلى التيار الليبرالي اعادة ترتيب صفوفه من جديد لعلّه يتخلى عن غبائه ولو لمرة واحدة .ذلك الغباء الذي أورثهم إياه الدكتور أحمد الخطيب وعبداللطيف الدعيج وغيرهم من الضالين فكرياً منذ  نشأة التيار الليبرالي في الكويت!

 

 المرسل :يوسف مبارك   

 


 
 
لا اله الا الله
ذوقوا عدل الحكومات الشيعية(6)
قولوها ولو تقية
طالح عاشور
شتائم «ياسر الحبيب»
مقترحي خطير فاقرأوه
رشاوي إيران للأفغان
ملاك أم شيطان 5 ؟
ملاك أم شيطان4 ؟
ملاك أم شيطان3 ؟
رضي الله عن راضي الحبيب
لقاء مع السعيدي
تباً للأحزاب السنية الأنانية
الرويبضة
فيضانات باكـستان
حييت أيها البطل الشيعي
قمر الكباريهات الفضائية
لا يخدعونكم بلباسهم
تحالف أعداء السنة
لماذا ياسمو الأمير ؟
دراسة مهمة جداً جداً ( الحلقة الثانية )
توبة
أنا مسيحي وأهوى النبي
غفر الله لأبي أنور
صدق ياسر الحبيب
الساقطون وأسوار البحرين
نعم لإيران لا لدول الخليج
لاتلقوا لهم بالاً
شملان العيسى
عمر الشيعي
ياسر حبيب
مدرسو الجامعة وياسر
ياسر الرقيع
عائشة ، هيله ،وفاء
أكذوبة حكم آل البيت
كيف نواجه المشروع الصفوي
تشييع الزبيريين
التكريتي والعلوي
كريمو شيتوري
إلتماس إلى ملك البحرين
ظاهرة هثيم المالح
إدانة البذاءات الشيعية
بحبك يا حبيبتي
دلت تحرياتنا السرية
الشيخ الصالح لا لإرسال الأموال للخارج
إيران دولة مارقة
الدويسان والولي الفقيه
نجح الدويسان ،سقط الشيعة
هل السنة إرهابيون؟
عبدالرسول سلمان
الدويسان في كربلاء
إنه الكاتب وليس الكاذب
النائب المطوع
تصفية القتلة
هم العدو فأحذرهم
شكراً أيها الليبرالي
يا إيران لاتحرجينا
عضة كلب
وما أدراك ما لمهري
ولاء الأحزاب الشيعة
فيصل
حكى لنا فؤاد
إيه يا حكامنا الأذلاء الجزء الثالث
إيه ياحكامنا الأذلاء ( الجزء الثاني)
إيه ياحكامنا الأذلاء ( الجزء الأول)
وقاحة في الشارع
بيان عاهرات البعث العلوي
مع الأسد إلى الأبد
دعوة لنقد الذات لا أكثر
أحلام إيران
إزفستيا
نواب أم كلاب 7؟
بتلوموني ليه
شجرتي طبيبتي
حاميها حراميها 4
الشيعة.. والنوايا الحسنة
علي جنتي
صالح عاشور
دراسه مختصرة عن سقوط دولة فارس
راضي حبيب وعدنان غريب
نواب أم كلاب3
حسن بين مادحيه وناقديه
ندوة الأستاذ علي المتروك
محاولة اغتيال
حاميها حراميها 5
تجسيد النبي
من أجل عيون إيران
الحكومةوالشيعة
السيطرة الإيرانية
حقيقة «البدون!»
البراءة المضحكة
شهيدة أم شهيد
قاروه أم طنب
من هو الدكتاتور؟
سيد سروالي
شكرا عم علي المتروك
آية الله جويهل
من هي قوى الظلام؟
التجسس
واخداه
سكت الجدار ونطق الحمار
ملابس عسكرية
د أحمد الخطيب
الشيخ راضي الحبيب
تضليل الرأي العام
كبير يا أحمد
هات ماعندك يا إيران
تاريخ الإرهاب الإيراني
كيفي أنا كويتي
الوجدان الشيعي
نريدها مدنية لا قبلية
القبلية
إيران ليست شريكاً
رجب فوق صفيح ساخن
الكويت ومخططات الشر الإيرانية
تمجيد
حاميها حراميها 2
حاميها حراميها 1
أموال «الأفيون الإيراني»
آغا... كلامك مو سحيح!
إنه ذنبكم يا أغبياء
لماذا يافرج؟
مصائبنا منهم.. ورب الكعبة
مطالبات لاتنتهي
بيـن علـي ومعصـومـة
الشفافية
معصومة المأزومة الحلقة 2
قصة حب
نواب أم كلاب (الحلقة 2)
ثعابين إيران في الصحافة
كم من كلمة حلقة 3
احترام الصحابة واجب
علي المتروك
هل يعود التوازن؟
ب60 داهيه
الصفويون يستغلون المسيحيين لضرب السنة
دلع القيادات الشيعية
حسينيات الإعتراض على مشيئة الله
أبو لؤلؤة في الطريق
يمن خوش هال
الخليج العربي
لص بغداد
نعم إنهـم صفويــون
ألى جنة الخلد
أطـوار بـهـجـت
مساكين الشيعة العرب
بريطانيا ومعاناة الشعب الأهوازي
كاتب شيعي منصف ينتقد حزب الله
نؤيد المؤيد
هل نلطم على الحسين أم على بنات البحرين ؟
أنقذوا اليمن من الصفويين " حلقتان
من فجر المواكب الحسينية
زواج المتعة في البحرين يخرق التشريع المقنن إلى الز
هل يدرك العرب الأطماع الإيرانية في العراق والبلاد
© كل الحقوق محفوظة لموقع كويــتــنا 2014
لا يتحمل الموقع مسئولية الاراء المنشورة ولا تعبر تلك الاراء بالضروة عن رأي اصحاب الموقع