كرهوك لأنك دولة سنية
فلنعزي أختنا الشيعية
باكستان رأس حربة ضد إيران
العملاء في البحرين
اختبار
رشا الأخرس
جردوهم من مناصبهم
يحاول بعض الشيعة الفتنة بين الأتراك والعرب
مرسي في مواجهة تآمر
هل يفعلها الدويسان ؟
ياسر وحفيد الرسول!
دراسة مهمة جداً جداً [الحلقة الاولي
النفط مقابل الغيوم
صدام الإيراني قادم
مهلاً يا عشاق الحبيب
الاحتلال الإيراني للكويت
من له حيلة فليحتال
تسعه وعشرون ميلاً فقط
آل البيت والكوكاكولا
دلع القيادات الفلسطينية حلقه9
الخلايا الإيرانية الإيرانية
اللوبي الإيراني في مصر
شتان بين نوري ونوري
المطلوب من سماحة السيد
مهتدون
طائفيو العراق
الهلال الصفوي يداهمنا
أنا مسيحي وأهوى النبي
لماذا يكرهنا الصفويون؟
حزب الله يفجر مخازنه
غير المكذوب عليهم 5
غير المكذوب عليهم 4
قتلوك يا عبدالجبار
حرق المكتبات السنية
حسن دنائي
مبعوث المهمة الإلهية
الشاهنشاه».. السوبر مان
أقنعة متعددة ووجه واحد
كم من كلمة حلقة 7
الشيخ الصفار واضح كالنهار
شتان بين الحبيب والحبيب
هل يراجع حزب الله حساباته
قل موتوا بغيظكم
إلا صلاتي
سلام الخونة
أسلوب جديد في الفتنة
عميل صفوي آخر
فضيحة سيد سروال
المرجعية الدينية
هكذا قتلوا خزعل
سيد عكروت 3
الخليج والتهديد الإيراني
إحمين وغنوم
الجالية الإيرانية في الكويت
كلبة المياص
الأمن المستتب 1
إنذار أخير للمنطقة
الأسطوانة المشروخة
حلف نوروز
دلع القيادات الشيعية 2
نواب أم كلاب
التقريب الحقيقي والتقريب الصفوي
قبازرد ينتفض
عائلة معرفي
الخطر الحوثي والثأر الفارسي
إذابة الجليد
الحوثيون حلقات من 1 الي 4
أصحوا يأهل السنة
MR AHMAD
فرج الخضري
من الإمارات OUT
النجف الأنجس
الغزو النسوي العلماني
بدون أم مجرمون
الليبراليون.. مصالح وكراسي وزعامات
حلف الشياطين
تركيا السنية هدفهم القادم
مـؤخــرات
أبو درع
صحيفة القـبس
الطريق إلى كربلاء
السعودية
إلى متى ياسعد !
هزيمة "لوبي" طهران في بغداد
أربعون ألف يا نائمون
هل يصدق ظن الصفويين في العرب؟
تناحر البعثيين
كم من كلمة حلقة 8
إمام الحرم المكي
قناة بردى الفضائية
شط العرب
ماذا يحدث في الخليج؟
ضربني الصفوي وبكى
الائتلاف العراقي الشيعي
الغلاة وسياسة إضرب واهرب
علي الصراف
تقسيم اليمن
أمير قطر
اذبح واربح
عبد الـكـريـم قـاســــم
انقراض "الديناصورات" في العراق!
المالكي في ظل الملالي
الأطماع الإيرانية حقيقية
مطلوب دور سعودي فاعل في العراق
الخميني يشكك بالانتخابات
الانتخابات الإيرانية في العراق
فهمي هويدي وإيران
الإرهاب في العراق
فيفي نصرالله
إيران «الفارسية» وترتيبات المنطقة
سفارة العراق في دمشق..والسفير
الابعاد الطائفية لقرار اعادة اعتقال العراقيين
وإذا خاصم فجر
تحية حارة لأخينا الشيعي موسى
الجزر العربية في الخليج...
تسلل ارهابي ايراني مرعب في العراق
أشـرف
من يحكم إيران اليوم؟
عبدالحميد سني منافق
مفكر شيعي يكشف المكر الصفوي
حلم تصدير "الثورة الخمينية"تحطم على بوابة المغرب
إنتفاضة الحرية الأحوازية ... التضحيات مستمرة !
عدالة المستعمر الأعجمي في الأحواز العربية!
بين داريوش الصفوي والموسوي العربي
ويل للشيعة العرب من جالا وأخواتها
عاكف المناكف
السعودية: على الشيعة «احترام» المذهب السلفي
حقائق قمة الرياض تُفنّد أكاذيب «إيكو»
لماذا هذا الإصرار الإيراني على معاداة دول الجوار؟
مستشار المالكي: الشعائر الحسينية بدعة..ومراجع الصف
أنقذونا من حماس
الإستقرار في الخليج رهن بالإستقرار الداخلي الإيران
صراع العشائر والتخلف العراقي المريع
قراءة في أرشيف الصحف الصفوية العراقية
الحمية ياعطية
جماهير اللطم المليونية...لماذا لم تسقط نظام صدام؟
تظاهرنا ضد حكومة البحرين
ما الذي يتعين عمله لوقف النفوذ المتنامي لإيران في
سياسي شيعي كبير:لا مصلحة للشيعة مع إيران
الفضائح الجنسية لقضاة المتعة في البحرين
نظام طهران و تدمير المعبد العراقي على رؤوس منفيه؟
إيران أشد خطراً على العراق من أمريكا والصحوات أفشل
إغتيال داعية إيراني سني في إيران
البحرين أوقفت النائب جاسم السعيدي عن الخطابة لوصفه
نصرالله يدافع عن غزة أم يحرض على الفتن؟
دعوة للإصلاح المذهبي
نظرة إسلامية حول عاشوراء
اتـفـاق الدجـالين
نواب إيرانيون: الإمارات جزء من أراضينا والحديث عن
رجل أعمال أميركي ايراني يقر بالتآمر لإرسال معدات ع
 
هات ماعندك يا إيران
    

 

                      هات ماعندك يا إيران

دخلت قضية "شبكة التجسس" منعطفاً بالغ الخطورة أمس, يرسم معالم "فضيحة" مكتملة الاركان, مع تكشف معلومات دقيقة وحساسة, في ختام التحقيقات الأمنية التي انتهت أمس بإحالة الملف وبعض الموقوفين إلى النيابة العامة, واعترف المتهمون بانتمائهم الى الخلية خلال التحقيقات التي اجريت معهم بوجود علاقة مباشرة لهم مع ضابط الارتباط العسكري في السفارة الايرانية لدى الكويت, وان الاخير كان الممول والعقل المدبر والمنسق لتحركاتهم.وأكدت المصادر ان عدد المتهمين الموقوفين بلغ سبعة أشخاص أحدهم كويتي ويعمل مدرباً عسكرياً في وزارة الدفاع بالاضافة إلى شخص بحريني وثالث سوري ورابع "بدون" يحمل جواز سفر جمهورية الدومينيكان وخامس "بدون" ايضاً بالاضافة إلى إيرانيين اثنين, وكان هؤلاء يرتبطون ببعضهم من خلال ضابط الارتباط العسكري في السفارة الايرانية حيث بدأ التعاون بينهم قبل نحو تسعة اشهر, وكفل لهم الحصول على صور للمنشآت النفطية والحيوية الواقعة على الحدود المشتركة بين الكويت والسعودية, فضلاً عن تمكينهم من تصوير مواقع مهمة في جزيرتي فيلكا وبوبيان وميناء الاحمدي.وبحسب المصادر ايضاً فإن ثمة أربعة اشخاص آخرين لهم علاقة بالشبكة تمكن ثلاثة منهم من الفرار خارج البلاد, فيما توارى الرابع ويجري البحث عنه.
وقد وجهت إلى الموقوفين تهمة التخابر مع دولة أجنبية (إيران) وقد ضبط مع المتهمين عدد من أجهزة الاتصالات عبر الاقمار الصناعية وأجهزة اسقاط الطائرات عبر الليزر, بالإضافة إلى أسلحة حربية وكشوفات باسماء عدد من كبار القياديين في وزارتي الدفاع والداخلية وشخصيات قيادية أخرى في الدولة.

   واستناداً إلى هذه الاتهامات قالت المصادر "ان مبنى السفارة الإيرانية بات تحت المجهر الامني في ظل الشبهات التي تحوم حول ضابط الارتباط" مشيرة في الوقت ذاته الى ان الاستخبارات العسكرية احالت افراد الشبكة المقبوض عليهم الى ادارة امن الدولة التابعة لوزارة الداخلية, تمهيداً لاحالتهم الى القضاء في غضون الاسبوع المقبل.واذ اكدت المصادر صحة المعلومات المتداولة عن وجود علاقات ارتباطية وتداخل بين "خلية التجسس" وشبكة غسل الاموال التي اعلن عنها منذ مدة قصيرة, والمتهم فيها وزير الدولة البحريني المقال عبدالله بن رجب ومواطنة كويتية تدعى "أم طلال" رجحت ان يكون زوج الاخيرة وهو رجل اعمال كويتي, يتواجد حالياً خارج البلاد بسبب ملاحقته قضائياً على ذمة قضايا مالية, واشتهر بعلاقته المباشرة مع ايران - متورطاً بشكل غير مباشر مع شبكة التجسس, ومن دون ان تستبعد ان يكون احد أقارب "ام طلال" وهو ضابط كبير في وزارة الداخلية على صلة بالشبكة.ولكن السؤال المهم هو : لماذا تتجسسس إيران على دولة مثل الكويت ،وهي الدولة التي تربطها معها تودد كبير من طرف واحد وهو الطرف الكويتي وتنازلات منه  لفتح المجال واسعاً أمام الطقوس الشيعية القادمة من إيران وتنظيم أنشطة شبه عسكرية والقيام بتمثيليات تجسد فيها شخصيات النبي (ص) وآل البيت عليهم السلام ،ولمز وغمز في وسائل الإعلام واستهزاء بأهل السنة ،وفتح مساجد لايصلى بها صلاة الجماعة ،ولكن تستخدم هي مع الحسينيات التابعة للكويتيين من أصول إيرانية أو الجاليات الإيرانية  للتآمر ورسم الخطط التي تخدم الأهداف الإيرانية وتخصيص مبرات وجمعيات نفع عام خاصة بالشيعة ولايسمح لأي سني الإنتماء إليها وإنشاء وقف شيعي لاينفق فلس واحد منه على أهل السنة بينما يعامل بيت الزكاة الكويتي الشيعة والسنة معاملة واحدة وهوالبيت الذي تأتي أمواله من أهل السنة ولايساهم الشيعة بأي فلس فيه ؟ كل ذلك مع تشدد لكبح أي ردود فعل سنية على الإستفزازات الشيعية الإيرانية كشتم الصحابة وأمهات المؤمنين .

إن السبب في هذا الإستهتار الإيراني الذي يجند خلايا وتهيئتها لأعمال إرهابية هو الإستخفاف ليس بالكويت فحسب ولكن بكل دولة عربية وسنية على حد سواء ، وذلك لأن إيران أصبحت تشعر بأن الرعب والإرتجاف يعتري تلك الدول بسبب إنفاقها المليارات على مجرمين شيعة كحزب الله  وإرهابيين سنة كعصابات بن لادن حتى يخدموا أهدافها لبث الرعب ليس في دول الخليج العربي فحسب ولكن حتى في قلب أمريكا والدول الغربية بعد الخسائر التي ألحقتها إيران بها في أفغانستان والعراق واليمن والصومال والسعودية ولبنان وغيرها عن طريق عملائها من الشيعة والسنة السالف ذكرهم .ومن بين أوجه الثقة بالنفس والإحتقار للعرب والسنة تبجح  وزارة الخارجية الايرانية ونفيها لخبر شبكة التجسس, واصفة ما نشر بهذا الخصوص بأنه "لا أساس له من الصحة وفبركة من وسائل الاعلام وبعض الاوساط السياسية" واستند الناطق باسم الخارجية الايرانية رامين مهمان برست في مؤتمر صحافي عقده في إنكاره لوجود مثل هذه الشبكة الإجرامية إلى الرعب الذي يعيشه المسؤولون الكويتيون من إيران حينما خففوا من هول الأمر فقال رامين : ان "المسؤولين في الكويت قد رفضوا هذه الادعاءات, والموقف الرسمي لهذا البلد لم يؤيد بعد هذا الموضوع, لكن اطلاق مثل هذه الاتهامات على لسان مسؤولين بنزعات خاصة يكشف تأثرهم بدعايات الاعداء", مشدداً على ان مواقف هؤلاء "لم تكن دقيقة".ولم يكتف برست بهذا الصلف والكذب ، بل راح يردد الأسطوانة الإيرانية المشروخة فألقى باللائمة على من وصفهم ب¯ "بعض نواب البرلمان الكويتي ووسائل الاعلام" وقال: "انهم تأثروا بالدعايات التي يثيرها اعداء العلاقات بين البلدين, ونحن ندعو وسائل الاعلام في المنطقة الى ان تتبنى مواقف مسؤولة, وتحرص على نشر اخبار دقيقة في هذا الشأن", واعتبر ان نشر مثل هذه التقارير يلبي مطالب اسرائيل وبعض البلدان التي تعمل لاثارة الخلافات خلال توجيه اتهامات باطلة".ولم يكتف ذلك العلج الإيراني بذلك بل أرسل تهديداً مبطناً للكويت فقال: "ليعلم المسؤولون في الكويت ان هذه القضايا تجلب الضرر الى المنطقة" مشيراً الى ان "الادعاءات التي طرحت في الكويت والتصريحات غير الموزونة لبعض النواب في هذا البلد تكشف بأن الدعايات السيئة قد تركت تأثيرها على بعض وسائل الاعلام والمسؤولين".
   وكان ذلك الأفاك المفتري الإيراني يقصد بعض النواب السنة الغيورين على بلادهم من أمثال النائب وليد الطباطبائي والنائب محمد هايف ونواب سنة آخرون تقدموا بطلب عقد جلسة خاصة لمجلس الامة لمناقشة الوضع الامني في البلاد ولكنهم وافقوا على تأجيل الطلب حتى اشعار اخر بناء على طلب اطراف حكومية حرصاً على تهدئة الامور ومراعاة لحساسية ودقة الموقف, وكان تصريح ذلك الناطق الإيراني كرد على اوساط نيابية سنية كانت قد وزير الخارجية الى استدعاء السفير الايراني وابلاغه بأن "أحد اعضاء البعثة الديبلوماسية غير مرغوب فيه" , وعليه مغادرة البلاد.
وكان النائب محمد هايف اعلن عن عزمه التريث في تقديم طلب عقد الجلسة الخاصة رغم اكتمال العدد اللازم لذلك, وقال في تصريح الى الصحافيين امس: ان "التطورات الاخيرة في قضية شبكة التجسس التي تعمل لصالح الحرس الثوري الايراني دعتنا الى التريث قليلاً, خصوصاً ان التحقيقات اشارت الى تشعب الشبكة, وتمددها في غالبية الدول الخليجية", لافتاً الى ان هناك اجتماعات على مستوى قياديي دول الخليج العربي تتابع التطورات الاخيرة.ودعا هايف الدول الخليجية الى اعادة حساباتها مع ايران, حتى تضع حداً لمثل هذه الممارسات, مجدداً مطالبته بطرد السفير الايراني, لاسيما وان قياديي وزارة الدفاع أكدوا حادثة التجسس.
في الاطار نفسه أكد رئيس لجنة الداخلية والدفاع في مجلس الامة النائب عسكر العنزي انه "لا مانع من عقد جلسة خاصة لمناقشة الموضوع بعد انتهاء التحقيقات" وقال: ان "التصعيد الاعلامي لا يخدم مصالح الكويت السياسية والامنية, فالاجهزة المعنية تقوم بواجبها على أكمل وجه, وعلينا عدم التشويش على عملها".في المقابل قال النائب مبارك الوعلان: ان تعامل الحكومة مع القضية اتسم بالضبابية وباللون الرمادي, اذ تلكأت في تبيان الحقيقة وخرجت على استحياء بعد حين لتعلن ان هناك شبكة تجسس.
وأضاف: ان "الحكومة تتعامل مع الملف بحذر مريب وتكتم لا مبرر له, وكأنها تحاول طمس الحقيقة, وان تخفي ما يحدث على الساحة, ونحن - النواب والامة- نرفض ان يتم تنحيتنا عما يحدث في محاولة لاسترضاء البعض, ولن نسمح بالتجاوزات التي تعمق سياسة الاسترضاء و"الطمطمة".أما النواب الشيعة فلم ينبسوا ببنت شفة وكأن أمر الكويت لايعنيهم وهم الذين كانوا يخدعون الناس بالتظاهر بحب الوطن ، بل إن بعضهم كالنائب الشيعي الإيراني الأصل والمعروف بعمالته لإيران صالح عاشور فقد علق على التصريح الذي كان ادلى به النائب وليد الطبطبائي ونشر بشأن من وصفهم ب¯ "الكويتيين الموالين لايران", وقال عاشور: "من الجميل ان يكون الكويتيون قريبين من السلطة, وملتفين حول القيادة الشرعية لانها صمام أمان الوحدة الوطنية, لكن المشكلة في القريبين من طالبان والقاعدة, فهؤلاء دينهم ضرب الوحدة الوطنية, ولا يعجبهم التفاف فئات المجتمع حول الأسرة, ولذلك يطلقون الاتهامات يمينا ويساراً".فهؤلاء هم النواب الشيعة قد كشفوا عن أقنعتهم المزيفة وأقنعة من انتخبهم .ولكن مايدمي القلب أن كثيراً من أهل السنة الأغبيائء صدقوا شعاراتهم البراقة عن الوحدة الوطنية وحب الوطن  أثناء حملاتهم الإنتخابية فصوتوا لهم وكانوا السبب في نجاحهم وسقوط إخوانهم من أهل السنة الذين كانوا يحذرونهم من أكاذيب المرشحين الشيعة الذين ادعوا الوطنية والليبرالية ولكنهم بعد الإنتخابات بيوم واحد شكلوا بلاحياء تكتلاً شيعياً سرياً لسحب البساط من تحت أرجل ليس رجال الدين السنة فحسب ،ولكن حتى من انتخبوهم من أهل السنة . فهل رأيتم غباءً وذلاً وتخلفاً مثل الذي عند أهل السنة؟

                                               خالد الهاجري

 


 
 
az
لا اله الا الله
ذوقوا عدل الحكومات الشيعية(6)
قولوها ولو تقية
طالح عاشور
شتائم «ياسر الحبيب»
مقترحي خطير فاقرأوه
رشاوي إيران للأفغان
ملاك أم شيطان 5 ؟
ملاك أم شيطان4 ؟
ملاك أم شيطان3 ؟
رضي الله عن راضي الحبيب
لقاء مع السعيدي
تباً للأحزاب السنية الأنانية
الرويبضة
فيضانات باكـستان
حييت أيها البطل الشيعي
قمر الكباريهات الفضائية
لا يخدعونكم بلباسهم
تحالف أعداء السنة
لماذا ياسمو الأمير ؟
دراسة مهمة جداً جداً ( الحلقة الثانية )
توبة
أنا مسيحي وأهوى النبي
غفر الله لأبي أنور
صدق ياسر الحبيب
الساقطون وأسوار البحرين
نعم لإيران لا لدول الخليج
لاتلقوا لهم بالاً
شملان العيسى
عمر الشيعي
ياسر حبيب
مدرسو الجامعة وياسر
ياسر الرقيع
عائشة ، هيله ،وفاء
أكذوبة حكم آل البيت
كيف نواجه المشروع الصفوي
تشييع الزبيريين
التكريتي والعلوي
كريمو شيتوري
إلتماس إلى ملك البحرين
ظاهرة هثيم المالح
إدانة البذاءات الشيعية
بحبك يا حبيبتي
دلت تحرياتنا السرية
الشيخ الصالح لا لإرسال الأموال للخارج
إيران دولة مارقة
الدويسان والولي الفقيه
نجح الدويسان ،سقط الشيعة
هل السنة إرهابيون؟
عبدالرسول سلمان
الدويسان في كربلاء
إنه الكاتب وليس الكاذب
النائب المطوع
تصفية القتلة
هم العدو فأحذرهم
شكراً أيها الليبرالي
يا إيران لاتحرجينا
عضة كلب
وما أدراك ما لمهري
ولاء الأحزاب الشيعة
فيصل
حكى لنا فؤاد
إيه يا حكامنا الأذلاء الجزء الثالث
إيه ياحكامنا الأذلاء ( الجزء الثاني)
إيه ياحكامنا الأذلاء ( الجزء الأول)
وقاحة في الشارع
بيان عاهرات البعث العلوي
مع الأسد إلى الأبد
دعوة لنقد الذات لا أكثر
أحلام إيران
إزفستيا
نواب أم كلاب 7؟
بتلوموني ليه
شجرتي طبيبتي
حاميها حراميها 4
الشيعة.. والنوايا الحسنة
علي جنتي
صالح عاشور
دراسه مختصرة عن سقوط دولة فارس
راضي حبيب وعدنان غريب
نواب أم كلاب3
حسن بين مادحيه وناقديه
ندوة الأستاذ علي المتروك
محاولة اغتيال
حاميها حراميها 5
تجسيد النبي
من أجل عيون إيران
الحكومةوالشيعة
السيطرة الإيرانية
حقيقة «البدون!»
البراءة المضحكة
شهيدة أم شهيد
قاروه أم طنب
من هو الدكتاتور؟
سيد سروالي
شكرا عم علي المتروك
آية الله جويهل
من هي قوى الظلام؟
التجسس
واخداه
سكت الجدار ونطق الحمار
ملابس عسكرية
د أحمد الخطيب
الشيخ راضي الحبيب
تضليل الرأي العام
كبير يا أحمد
هات ماعندك يا إيران
تاريخ الإرهاب الإيراني
كيفي أنا كويتي
الوجدان الشيعي
نريدها مدنية لا قبلية
القبلية
إيران ليست شريكاً
رجب فوق صفيح ساخن
الكويت ومخططات الشر الإيرانية
تمجيد
حاميها حراميها 2
حاميها حراميها 1
أموال «الأفيون الإيراني»
آغا... كلامك مو سحيح!
إنه ذنبكم يا أغبياء
لماذا يافرج؟
مصائبنا منهم.. ورب الكعبة
مطالبات لاتنتهي
بيـن علـي ومعصـومـة
الشفافية
معصومة المأزومة الحلقة 2
قصة حب
نواب أم كلاب (الحلقة 2)
ثعابين إيران في الصحافة
كم من كلمة حلقة 3
احترام الصحابة واجب
علي المتروك
هل يعود التوازن؟
ب60 داهيه
الصفويون يستغلون المسيحيين لضرب السنة
دلع القيادات الشيعية
حسينيات الإعتراض على مشيئة الله
أبو لؤلؤة في الطريق
يمن خوش هال
الخليج العربي
لص بغداد
نعم إنهـم صفويــون
ألى جنة الخلد
أطـوار بـهـجـت
مساكين الشيعة العرب
بريطانيا ومعاناة الشعب الأهوازي
كاتب شيعي منصف ينتقد حزب الله
نؤيد المؤيد
هل نلطم على الحسين أم على بنات البحرين ؟
أنقذوا اليمن من الصفويين " حلقتان
من فجر المواكب الحسينية
زواج المتعة في البحرين يخرق التشريع المقنن إلى الز
هل يدرك العرب الأطماع الإيرانية في العراق والبلاد
© كل الحقوق محفوظة لموقع مملكتنا 2018
لا يتحمل الموقع مسئولية الاراء المنشورة ولا تعبر تلك الاراء بالضروة عن رأي اصحاب الموقع