كرهوك لأنك دولة سنية
فلنعزي أختنا الشيعية
باكستان رأس حربة ضد إيران
العملاء في البحرين
اختبار
رشا الأخرس
جردوهم من مناصبهم
يحاول بعض الشيعة الفتنة بين الأتراك والعرب
مرسي في مواجهة تآمر
هل يفعلها الدويسان ؟
ياسر وحفيد الرسول!
دراسة مهمة جداً جداً [الحلقة الاولي
النفط مقابل الغيوم
صدام الإيراني قادم
مهلاً يا عشاق الحبيب
الاحتلال الإيراني للكويت
من له حيلة فليحتال
تسعه وعشرون ميلاً فقط
آل البيت والكوكاكولا
دلع القيادات الفلسطينية حلقه9
الخلايا الإيرانية الإيرانية
اللوبي الإيراني في مصر
شتان بين نوري ونوري
المطلوب من سماحة السيد
مهتدون
طائفيو العراق
الهلال الصفوي يداهمنا
أنا مسيحي وأهوى النبي
لماذا يكرهنا الصفويون؟
حزب الله يفجر مخازنه
غير المكذوب عليهم 5
غير المكذوب عليهم 4
قتلوك يا عبدالجبار
حرق المكتبات السنية
حسن دنائي
مبعوث المهمة الإلهية
الشاهنشاه».. السوبر مان
أقنعة متعددة ووجه واحد
كم من كلمة حلقة 7
الشيخ الصفار واضح كالنهار
شتان بين الحبيب والحبيب
هل يراجع حزب الله حساباته
قل موتوا بغيظكم
إلا صلاتي
سلام الخونة
أسلوب جديد في الفتنة
عميل صفوي آخر
فضيحة سيد سروال
المرجعية الدينية
هكذا قتلوا خزعل
سيد عكروت 3
الخليج والتهديد الإيراني
إحمين وغنوم
الجالية الإيرانية في الكويت
كلبة المياص
الأمن المستتب 1
إنذار أخير للمنطقة
الأسطوانة المشروخة
حلف نوروز
دلع القيادات الشيعية 2
نواب أم كلاب
التقريب الحقيقي والتقريب الصفوي
قبازرد ينتفض
عائلة معرفي
الخطر الحوثي والثأر الفارسي
إذابة الجليد
الحوثيون حلقات من 1 الي 4
أصحوا يأهل السنة
MR AHMAD
فرج الخضري
من الإمارات OUT
النجف الأنجس
الغزو النسوي العلماني
بدون أم مجرمون
الليبراليون.. مصالح وكراسي وزعامات
حلف الشياطين
تركيا السنية هدفهم القادم
مـؤخــرات
أبو درع
صحيفة القـبس
الطريق إلى كربلاء
السعودية
إلى متى ياسعد !
هزيمة "لوبي" طهران في بغداد
أربعون ألف يا نائمون
هل يصدق ظن الصفويين في العرب؟
تناحر البعثيين
كم من كلمة حلقة 8
إمام الحرم المكي
قناة بردى الفضائية
شط العرب
ماذا يحدث في الخليج؟
ضربني الصفوي وبكى
الائتلاف العراقي الشيعي
الغلاة وسياسة إضرب واهرب
علي الصراف
تقسيم اليمن
أمير قطر
اذبح واربح
عبد الـكـريـم قـاســــم
انقراض "الديناصورات" في العراق!
المالكي في ظل الملالي
الأطماع الإيرانية حقيقية
مطلوب دور سعودي فاعل في العراق
الخميني يشكك بالانتخابات
الانتخابات الإيرانية في العراق
فهمي هويدي وإيران
الإرهاب في العراق
فيفي نصرالله
إيران «الفارسية» وترتيبات المنطقة
سفارة العراق في دمشق..والسفير
الابعاد الطائفية لقرار اعادة اعتقال العراقيين
وإذا خاصم فجر
تحية حارة لأخينا الشيعي موسى
الجزر العربية في الخليج...
تسلل ارهابي ايراني مرعب في العراق
أشـرف
من يحكم إيران اليوم؟
عبدالحميد سني منافق
مفكر شيعي يكشف المكر الصفوي
حلم تصدير "الثورة الخمينية"تحطم على بوابة المغرب
إنتفاضة الحرية الأحوازية ... التضحيات مستمرة !
عدالة المستعمر الأعجمي في الأحواز العربية!
بين داريوش الصفوي والموسوي العربي
ويل للشيعة العرب من جالا وأخواتها
عاكف المناكف
السعودية: على الشيعة «احترام» المذهب السلفي
حقائق قمة الرياض تُفنّد أكاذيب «إيكو»
لماذا هذا الإصرار الإيراني على معاداة دول الجوار؟
مستشار المالكي: الشعائر الحسينية بدعة..ومراجع الصف
أنقذونا من حماس
الإستقرار في الخليج رهن بالإستقرار الداخلي الإيران
صراع العشائر والتخلف العراقي المريع
قراءة في أرشيف الصحف الصفوية العراقية
الحمية ياعطية
جماهير اللطم المليونية...لماذا لم تسقط نظام صدام؟
تظاهرنا ضد حكومة البحرين
ما الذي يتعين عمله لوقف النفوذ المتنامي لإيران في
سياسي شيعي كبير:لا مصلحة للشيعة مع إيران
الفضائح الجنسية لقضاة المتعة في البحرين
نظام طهران و تدمير المعبد العراقي على رؤوس منفيه؟
إيران أشد خطراً على العراق من أمريكا والصحوات أفشل
إغتيال داعية إيراني سني في إيران
البحرين أوقفت النائب جاسم السعيدي عن الخطابة لوصفه
نصرالله يدافع عن غزة أم يحرض على الفتن؟
دعوة للإصلاح المذهبي
نظرة إسلامية حول عاشوراء
اتـفـاق الدجـالين
نواب إيرانيون: الإمارات جزء من أراضينا والحديث عن
رجل أعمال أميركي ايراني يقر بالتآمر لإرسال معدات ع
 
نواب أم كلاب3
    

 

نواب أم كلاب3

بعد أن أجادت القيادات الشيعية تمثيل دور الفئة الشيعية المظلومة ،وهو ادعاء يؤكد  الشيعة المنصفون  بأنه غير صحيح لأن الكويتيين الشيعة لم يشعروا في الماضي أو الحاضر أنهم مظلومون إلا من كان منهم من أتباع إيران التي تغذيهم بهذه الحجج لخدمة أغراضها فيكرر كالببغاء ماتلقنه إياهم  القيادات الشيعية الإيرانية بفهم أو بدون فهم لنواياها الخبيثة، حتى وإن كان ذلك الشيعي الببغاء عربياً لاعلاقة له بملالي إيران ، لأن أبرز التجار والمحامين والأساتذة ...إلخ هم من الشيعة ،وهذا حقهم كمواطنين كويتيين فلكل مجتهد نصيب .

  ولكن مايحز في النفس أنه وحتى مع حضور هذه الحقيقة في أذهان الشيعة والسنة وغيرهم إلا أن بعض القيادات الشيعية وصلت بها  مرحلة الدلع وإذلال السنة مرحلة متقدمة .وترفض تطبيق القوانين عليها مثلما هو مطبق على أهل السنة .

وفي مهزلة جديدة من مهازل القيادات الشيعية تلك المهزلة التي حدثت في منفذ العبدلي قبل أيام حينما قام موظف جمارك المنفذ بواجبه كالعادة بتفتيش الحافلات القادمة من العراق ومنها إحدى حملات زيارة الشيعة للعراق ،ولاحظ الموظف أكداساً من الكتب القادمة من النجف جاهزة للتوزيع ،وهو أمر يحتاج لموافقة وزارة الإعلام  فقام بإجراء يطبق على الكتب السنية أو الشيعية أو غيرها الواردة للبلاد دون اعتراض من أهل السنة على ذلك ،فقام بالتحفظ على هذه الكتب لاحالتها إلى وزارة الاعلام للحصول على ترخيص من الوزارة بإدخال تلك المطبوعات للبلاد  .

أما ما تبع ذلك من احداث ومن تدخلات نيابية وغيرها وما اردفها من ردود افعال فتتناقض مع ما تدعيه هذه القيادات الشيعية من نبذ للطائفية والتعصب الذي تبين أنهما شعاران يروجهما قادة الشيعة للحصول على مزيد من المكاسب المشروعة وغير المشروعة على حساب السنة لتحقيق السيطرة عليهم كما هو حاصل في لبنان والعراق اليوم . فقامت الحسينيات بالإتصال بكلابها لتنبح وتنهش في عظم الموظف المخلص في عمله ، فقامت تلك الكلاب تنبح وتتوعد وكشفت عن أنيابها ، فهذا الكلب البرمان عدنان المطوع يرفع عقيرته وبدل أن يشكر الموظف على تطبيقه للقانون اعتبر الإجراء الذي قام به الموظف تعسفاً باستخدام القانون متهماً الموظف كعادة الشيعة باتهامهم للسنة بالطائفية .وقال النائب الشيعي المتعصب  عدنان المطوع : ان القادمين كانوا حجاجا وليسوا مهربي خمور ومخدرات ليتم تفتيشهم في وقت كانت سيماهم في وجوهم من الايمان.واعتبر المطوع ما تم في منفذ العبدلي تصرفات فردية لا تنم عن روح الوحدة الوطنية والتآلف والمحبة بل تنم عن النفس الطائفي.وإمعاناً في المكر طالب رجال الجمارك  التصدي لمهربي المخدرات وغيرها من كتب تؤدي الى زعزعة الامن ونشر التفرقة بين المواطنين وليس كتب الشيعة. وواضح مما قاله النائب الشيعي المطوع بأنه يجب على رجال الجمارك مصادرة مايهربه مهربي المخدرات والكتب السنية فقط ،أما  الشيعة والكتب الشيعية التي تعج بالحقد والكراهية وإهانة الصحابة فليس فيها في نظره ما يؤدي إلى شق الصف الكويتي، وأما المخدرات التي تصل إلى الكويت، فيأتي معظمها مع أصدقاء الكلب عدنان الدبر من  الإيرانيين القادمين  من إيران عن طريق المنفذ البحري وعن طريق القادمين من منفذ العبدلي الذي يقع على الحدود العراقية، والغالبية العظمى القادمة من هذين المنفذين من الشيعة   . أما الكلبان الآخران اللذان استجابا بسرعة البرق لفتنة الحسينيات فهما الكلب البوليسي المتشيع  فيصل الدويسان والكلب السلوقي صالح عاشور فقاغما بالنباح والنواح على الجريمة النكراء التي ارتكبها موظف الجمارك بتطبيقه للقانون ،وكان موقفهما لايقل سوءاً عن زميلهما الكلب الدبر عدنان المطوع  .

وقد شجع موقف هؤلاء النواب بقية جوقة الردح في الحملة على الإستهانة بالقانون فراحوا يخرجون ماتحمله أمعاءهم من حقد طائفي  فاستنكر صاحب الحملة (القلاف) ما حصل من قبل موظف الجمارك متهما اياه زوراً وبهتاناً بضرب الوحدة الوطنية عرض الحائط،
واستنكر القلاف على الموظف رفضه الاخبار باسمه او كتابته على محضر التحفظ على الكتب الذي لم يخبرهم به الموظف خوفاً على نفسه من نفوذ الشيعة الطائفيين  وسطوتهم .

 أما حسين المطوع وهو رجل دين شيعي مرافق للحملة فقد بدأ بتأجيج النار واتهم موظف الجمارك في العبدلي بالطائفية زاعماً أن الكتب عبارة عن ادعية وكتب فقهية.وقد بلغ به الغرور مبلغه حينما أخذ يصرخ مهدداً ومتوعداً المفتش قائلاً : إن المفتش اعتقد اننا سنرضخ لاجراءاته التعسفية ولكن ليعلم هو وغيره اننا قادمون من زيارة من رفع شعار «هيهات منا الذلة» وهو الامام الحسين ونقول له نحن ايضا هيهات منا الذلة ولا يمكن ان نرضخ تحت أي ضغط من الطائفيين . وهو طبعاً يقصد أهل السنة .ولاندري ما علاقة هيهات منا الذلة بتطبيق القانون على كتب قادمة من العراق أو غير العراق ينطبق عليها نفس ماينطبق على الكتبالأخرى القادمة من أي اتجاه.

أما وزير المالية مصطفى  الشمالي الذي تتبعه إدارة الجمارك فقد ضغط عليه النواب الكلاب فأصدر تعليماته لمساعد الجمرك البري بالافراج عن الكتب فوراً دون تطبيق قانون المطبوعات عليها لنرى بوضوح مدى تدخل النواب الشيعة  لكسر القانون للافراج عن كتب تم تحويلها الى وزارة الاعلام كما هو معمول به من اجراءات في المنافذ الجمركية.وهو مايمكن تسميته باستخدام القوة والشغب ونفوذ النواب الشيعة لنسف دولة القانون.وبما يشبه المهزلة والإنتهاك الصارخ للقانون بايدي من ائتمنوا للمحافظة عليه
لمنع موظفي الجمارك من تطبيق الإجراءات الرسمية المتبعة مع مواطنين قادمين من العراق وبحوزتهم مجموعة كبيرة من الكتب.
والأخطر من ذلك رضوخ وزير المالية لهذه الضغوط وطلبه من مساعد الجمرك البري إدخال هذه الكتب دون اتباع الإجراءات القانونية، الأمر الذي حدا بالأخير لإصدار أوامر شفوية لإيقاف جميع الإجراءات الرسمية وإدخال جميع هذه الكتب بالمخالفة للقانون». متناسياً أن الوزير الذي يأمر موظفيه بكسر القانون وعدم اتباع الإجراءات والأنظمة الرسمية ، بما في ذلك تعرض الموظفين للإهانة يعد وزيراً غير مؤتمن على وزارته ،لأن ذلك سيشجع  المواطنين الخارجين عن القانون  على كسره .ودليل ذلك ما قاله: أحد الإداريين الشيعة المرافقين للحملة  للمسؤول الجمركي بعد أن كسر القانون: «أنتم ما ينفع معاكم غير العين الحمرا».

    فإذا كان نباح النواب الشيعة ارتفع ووصل إلى مرحلة كسر القوانين وإهانة الموظفين الذين يطبقونه بمباركة وزير في  الحكومة ثم الإستهزاء بهؤلاء الموظفين ومطالبتهم بتطبيق القوانين على السنة فقط إذا لم يعجب ذلك الإجراء الشيعة، فما هي الخطوة القادمة لشيعة الكويت؟ إن خطوتهم القادمة هي تحويل الكويت إلى عراق أو لبنان ثانية! وهل تصدقون أن هذا يحدث في دولة 80% من سكانها من أهل السنة، ولكنهم للأسف كغثاء السيل مثل أهل السنة في كل الدول الإسلامية ،وإذا كان حال أهل السنة كذلك ، فلاعجب أن تقوم حفنة من المرتزقة بانقلاب يطيح بأهل السنة حتى وإن كانوا 90% من السكان مثلما حدث حينما قامت حفنة من العلويين الذين لايمثلون أكثر من 5% من سكان سوريا بالانقلاب على السنة حينما تأكدوا أنهم تخلوا عن مذهبهم السني فضحكوا عليهم بشعارات القومية والإشتراكية والبعثية وما هم في الحقيقة إلا نصيريون طائفيون متعصبون خارجون عن الدين وموالون للغرب ولإسرائيل ،وهاهم اليوم يسومون أهل السنة سوء العذاب بمباركة إسرائيلية غربية إيرانية مثلما يفعل حزب الله في لبنان والأحزاب العراقية الإيرانية الشيعية في العراق. فسحقاً لكم ياأهل السنة لما ارتضيتموه على مذهبكم من هوان وتفريط بينما غيركم يزداد تعصباً لمذهبه ويتفنن في خداعكم بالشعارات العلمانية والديموقراطية والليبرالية.ويقيم البعض الآخر من السنة عرض أزياء لفتيات مسلمات لعرض الملابس الداخلية أمام الملأ كما حدث الأسبوع الماضي في تونس التي تحولت إلى دولة تقود النساء فيها الرجال بحبل من رقابهم كالخراف بقوة القانون وسيف العلمانية وتحرير المرأة والليبرالية وتقليد الغرب . وأين أنت يازين العابدين يامن لقبت نفسك بإمام المؤمنين ! أم أنك نسيت هذا اللقب بعد فترة من انقلابك على بورقيبة الذي بدأ التحلل من الدين منذ أن أمسك بالسلطة في تونس . وهل تعلمون أن تونس أصبحت اليوم مركزاً لاجتذاب الخوارج من كل مكان لتدريسهم مذاهب أخرى مخالفة لمذهب أهل السنة ؟ أم تغافلتم عن موجة تلحيد السنة في الجزائر لتحويلهم إلى ملحدين في مقابل إرهابيين مجرمين امتهنوا لباس عباءة الإسلام الطاهرة لتحقيق أهدافهم اللئيمة مع وجود حكومات جزائرية متتالية توارثت سرقة أموال الجزائر بحجة أنهم هم وحدهم الثوار الذين حرروا الجزائر من  الفرنسيين متناسين تضحيات الشعب الجزائري البطل، طبعاً لاتعلمون حتى جزءاً من ذلك  أيها السنة المتكاسلون بسبب جهلكم وقلة وعيكم. فإذا كانت الدول السنية على شاكلة سوريا فافرحي ياإيران ولم يعد هناك غير التحلل والتفسخ من هذا الدين العظيم ليحل محله كل مذهب منحرف عن العقيدة الصحيحة.

                                   ولاحول ولاقوة إلا بالله العلي العظيم.

                                              مفتش جمركي مثقف


 
 
az
لا اله الا الله
ذوقوا عدل الحكومات الشيعية(6)
قولوها ولو تقية
طالح عاشور
شتائم «ياسر الحبيب»
مقترحي خطير فاقرأوه
رشاوي إيران للأفغان
ملاك أم شيطان 5 ؟
ملاك أم شيطان4 ؟
ملاك أم شيطان3 ؟
رضي الله عن راضي الحبيب
لقاء مع السعيدي
تباً للأحزاب السنية الأنانية
الرويبضة
فيضانات باكـستان
حييت أيها البطل الشيعي
قمر الكباريهات الفضائية
لا يخدعونكم بلباسهم
تحالف أعداء السنة
لماذا ياسمو الأمير ؟
دراسة مهمة جداً جداً ( الحلقة الثانية )
توبة
أنا مسيحي وأهوى النبي
غفر الله لأبي أنور
صدق ياسر الحبيب
الساقطون وأسوار البحرين
نعم لإيران لا لدول الخليج
لاتلقوا لهم بالاً
شملان العيسى
عمر الشيعي
ياسر حبيب
مدرسو الجامعة وياسر
ياسر الرقيع
عائشة ، هيله ،وفاء
أكذوبة حكم آل البيت
كيف نواجه المشروع الصفوي
تشييع الزبيريين
التكريتي والعلوي
كريمو شيتوري
إلتماس إلى ملك البحرين
ظاهرة هثيم المالح
إدانة البذاءات الشيعية
بحبك يا حبيبتي
دلت تحرياتنا السرية
الشيخ الصالح لا لإرسال الأموال للخارج
إيران دولة مارقة
الدويسان والولي الفقيه
نجح الدويسان ،سقط الشيعة
هل السنة إرهابيون؟
عبدالرسول سلمان
الدويسان في كربلاء
إنه الكاتب وليس الكاذب
النائب المطوع
تصفية القتلة
هم العدو فأحذرهم
شكراً أيها الليبرالي
يا إيران لاتحرجينا
عضة كلب
وما أدراك ما لمهري
ولاء الأحزاب الشيعة
فيصل
حكى لنا فؤاد
إيه يا حكامنا الأذلاء الجزء الثالث
إيه ياحكامنا الأذلاء ( الجزء الثاني)
إيه ياحكامنا الأذلاء ( الجزء الأول)
وقاحة في الشارع
بيان عاهرات البعث العلوي
مع الأسد إلى الأبد
دعوة لنقد الذات لا أكثر
أحلام إيران
إزفستيا
نواب أم كلاب 7؟
بتلوموني ليه
شجرتي طبيبتي
حاميها حراميها 4
الشيعة.. والنوايا الحسنة
علي جنتي
صالح عاشور
دراسه مختصرة عن سقوط دولة فارس
راضي حبيب وعدنان غريب
نواب أم كلاب3
حسن بين مادحيه وناقديه
ندوة الأستاذ علي المتروك
محاولة اغتيال
حاميها حراميها 5
تجسيد النبي
من أجل عيون إيران
الحكومةوالشيعة
السيطرة الإيرانية
حقيقة «البدون!»
البراءة المضحكة
شهيدة أم شهيد
قاروه أم طنب
من هو الدكتاتور؟
سيد سروالي
شكرا عم علي المتروك
آية الله جويهل
من هي قوى الظلام؟
التجسس
واخداه
سكت الجدار ونطق الحمار
ملابس عسكرية
د أحمد الخطيب
الشيخ راضي الحبيب
تضليل الرأي العام
كبير يا أحمد
هات ماعندك يا إيران
تاريخ الإرهاب الإيراني
كيفي أنا كويتي
الوجدان الشيعي
نريدها مدنية لا قبلية
القبلية
إيران ليست شريكاً
رجب فوق صفيح ساخن
الكويت ومخططات الشر الإيرانية
تمجيد
حاميها حراميها 2
حاميها حراميها 1
أموال «الأفيون الإيراني»
آغا... كلامك مو سحيح!
إنه ذنبكم يا أغبياء
لماذا يافرج؟
مصائبنا منهم.. ورب الكعبة
مطالبات لاتنتهي
بيـن علـي ومعصـومـة
الشفافية
معصومة المأزومة الحلقة 2
قصة حب
نواب أم كلاب (الحلقة 2)
ثعابين إيران في الصحافة
كم من كلمة حلقة 3
احترام الصحابة واجب
علي المتروك
هل يعود التوازن؟
ب60 داهيه
الصفويون يستغلون المسيحيين لضرب السنة
دلع القيادات الشيعية
حسينيات الإعتراض على مشيئة الله
أبو لؤلؤة في الطريق
يمن خوش هال
الخليج العربي
لص بغداد
نعم إنهـم صفويــون
ألى جنة الخلد
أطـوار بـهـجـت
مساكين الشيعة العرب
بريطانيا ومعاناة الشعب الأهوازي
كاتب شيعي منصف ينتقد حزب الله
نؤيد المؤيد
هل نلطم على الحسين أم على بنات البحرين ؟
أنقذوا اليمن من الصفويين " حلقتان
من فجر المواكب الحسينية
زواج المتعة في البحرين يخرق التشريع المقنن إلى الز
هل يدرك العرب الأطماع الإيرانية في العراق والبلاد
© كل الحقوق محفوظة لموقع مملكتنا 2018
لا يتحمل الموقع مسئولية الاراء المنشورة ولا تعبر تلك الاراء بالضروة عن رأي اصحاب الموقع