كرهوك لأنك دولة سنية
فلنعزي أختنا الشيعية
باكستان رأس حربة ضد إيران
العملاء في البحرين
اختبار
رشا الأخرس
جردوهم من مناصبهم
يحاول بعض الشيعة الفتنة بين الأتراك والعرب
مرسي في مواجهة تآمر
هل يفعلها الدويسان ؟
ياسر وحفيد الرسول!
دراسة مهمة جداً جداً [الحلقة الاولي
النفط مقابل الغيوم
صدام الإيراني قادم
مهلاً يا عشاق الحبيب
الاحتلال الإيراني للكويت
من له حيلة فليحتال
تسعه وعشرون ميلاً فقط
آل البيت والكوكاكولا
دلع القيادات الفلسطينية حلقه9
الخلايا الإيرانية الإيرانية
اللوبي الإيراني في مصر
شتان بين نوري ونوري
المطلوب من سماحة السيد
مهتدون
طائفيو العراق
الهلال الصفوي يداهمنا
أنا مسيحي وأهوى النبي
لماذا يكرهنا الصفويون؟
حزب الله يفجر مخازنه
غير المكذوب عليهم 5
غير المكذوب عليهم 4
قتلوك يا عبدالجبار
حرق المكتبات السنية
حسن دنائي
مبعوث المهمة الإلهية
الشاهنشاه».. السوبر مان
أقنعة متعددة ووجه واحد
كم من كلمة حلقة 7
الشيخ الصفار واضح كالنهار
شتان بين الحبيب والحبيب
هل يراجع حزب الله حساباته
قل موتوا بغيظكم
إلا صلاتي
سلام الخونة
أسلوب جديد في الفتنة
عميل صفوي آخر
فضيحة سيد سروال
المرجعية الدينية
هكذا قتلوا خزعل
سيد عكروت 3
الخليج والتهديد الإيراني
إحمين وغنوم
الجالية الإيرانية في الكويت
كلبة المياص
الأمن المستتب 1
إنذار أخير للمنطقة
الأسطوانة المشروخة
حلف نوروز
دلع القيادات الشيعية 2
نواب أم كلاب
التقريب الحقيقي والتقريب الصفوي
قبازرد ينتفض
عائلة معرفي
الخطر الحوثي والثأر الفارسي
إذابة الجليد
الحوثيون حلقات من 1 الي 4
أصحوا يأهل السنة
MR AHMAD
فرج الخضري
من الإمارات OUT
النجف الأنجس
الغزو النسوي العلماني
بدون أم مجرمون
الليبراليون.. مصالح وكراسي وزعامات
حلف الشياطين
تركيا السنية هدفهم القادم
مـؤخــرات
أبو درع
صحيفة القـبس
الطريق إلى كربلاء
السعودية
إلى متى ياسعد !
هزيمة "لوبي" طهران في بغداد
أربعون ألف يا نائمون
هل يصدق ظن الصفويين في العرب؟
تناحر البعثيين
كم من كلمة حلقة 8
إمام الحرم المكي
قناة بردى الفضائية
شط العرب
ماذا يحدث في الخليج؟
ضربني الصفوي وبكى
الائتلاف العراقي الشيعي
الغلاة وسياسة إضرب واهرب
علي الصراف
تقسيم اليمن
أمير قطر
اذبح واربح
عبد الـكـريـم قـاســــم
انقراض "الديناصورات" في العراق!
المالكي في ظل الملالي
الأطماع الإيرانية حقيقية
مطلوب دور سعودي فاعل في العراق
الخميني يشكك بالانتخابات
الانتخابات الإيرانية في العراق
فهمي هويدي وإيران
الإرهاب في العراق
فيفي نصرالله
إيران «الفارسية» وترتيبات المنطقة
سفارة العراق في دمشق..والسفير
الابعاد الطائفية لقرار اعادة اعتقال العراقيين
وإذا خاصم فجر
تحية حارة لأخينا الشيعي موسى
الجزر العربية في الخليج...
تسلل ارهابي ايراني مرعب في العراق
أشـرف
من يحكم إيران اليوم؟
عبدالحميد سني منافق
مفكر شيعي يكشف المكر الصفوي
حلم تصدير "الثورة الخمينية"تحطم على بوابة المغرب
إنتفاضة الحرية الأحوازية ... التضحيات مستمرة !
عدالة المستعمر الأعجمي في الأحواز العربية!
بين داريوش الصفوي والموسوي العربي
ويل للشيعة العرب من جالا وأخواتها
عاكف المناكف
السعودية: على الشيعة «احترام» المذهب السلفي
حقائق قمة الرياض تُفنّد أكاذيب «إيكو»
لماذا هذا الإصرار الإيراني على معاداة دول الجوار؟
مستشار المالكي: الشعائر الحسينية بدعة..ومراجع الصف
أنقذونا من حماس
الإستقرار في الخليج رهن بالإستقرار الداخلي الإيران
صراع العشائر والتخلف العراقي المريع
قراءة في أرشيف الصحف الصفوية العراقية
الحمية ياعطية
جماهير اللطم المليونية...لماذا لم تسقط نظام صدام؟
تظاهرنا ضد حكومة البحرين
ما الذي يتعين عمله لوقف النفوذ المتنامي لإيران في
سياسي شيعي كبير:لا مصلحة للشيعة مع إيران
الفضائح الجنسية لقضاة المتعة في البحرين
نظام طهران و تدمير المعبد العراقي على رؤوس منفيه؟
إيران أشد خطراً على العراق من أمريكا والصحوات أفشل
إغتيال داعية إيراني سني في إيران
البحرين أوقفت النائب جاسم السعيدي عن الخطابة لوصفه
نصرالله يدافع عن غزة أم يحرض على الفتن؟
دعوة للإصلاح المذهبي
نظرة إسلامية حول عاشوراء
اتـفـاق الدجـالين
نواب إيرانيون: الإمارات جزء من أراضينا والحديث عن
رجل أعمال أميركي ايراني يقر بالتآمر لإرسال معدات ع
 
بتلوموني ليه
    

 


                         بتلوموني ليه

لاتعتقد بأن هذا العنوان يتعلق بمطلع أغنية غناها الراحل عبدالحليم حافظ فموضوعنا لايتعلق بقضايا غرام عبدالحليم وأغانيه ولكنه يتعلق بقضايا العتاب،وعلى الأخص قضية لومنا واتهامنا بالتقصير في الدفاع ومساندة المتهمين بالإرهاب سواءً في السجون الأمريكية أو غيرها . ونحن لاندري من أين نبدأ في اختلافنا مع هؤلاء المهوسين المصرين على سلوك الطريق الخاطئ إلى الجنة . نحن ولله الحمد متدينون أكثر منكم ونؤدي الفرائض والنوافل ونبتعد عن الشرور والآثام ونعمل الخير وقد أنجانا الله من الإنخراط في صفوف عصاباتكم الإرهابية ، لنكون شوكة في خاصرتكم أيها المجرمون الإرهابيون .

 وإلى ألئك العاتبين على من لايساند هؤلاء الإرهابيين نقول لقد حاولنا  أن ندافع عن أهداف وقصدكم أيها المتهمون بالإرهاب حينما خدعتمونا بكلامكم وخطبكم المجلجلة ،ولكن قلة قليلة منكم كانوا أبرياء وكثرة كاثرة منكم كانوا ضالعين في جرائم ضد البشرية والإنسانية ،لا بل وجعلوا إرهابهم حجة على أهل السنة ليتقرب بها عتاة الصفويين إلى أمريكا وإلى العالم بأن السنة هم وحدهم الإرهابيون ويجب عدم التسامح معهم ، مع أن العكس هو الصحيح ،ولكن جرائم هؤلاء الإرهابيين تضع أهل السنة الأبرياء في قفص اتهام هؤلاء الإرهابيين ,وحتى لانطيل الأمر عليكم نتحدث بالتحديد عن معتقل في لبنان كثر الحديث عن براءته حتى صدقنا أنه بريئ ، ولكن أحد الحاقدين على أهل السنة وهو شيعي كويتي حصل بواسطة شيعة الأحزاب اللبنانية على تفاصيل حكاية هذا الإرهابي فراح يطنطن بها في الجرائد ليلحق العار بأهل السنة الأبرياء من جور هؤلاء الإرهابيين .

 هذا الشيعي الصفوي الحاقد اسمه خالد حسين الشطي ،وهو محامي يتلقى بعض أموال الخمس من مراجع الكويت الصفويين ليشهر بأهل السنة بعد أن زوده صفويو لبنان بهذه المعلومات التي كشف فيها عن تفاصيل غير معروفة عن محمد عبدالله ناصر عبيد الدوسري الملقب بأبي طلحة والمعتقل في لبنان، وكان معتقلا في الكويت بتهمة القيام بأعمال ارهابية، وقال المحامي الصفوي ان ما يكشفه الان هو احدى القضايا، وليس جميعها، زاعماً الى ان التحركات الجارية في الخفاء اكثر من العلن لعرقلة التحقيق مع «ابو طلحة» وسببها هو الخشية من انكشاف اسماء لامعة وشخصيات نافذة ( لماذا لايسفر هذا الصفوي الجبان عن أسماء هؤلاء المتورطين ،أم لأن بعضهم له علاقة بحرس إيران الثوري ؟، وهذا مؤكد إذ أن كثيراً من هؤلاء المجرمين ينطلقون لتنفيذ عملياتهم من إيران . ولاتقوم إيران وأعوانها إلا بفضح من يختلف معها منهم ). ولستغربً هذا المحامي الصفوي تحرك  بعض نواب مجلس الامة والسياسيين والكتاب ضد السلطات اللبنانية في شأن قضية صاحب الاسم المستعار والحركي «ابو طلحة» الدوسري، وتساءل هل هي فزعة للوطن والمواطنين ام فزعة للارهاب واستغلال اي ثغرة للدفاع عن الارهابيين واقتناص اي ذريعة وحجة لتأجيج الامن والسلم في العالم، واضاف الشطي: ان التحركات - التي تتم في الخفاء اكثر من العلن - للحيلولة دون اجراء التحقيق اللازم مع «ابو طلحة» وذلك للخوف والخشية من ان يكشف اسماء لامعة وشخصيات نافذة لها علاقة بالعمليات الارهابية في المنطقة وتكشف مخططات في غاية الخطورة على أمن العالم. وقال إن خلفيات هذا التصعيد وحقيقة هذه القضية تتعدى مسألة وجهة تسليم ابو طلحة اذ الهدف الحقيقي هو حماية تلك الاسماء اللامعة والشخصيات النافذة والمتورطة بالارهاب الدولي، اما مقولة: «هذا ولدنا نبي نعاقبه عندنا وكيفنا» والتهستر المفتعل على كرامة الكويتي في الخارج فتلك العبارات لا تنطلي على اصحاب العقول واجهزة الامن في الكويت والعالم.. فان وراء الاكمة ما وراءها! وتساءل الشطي عن كيفية وصول مستندات رسمية واوراق سرية ومعلومات في غاية الخطورة الى يد هؤلاء المدافعين عن شخصية متورطة بالارهاب الدولي.

وكشف الشطي عن بعض المعلومات التي زوده به السياسيون الشيعة اللبنانيون فقال بأن «ابو طلحة» الدوسري متورط بعدة قضايا في الكويت وأنه سوف يكشف عن واحدة منها وهي بسيطة في قاموسه وجسيمة على قاموس الوطن، حيث انه شرع بالقيام بعمل عدائي ضد دولة قطر الشقيقة بان خطط لتفجير المركز التجاري فيها، وكان من شأن ذلك تعريض الكويت لقطع العلاقات السياسية مع قطر، كما انه ضبط بحيازته مادة «PE4» المعجونية وزنها اكثر من 85 كيلو غراما، ومادة «PE4A» المعجونية وزنها 40 كيلو غراما ومادة «TNT» وزنها 13 كيلو غراما وشريط متفجر «كور دنكس» طوله 53 مترا وشريط لتفجير الصواعق غير الكهربائية بطول 50 سم ومتفجرات اخرى، وعدد 1451 صاعقا «ICI» وقنابل يدوية وخمسة اسلحة كلاشنكوف وخمسة مدافع «آر.بي.جي» وذخائر اخرى.

وقال بأن «ابو طلحة الدوسري» معروف لدى الأجهزة الأمنية بفكره التكفيري والارهابي المتطرف، وانه استضاف احد الاشخاص من دول شمال افريقيا داخل الكويت بجواز سفر سعودي مزور، واقام لديه وهو المدعو فيصل المغربي بقصد القيام بأعمال تخريبية ضد مصالح الدول الصديقة داخل الكويت وخارجها، تنفيذا منهما للاتفاق الذي انعقدت عليه ارادتهما مع اخرين متواجدين خارج البلاد حيث اتفقوا جميعا على تدمير المركز التجاري بدولة قطر وبعض المراكز في المملكة الاردنية، وقد قاما بتحديد المواقع العسكرية الاميركية المتواجدة في الكويت بمناطق الدوحة والسالمي وميناء الشعيبة، وتم الاتفاق على ضرب الارتال العسكرية حال تنقلها بين هذه المواقع، واتفقا على شراء سيارة لحمل المتفجرات فيها الى دولة قطر لتنفيذ مخططهما هناك، كما اقاما مخيما بمنطقة بر الوفرة لاستعماله كمقر للتخطيط وتنفيذ اعمالهما التخريبية، وانهما حاولا استخراج المتفجرات التي سبق وأن دفنها «أبو طلحة» الدوسري في أرض بر أم الهيمان، وبعد ان تيقن «أبو طلحة» من مراقبة الأمن له وفيصل المغربي عقدا العزم على اخراج الاخير من البلاد، فتمكن من الهروب وتم ختم جواز سفره بخاتم الخروج دون ادخال المعلومات بجهاز الكمبيوتر في الوقت الذي تبين أن هناك امر قبض عليه صادر من ادارة امن الدولة وثبوت هذا الامر بالجهاز.

واضاف الشطي: ان هناك كمية من المتفجرات والأسلحة تم اخفاؤها بشاليه في منطقة ميناء عبدالله وهناك صندوق فيه قنابل وقاذفا «آر بي جي» تم اخفاؤها في غرفة غسل الموتى بمقبرة مهجورة بميناء الاحمدي، كما ضبط جواز سفر خاص بشخص اخر عليه صورة «أبو طلحة» الدوسري، لانه لم يمنح تأشيرة دخول الى باكستان، فاستعمل هذا الجواز وتمكن من الحصول على فيزا دخول على ذلك الجواز، وتمكن من الدخول الى باكستان والخروج منها .وطالب الشطي «المدافعين عن هذا الشخص ان يكفوا عن تدخلاتهم المسعورة في أمن البلد وان يفزعوا للكويت وأمنها لا للارهاب والتطرف والفكر التكفيري، والا يحرجوا الكويت في المحافل الدولية والمنظمات العالمية ومع دول الجوار بالدفاع عن شخصيات مدانة في لبنان وارتكبت المجازر البشعة في العراق ،وختم الشطي قائلا: علينا جميعا ان نعالج الخلل في بلدنا والذي يهدد كيانه ويفسد ثباته ويزعزع استقراره ويجعله عرضة لأطماع الجشعين والماكرين،، طرائد الأفغان وذيول «القاعدة» وأيتام صدام

هذا ماصرح به المحامي الخبيث خالد الشطي الذي يحسن انتقاء الكلمات والموضوعات التي تلحق الضرر بأهل السنة الأبرياء من أفعال وأعمال ليخدع العامة بكلامه المنمق ليصرفنا عن حقيقة تتكشف حقيقتها يوماً بعد يوم وهي أن مجرمي القاعدة ابتداءً من المجرم الإرهابي أسامه بن لادن وانتهاء بالمدعو أبو طلحة ـ إن صدقت التهم الموجهة إليه ـ ماهم إلا معاول هدم للإسلام الحقيقي المتمثل بأهل السنة ويبيعون أنفسهم لكل من يدفع لهم أكثر فتاجروا بالمخدرات ومقاولات القتل السياسي وخاصة لمشايخ أهل السنة في العراق وتفجير ألأرتال الأمريكية حتى يتم طرد أمريكا من مناطق جوار إيران الإقليمي لتزحف عليها إيران بعد ذلك من أجل أن تحتلها دون مقاومة تذكر من حكامها الضعفاء وجيوشهم الإستعراضية .

وقد وجدت مقالته التي نشرها في صحيفة الدار الصفوية صدى عند أحد مجوس الإثنا عشرية الإيرانية فعلق على ذلك بقوله   لعن الله الجبت والطاغوت وأتباعهم الفاطمي - الكويت | 20-06-2010

والمقصود بالجبت والطاغوت في عرف الصفويين الإيرانيين وحسينياتهم هما الصحابيان الجليلان أبو بكر وعمر بن الخطاب سندا رسولنا الكريم (ص) وصاحباه في سرائه وضرائه رحمهما الله رحمة واسعة وأغاظ بحبنا لهم كل جبناء الصفويين الذين نهاهم الرسول (ص) عن سب أصحابه فيتعمد هؤلاء الملعونون مخالفة النبي بسبهم.

ولكي نفند أي شك بأن السنة هم وراء هؤلاء المجرمين الإرهابيين ، فإننا نسرد هذا التصريح الذي أدلى به مسؤول أمني في معقل أهل السنة (المملكة العربية السعودية )  حيث اعلن مسؤول سعودي في مكافحة الارهاب، ان حوالى عشرين قي المئة من المعتقلين السابقين في غوانتانامو الذين خضعوا للمناصحة، استأنفوا اتصالاتهم بالناشطين الاسلاميين .

 وقال مدير ادارة الامن الفكري في وزارة الداخلية عبد الرحمن الهدلق المشرف على لجنة المناصحة الشرعية، للصحافيين امس الاول، ان 25 من اصل 120 معتقلا افرج عنهم من غوانتانامو واخضعوا لبرنامج المناصحة، عادوا الى العمل في صفوف المتطرفين بعدما انهوا دورتهم في البرنامج ،واوضح ان هذا العدد يشكل 9.5 في المئة فقط من حوالى 300 رجل سعودي بمن فيهم ناشطون اوقفتهم السلطات السعودية وخضعوا لبرنامج المناصحة، «لكنها نسبة تتجاوز العشرين بالمئة بين معتقلي غوانتانامو» السابقين،واوضح المتحدث الامني باسم وزارة الداخلية اللواء منصور التركي ان عشرة او احد عشر من هؤلاء التحقوا مجددا بصفوف تنظيم القاعدة في اليمن واربعة قتلوا خلال عمليات ضد القاعدة، والبقية اعتقلوا وادخلوا السجن من جديد. وحمل المسؤولان السعوديان مسؤولية عودة هؤلاء للتطرف الى مجموعة من اكثر من عشرة معتقلين افرج عنهم من غوانتانامو واعيدوا الى السعودية في التاسع من نوفمبر 2007.
وقال التركي ان هذه المجموعة «هي السبب في كل ما جرى ونقلت العدوى الى بعض السجناء السابقين في غوانتانامو الذين افرج عنهم قبل افراد تلك المجموعة». ويخضع ثلاثة من المعتقلين السابقين في غوانتانامو لبرنامج المناصحة حاليا. وما زالت الولايات المتحدة تعتقل 13 سعوديا في القاعدة البحرية الاميركية في كوبا. ولم توافق على طلب الرياض اعادتهم الى بلدهم.
من جهة اخرى قال الهدلق ان الحكومة لا تزال تدرس امكانية توسيع نطاق برنامج المناصحة ليشمل خمس مدن جديدة، على امل تطبيقه على قسم من حوالى الفي سعودي مسجونين حاليا لعلاقتهم بتنظيم القاعدة.  ومن جهة اخرى سعى الهدلق الى التخفيف من القلق من انضمام عدد متزايد من السعوديات الى تنظيم القاعدة. وقد رأت وسائل اعلام ان هذا الامر يشكل ظاهرة، منذ اعتقال هيلة القصير التي اعتبرت واحدة من اهم عناصر القاعدة في منطقة القصيم. الا ان الهدلق قال «انها حالات معزولة جدا وقليلة جدا». والسعودية، التي شهدت سلسلة من الهجمات الدامية بعد عام 2003، شنت حملة على تنظيم القاعدة ونجحت في الحد من نشاطه لدرجة كبيرة. الا ان القاعدة تحصنت في اليمن مستفيدة من طبيعة هذا البلد الوعرة وضعف سيطرة حكومته على كامل اراضيها، وهي تسعى انطلاقا من هذا البلد الى شن هجمات على المملكة المرجع :فرانس برس»تاريخ النشر: الاثنين, يونيو 21, 2010 أي في نفس يوم تصريح ومقالة المحامي الصفوي المذكورة أعلاه ليكف هذا الصفوي الحاقد وأشباهه عن اللمز في كثير من المناسبات ضد أهل السنة وحصنهم الحصين المملكة العربية السعودية.

أما أنتم أيها الإرهابيون فلاتلوموننا على عدم مساندتكم فأنتم أيها التافهون السائرون إلى جهنم بأفعالكم الدنيئة فكم نود أن نشكل فرقاً للبحث عنكم في كل مكان في أفغانستان أو العراق أو اليمن لتنفيذ حد الله بكم وقطع أرقابكم بالسيوف ولكن المكان الوحيد الذي نتركه لكم أيها الصفويين لتقتصوا من هؤلاء المجرمين الإرهابيين فهو إيران التي هيأت معسكرات خاصة لهم للتدرب على القتل والإرهاب فشكلوا أيها الشيعة فرقاً لتعقب هؤلاء المجرمين هناك إن كنتم صادقين .

ولاتزعموا أيها الصفويين بأنه لاتوجد دلائل على تورط حبيبتكم إيران بإيواء ودعم الإرهابيين ، فإن أنكرتم فسنفحمكم بهذا الخبر الذي تناقليه وسائل الأنباء في يوم الثلاثاء, 22 يونيو 2010  .وجاء فيه

 "عواصم-(د ب أ)­: كشفت تقارير اخبارية امس النقاب عن معلومات جديدة حول تفجيرات 12 مايو الشهيرة التي نفذها تنظيم القاعدة واستهدف خلالها ثلاثة مجمعات سكنية في الرياض عام 2003 . وتشير المعلومات إلى وقوف 105 متورطين فيها ، بمن فيهم المنفذون الانتحاريون الذين وصل عددهم طبقا لآخر التحقيقات حول الحادثة إلى 24 انتحاريا. كما تشير إلى أن تنظيم القاعدة سعى من خلف تفجيرات 12 مايو ، التي مرت ذكراها السابعة قبل أكثر من شهر ، إلى محاكاة أحداث 11 سبتمبر 2001 من ناحية تزامن توقيت الهجمات وعدد الأهداف المحددة. وطبقا للمعلومات نفسها ، فإن إشارة تنفيذ الهجمات جاءت من داخل إيران ، وتلقاها عضو تنظيم القاعدة تركي الدندني الذي قتل نفسه إثر تفجير حزام ناسف كان يرتديه إثر محاصرة القوات الأمنية له. ولقي 34 شخصا حتفهم جراء التفجيرات التي خلفت 149 جريحا. وأعلنت السعودية مسؤولية 16 منفذا عن تلك الهجمات أفصحت عن أسماء 14 منهم وتحفظت على اثنين لعدة اعتبارات. لكن المعلومات الجديدة تفيد بأنه نتيجة للفحوصات والاختبارات التي أجريت على بعض الجثث غير المعروفة حينها ، وبعد استكمال التحقيقات الخاصة بالتفجيرات ، رفعت أعداد المنفذين الضالعين بتلك التفجيرات من 16 إلى 24 منفذا ، تعرفت السلطات على هوياتهم جميعا ، وأحدهم لا يزال على قيد الحياة.

فهل تنكرون ذلك أيها الصفويون ،أم نسيتم أن سيف العدل المجرم الإرهابي المصري، وهو أحد معاوني ابن لادن موجود في إيران مع بعض أعوانه ، بل كيف تنكرون المعلومات الواردة من إيران أن  ابن لادن نفسه يتردد على إيران ويختبئ بها إذا ضاق الأمر عليه .

فلاتلوموننا أيها الإرهابيون على كرهنا لكم فأنتم لاتستحقون سوى قطع رقابكم  

 وتعليقها لتكونوا عبرة لغيركم من المجرمين أيها المولعون بقطع رقاب الأبرياء من المسلمين وغير المسلمين .

                                    المرسل : ابن الصمة


 
 
az
لا اله الا الله
ذوقوا عدل الحكومات الشيعية(6)
قولوها ولو تقية
طالح عاشور
شتائم «ياسر الحبيب»
مقترحي خطير فاقرأوه
رشاوي إيران للأفغان
ملاك أم شيطان 5 ؟
ملاك أم شيطان4 ؟
ملاك أم شيطان3 ؟
رضي الله عن راضي الحبيب
لقاء مع السعيدي
تباً للأحزاب السنية الأنانية
الرويبضة
فيضانات باكـستان
حييت أيها البطل الشيعي
قمر الكباريهات الفضائية
لا يخدعونكم بلباسهم
تحالف أعداء السنة
لماذا ياسمو الأمير ؟
دراسة مهمة جداً جداً ( الحلقة الثانية )
توبة
أنا مسيحي وأهوى النبي
غفر الله لأبي أنور
صدق ياسر الحبيب
الساقطون وأسوار البحرين
نعم لإيران لا لدول الخليج
لاتلقوا لهم بالاً
شملان العيسى
عمر الشيعي
ياسر حبيب
مدرسو الجامعة وياسر
ياسر الرقيع
عائشة ، هيله ،وفاء
أكذوبة حكم آل البيت
كيف نواجه المشروع الصفوي
تشييع الزبيريين
التكريتي والعلوي
كريمو شيتوري
إلتماس إلى ملك البحرين
ظاهرة هثيم المالح
إدانة البذاءات الشيعية
بحبك يا حبيبتي
دلت تحرياتنا السرية
الشيخ الصالح لا لإرسال الأموال للخارج
إيران دولة مارقة
الدويسان والولي الفقيه
نجح الدويسان ،سقط الشيعة
هل السنة إرهابيون؟
عبدالرسول سلمان
الدويسان في كربلاء
إنه الكاتب وليس الكاذب
النائب المطوع
تصفية القتلة
هم العدو فأحذرهم
شكراً أيها الليبرالي
يا إيران لاتحرجينا
عضة كلب
وما أدراك ما لمهري
ولاء الأحزاب الشيعة
فيصل
حكى لنا فؤاد
إيه يا حكامنا الأذلاء الجزء الثالث
إيه ياحكامنا الأذلاء ( الجزء الثاني)
إيه ياحكامنا الأذلاء ( الجزء الأول)
وقاحة في الشارع
بيان عاهرات البعث العلوي
مع الأسد إلى الأبد
دعوة لنقد الذات لا أكثر
أحلام إيران
إزفستيا
نواب أم كلاب 7؟
بتلوموني ليه
شجرتي طبيبتي
حاميها حراميها 4
الشيعة.. والنوايا الحسنة
علي جنتي
صالح عاشور
دراسه مختصرة عن سقوط دولة فارس
راضي حبيب وعدنان غريب
نواب أم كلاب3
حسن بين مادحيه وناقديه
ندوة الأستاذ علي المتروك
محاولة اغتيال
حاميها حراميها 5
تجسيد النبي
من أجل عيون إيران
الحكومةوالشيعة
السيطرة الإيرانية
حقيقة «البدون!»
البراءة المضحكة
شهيدة أم شهيد
قاروه أم طنب
من هو الدكتاتور؟
سيد سروالي
شكرا عم علي المتروك
آية الله جويهل
من هي قوى الظلام؟
التجسس
واخداه
سكت الجدار ونطق الحمار
ملابس عسكرية
د أحمد الخطيب
الشيخ راضي الحبيب
تضليل الرأي العام
كبير يا أحمد
هات ماعندك يا إيران
تاريخ الإرهاب الإيراني
كيفي أنا كويتي
الوجدان الشيعي
نريدها مدنية لا قبلية
القبلية
إيران ليست شريكاً
رجب فوق صفيح ساخن
الكويت ومخططات الشر الإيرانية
تمجيد
حاميها حراميها 2
حاميها حراميها 1
أموال «الأفيون الإيراني»
آغا... كلامك مو سحيح!
إنه ذنبكم يا أغبياء
لماذا يافرج؟
مصائبنا منهم.. ورب الكعبة
مطالبات لاتنتهي
بيـن علـي ومعصـومـة
الشفافية
معصومة المأزومة الحلقة 2
قصة حب
نواب أم كلاب (الحلقة 2)
ثعابين إيران في الصحافة
كم من كلمة حلقة 3
احترام الصحابة واجب
علي المتروك
هل يعود التوازن؟
ب60 داهيه
الصفويون يستغلون المسيحيين لضرب السنة
دلع القيادات الشيعية
حسينيات الإعتراض على مشيئة الله
أبو لؤلؤة في الطريق
يمن خوش هال
الخليج العربي
لص بغداد
نعم إنهـم صفويــون
ألى جنة الخلد
أطـوار بـهـجـت
مساكين الشيعة العرب
بريطانيا ومعاناة الشعب الأهوازي
كاتب شيعي منصف ينتقد حزب الله
نؤيد المؤيد
هل نلطم على الحسين أم على بنات البحرين ؟
أنقذوا اليمن من الصفويين " حلقتان
من فجر المواكب الحسينية
زواج المتعة في البحرين يخرق التشريع المقنن إلى الز
هل يدرك العرب الأطماع الإيرانية في العراق والبلاد
© كل الحقوق محفوظة لموقع مملكتنا 2018
لا يتحمل الموقع مسئولية الاراء المنشورة ولا تعبر تلك الاراء بالضروة عن رأي اصحاب الموقع