كرهوك لأنك دولة سنية
فلنعزي أختنا الشيعية
باكستان رأس حربة ضد إيران
العملاء في البحرين
اختبار
رشا الأخرس
جردوهم من مناصبهم
يحاول بعض الشيعة الفتنة بين الأتراك والعرب
مرسي في مواجهة تآمر
هل يفعلها الدويسان ؟
ياسر وحفيد الرسول!
دراسة مهمة جداً جداً [الحلقة الاولي
النفط مقابل الغيوم
صدام الإيراني قادم
مهلاً يا عشاق الحبيب
الاحتلال الإيراني للكويت
من له حيلة فليحتال
تسعه وعشرون ميلاً فقط
آل البيت والكوكاكولا
دلع القيادات الفلسطينية حلقه9
الخلايا الإيرانية الإيرانية
اللوبي الإيراني في مصر
شتان بين نوري ونوري
المطلوب من سماحة السيد
مهتدون
طائفيو العراق
الهلال الصفوي يداهمنا
أنا مسيحي وأهوى النبي
لماذا يكرهنا الصفويون؟
حزب الله يفجر مخازنه
غير المكذوب عليهم 5
غير المكذوب عليهم 4
قتلوك يا عبدالجبار
حرق المكتبات السنية
حسن دنائي
مبعوث المهمة الإلهية
الشاهنشاه».. السوبر مان
أقنعة متعددة ووجه واحد
كم من كلمة حلقة 7
الشيخ الصفار واضح كالنهار
شتان بين الحبيب والحبيب
هل يراجع حزب الله حساباته
قل موتوا بغيظكم
إلا صلاتي
سلام الخونة
أسلوب جديد في الفتنة
عميل صفوي آخر
فضيحة سيد سروال
المرجعية الدينية
هكذا قتلوا خزعل
سيد عكروت 3
الخليج والتهديد الإيراني
إحمين وغنوم
الجالية الإيرانية في الكويت
كلبة المياص
الأمن المستتب 1
إنذار أخير للمنطقة
الأسطوانة المشروخة
حلف نوروز
دلع القيادات الشيعية 2
نواب أم كلاب
التقريب الحقيقي والتقريب الصفوي
قبازرد ينتفض
عائلة معرفي
الخطر الحوثي والثأر الفارسي
إذابة الجليد
الحوثيون حلقات من 1 الي 4
أصحوا يأهل السنة
MR AHMAD
فرج الخضري
من الإمارات OUT
النجف الأنجس
الغزو النسوي العلماني
بدون أم مجرمون
الليبراليون.. مصالح وكراسي وزعامات
حلف الشياطين
تركيا السنية هدفهم القادم
مـؤخــرات
أبو درع
صحيفة القـبس
الطريق إلى كربلاء
السعودية
إلى متى ياسعد !
هزيمة "لوبي" طهران في بغداد
أربعون ألف يا نائمون
هل يصدق ظن الصفويين في العرب؟
تناحر البعثيين
كم من كلمة حلقة 8
إمام الحرم المكي
قناة بردى الفضائية
شط العرب
ماذا يحدث في الخليج؟
ضربني الصفوي وبكى
الائتلاف العراقي الشيعي
الغلاة وسياسة إضرب واهرب
علي الصراف
تقسيم اليمن
أمير قطر
اذبح واربح
عبد الـكـريـم قـاســــم
انقراض "الديناصورات" في العراق!
المالكي في ظل الملالي
الأطماع الإيرانية حقيقية
مطلوب دور سعودي فاعل في العراق
الخميني يشكك بالانتخابات
الانتخابات الإيرانية في العراق
فهمي هويدي وإيران
الإرهاب في العراق
فيفي نصرالله
إيران «الفارسية» وترتيبات المنطقة
سفارة العراق في دمشق..والسفير
الابعاد الطائفية لقرار اعادة اعتقال العراقيين
وإذا خاصم فجر
تحية حارة لأخينا الشيعي موسى
الجزر العربية في الخليج...
تسلل ارهابي ايراني مرعب في العراق
أشـرف
من يحكم إيران اليوم؟
عبدالحميد سني منافق
مفكر شيعي يكشف المكر الصفوي
حلم تصدير "الثورة الخمينية"تحطم على بوابة المغرب
إنتفاضة الحرية الأحوازية ... التضحيات مستمرة !
عدالة المستعمر الأعجمي في الأحواز العربية!
بين داريوش الصفوي والموسوي العربي
ويل للشيعة العرب من جالا وأخواتها
عاكف المناكف
السعودية: على الشيعة «احترام» المذهب السلفي
حقائق قمة الرياض تُفنّد أكاذيب «إيكو»
لماذا هذا الإصرار الإيراني على معاداة دول الجوار؟
مستشار المالكي: الشعائر الحسينية بدعة..ومراجع الصف
أنقذونا من حماس
الإستقرار في الخليج رهن بالإستقرار الداخلي الإيران
صراع العشائر والتخلف العراقي المريع
قراءة في أرشيف الصحف الصفوية العراقية
الحمية ياعطية
جماهير اللطم المليونية...لماذا لم تسقط نظام صدام؟
تظاهرنا ضد حكومة البحرين
ما الذي يتعين عمله لوقف النفوذ المتنامي لإيران في
سياسي شيعي كبير:لا مصلحة للشيعة مع إيران
الفضائح الجنسية لقضاة المتعة في البحرين
نظام طهران و تدمير المعبد العراقي على رؤوس منفيه؟
إيران أشد خطراً على العراق من أمريكا والصحوات أفشل
إغتيال داعية إيراني سني في إيران
البحرين أوقفت النائب جاسم السعيدي عن الخطابة لوصفه
نصرالله يدافع عن غزة أم يحرض على الفتن؟
دعوة للإصلاح المذهبي
نظرة إسلامية حول عاشوراء
اتـفـاق الدجـالين
نواب إيرانيون: الإمارات جزء من أراضينا والحديث عن
رجل أعمال أميركي ايراني يقر بالتآمر لإرسال معدات ع
 
أكذوبة حكم آل البيت
    

 

أكذوبة حكم آل البيت  

تدور دعاوى منحرفي العقيدة حول أن السلطة كانت لسيدنا علي عليه السلام بحكم القرآن والسنة ،ولكنها انتزعت منه من قبل الصحابة وخاصة الشيخين أبي بكر وعمر رضي الله عنهما. وطبعاً كل تلك الأباطيل الكاذبة لايوجد لها أساس في القرآن الكريم ولا الأحاديث النبوية الشريفة رغم محاولات مجوس الإسلام من إثني عشرية إيران وأتباعهم لي أعناق الآيات والأحاديث النبوية لتتفق مع أكاذيبهم الباطلة . وظلوا يخدعون الناس ويزعمون أنهم من أتباع آل البيت عليهم السلام والحاملون لترائهم وثأرهم .

 لم يحسب هؤلاء الأفاكون المخادعون حساب يوم يستولون فيه على السلطة ويكرروا نفس قصص التمسك بالحكم التي تسطرها كتب التاريخ لنكتشف  أن القضية ليست قضية إيمان الشيعة بولاية سيدنا علي ، ولا هي قضية مواجهته لمعاوية بن أبي سفيان ،ولا هي قضية  الشهيد  الحسين مع جيش عبيدالله بن زياد ، إنها قصة تفسير أي حاكم لأي تحرك مضاد له بأنه انقلاب عليه ومحاولة خلعه عن الحكم. وشراسة ذلك الحاكم للفتك بمن يحاول ذلك . فالقضية ليست قضية ولاية ولاإمامة ولا آل البيت (ع) الذين استغلهم الطامعون بالحكم أسوأ استغلال فأخذوا يفسرون الأمور على هواهم وصوروهم بأنهم أناس منزهون عن الخطأ ومعصومون ،بل ونسبوا إليهم قصصاً من نسج الخيال تفوق في تفاصيلها الأساطير الهندية واليونانية .إنما هي قضية الصراع على  الحكم تحت أي ذريعة . ودليل ذلك أنه حينما تمكن هؤلاء الدجالون المتظاهرون بالتشيع لآل البيت (ع) من الإستيلاء على الحكم في إيران . ماذا فعلوا ؟ لقد كانوا أشد فتكاً بشيعة آل البيت (ع)  من غيرهم من الأمويين والعباسيين ومن أتى بعدهم من الحكام. لقد ضرب هؤلاء الحكام الشيعة بسيرة آل البيت (ع) العطرة عرض الحائط  وعاثوا في الأرض فساداً واغتصبوا الحكم ممن هو أهل له . وكما ابتدعوا في السابق بدعة أحقية آل البيت (ع) بالحكم وكفروا الصحابة بسبب ذلك  واعتبروا أهل السنة ناقصي إيمان ورموهم بالضلال والعصيان وحتى الكفر الموجب للخلود بالنار ، ابتدع لنا هؤلاء المعممون المدعون التشيع عدة نظريات لتثبيت ملكهم كان آخرها فرية ولاية الفقيه.

  ولكن الله كان لهم بالمرصاد ففضحهم في جوف رحلهم ، إذ أبت ألاحداث إلا أن تكشف زيفهم حينما سنوا تشريعات تنص على مبدأ الإنتخاب في اختيار الحاكم من قبل الشعب وليس بأمر إلهي كما كانوا يزعمون، إذ أن المعلوم أن الإنتخاب هو عبارة عن نوع من أنواع الشورى التي كانوا يرفضونها حينما تشاور الصحابة في اختيار أبي بكر الصديق كخليفة للمسلمين بعد وفاة الرسول (ص) تنفيذاً لقول الله تعالى "أمرهم شورى بينهم"  وليس تنصيب سيدنا علي (ع) حاكماً بأمر إلهي حسب ادعائهم. وظنوا بعد ذلك أن الأمر استتب لهم . ولكنهم فوجئوا بأن نتائج الإنتخابات ليست لصالح عصابة الولي الفقيه وحليفه نجاد فأخذوا يتآمرون على الشيعة كما كانوا يتآمرون على الخلفاء من قبل .وأسفرت مؤامراتهم عن تزوير للإنتخابات.

   ولكن ما فاتهم هو أن نتائج الإنتخابات لايؤخذ بها إلا إذا كان هناك شفافية ونزاهة ومراقبة فأخذوا يبطشون بالناس للقبول بحكمهم .فاستولت العصابات المعممة على الحكم تحت شعارات شيعية فارغة  .

 وكأن الله أراد أن يبين زيف ادعاء هؤلاء الكذابين حينما اعترض ملايين الشيعة على هذا الدجل والكذب الذي يقف وراءه الولي الفقيه ،فاشتدت قبضة عصاباته  حول أعناق من يعترض عليه من الشيعة المخدوعين بنظريات أحقية آل البيت (ع) بالحكم ، وأخذت تلك العصابات تضيق على زعماء المعارضة كالزعيم الإصلاحي الإيراني مهدي كروبي الذي اتهم  السلطات الرسمية بمهاجمة منزله ومحاصرته. والذي قال مُلمحاً إلى تأثير الولي الفقيه على خامنئي، بأن ذلك يكشف عن ضعف الحاكمين، ويؤكد في الوقت نفسه ثباته على موقفه.

وقال كروبي أيضاً في رسالة مفتوحة خاطب بها الشعب الإيراني ونقلها الموقع الرسمي لحزبه "سحام نيوز": إن قوات الباسيج وقوات الأمن من ذوي الملابس المدنية هاجمت منزله وفق عمل منظم ومدروس خلافاً لما تقوله قيادة الحرس الثوري في طهران بأنه عمل المجموعات المنفلتة وغير المنضبطة.وأضاف، في إشارة الى رأس النظام وتكرار تجارب الشاه في إهانة معارضيه وتصفيتهم على يد "بلطجية"؛ إن هؤلاء بيضوا وجه شعبان (بي مخ)، الذي كان يستخدمه الشاه السابق للاعتداء على معارضيه وإهانتهم بطريقة وحشية، "وهم أضافوا إلى شعبان بي مخ وعصابته صفحة ذهبية إلى صفحات سجله المليء بالخزي والعار".وأضاف: "إن هؤلاء أفسدوا صيامهم وانتهكوا آداب الشريعة في ليالي رمضان، عندما قاموا بالهجوم وإطلاق الشتائم وتعرضوا للأعراض بالقذف باسم ولاية الفقيه".وكتب كروبي في رسالته أيضاً مكرراً أن الانتخابات الرئاسية العام الماضي تم تزويرها، وقال: "لم يكتفوا بسرقة أصوات الناس, وإطلاق النار على من سأل عن مصير صوته وألقوا بمن انتقدهم في السجون وأغلقوا الصحف وكمموا الأفواه فحسب، بل انتهكوا حرمة ليالي رمضان خصوصاً ليلة القدر, ورغم مرور ثلاثين عاماً على انتصار الثورة الإسلامية لا يزالون يفكرون في التمسك بكرسي الحكم".

وأشار مهدي كروبي في رسالته إلى نفي قيادات الباسيج والحرس الثوري مسؤوليتهم عن هذا الهجوم، عندما أصدرت قيادة حرس "محمد رسول الله" بياناً تنفي فيه مسؤوليتها، وقال: "عندما تيقنوا من أن خططهم باءت بالفشل ولم ينالهم شيء منها سوى كراهية الشعب الإيراني والعالم، أعلنوا في بيان لهم بأنهم غير مسؤولين عن هذا الهجوم، وقالوا إن هؤلاء المهاجمين عدد من العناصر الخارجة عن السيطرة".وتساءل كروبي مستنكراً: "إنهم يحملون عدداً من أفرادهم الخارجين عن السيطرة والمسؤولية. أقول نعم, عدد من الأفراد الخارجين عن السيطرة, فكيف لقوات استخباراتية وأمنية وقضائية وعسكرية تدعي أنها تتحكم بالعالم، تكون عاجزة حتى الآن عن التعرف على هؤلاء ومعاقبتهم؟".وقال أيضاً: "نحن نعلم علم اليقين أن السلطة الديكتاتورية وصلت إلى حد اليأس والعجز وفشلت في التخطيط وإيجاد الحلول لنفسها، لذلك فهي تتصرف تصرفات حمقاء, وهذا يظهر مدى العجز الذي وصلت إليه هذه الزمرة الحاكمة".

وأكد مهدي كروبي على ثباته على مواقفه وسعيه من أجل التغيير واستمرار الاحتجاجات السلمية. وقال: "المضحك في الأمر أن جماعة قليلة العدد تصدر منها هكذا تصرفات سخيفة وساذجة، ويعتقدون إن كروبي سييأس من دفاعه عن الشعب وقيّم الثورة الإسلامية إذا إستمروا في وقاحتهم و مضايقاتهم المتطفلة لي".

  وكان كروبي تعرض على مدار ستة أيام متواصلة لحصار من قبل مجموعات أطلقت على نفسها اسم "جنود ولاية الفقيه" وهاجمته بالزجاجات الحارقة ومنعته من المشاركة في تظاهرات "يوم القدس" .

وحمّلت زوجته خامنئي المسؤولية، وقال نجله حسين إن المخطط يهدف إلى قتله نهاية المطاف .

 ويبدو أن الأمر  لايقتصر على إيران وحدها، إذ أن شعارات أحقية آل البيت (ع) بالحكم والموالاة لهم أسفرت في العراق عن نظام حكم اتبع نفس منهج البطش والتمسك بالحكم ورفض تسليمه لأصحابه الشرعيين حينما رفض المالكي التنازل عن الحكم لغيره من الفائزين عليه ليثبت  أن نظرية الحكم الشيعية ماهي إلا كذبة استغلها رجال الدين الشيعة للإستيلاء على الحكم وقتل كل من يحاول أن ينافسهم وينتزعه منهم سواءً كانوا شيعة أوسنة أو غيرهم . فلماذا تلومون معاوية في دفاعه عن نظام حكمه حينما تصدى لسيدنا علي (ع) ؟ ولماذا تلومون يزيد حينما رفض محاولة سيدنا الحسين الزحف على حكمه فحاربه عبيدالله بن زياد وقتله .؟ أليس مايفعله حكام الشيعة اليوم في إيران والعراق من قتل وتنكبل بمعارضيهم ومنافسيهم من الشيعة واغتصاب بناتهم وأبنائهم المسجونين والمسجونات أشد مما حدث في أيام معاوية ويزيد ؟ أم أن قتل الحاكم الشيعي لغيره من الشيعة ورفضه التنازل لهم عن الحكم  حلال ، بينما قتال معاوية ويزيد لمن يريد أخذ الحكم منهم حرام ؟

 هذا السؤال نطرحه لنتساءل أيضاً عن مصلحة آل البيت (ع) في استيلاء مجموعة شيعية على الحكم لتسرق الأموال وتستبيح الأعراض ؟ أجيبوني أيها المفترون على آل البيت (ع).

                               المرسل :محمد علي


 
 
az
لا اله الا الله
ذوقوا عدل الحكومات الشيعية(6)
قولوها ولو تقية
طالح عاشور
شتائم «ياسر الحبيب»
مقترحي خطير فاقرأوه
رشاوي إيران للأفغان
ملاك أم شيطان 5 ؟
ملاك أم شيطان4 ؟
ملاك أم شيطان3 ؟
رضي الله عن راضي الحبيب
لقاء مع السعيدي
تباً للأحزاب السنية الأنانية
الرويبضة
فيضانات باكـستان
حييت أيها البطل الشيعي
قمر الكباريهات الفضائية
لا يخدعونكم بلباسهم
تحالف أعداء السنة
لماذا ياسمو الأمير ؟
دراسة مهمة جداً جداً ( الحلقة الثانية )
توبة
أنا مسيحي وأهوى النبي
غفر الله لأبي أنور
صدق ياسر الحبيب
الساقطون وأسوار البحرين
نعم لإيران لا لدول الخليج
لاتلقوا لهم بالاً
شملان العيسى
عمر الشيعي
ياسر حبيب
مدرسو الجامعة وياسر
ياسر الرقيع
عائشة ، هيله ،وفاء
أكذوبة حكم آل البيت
كيف نواجه المشروع الصفوي
تشييع الزبيريين
التكريتي والعلوي
كريمو شيتوري
إلتماس إلى ملك البحرين
ظاهرة هثيم المالح
إدانة البذاءات الشيعية
بحبك يا حبيبتي
دلت تحرياتنا السرية
الشيخ الصالح لا لإرسال الأموال للخارج
إيران دولة مارقة
الدويسان والولي الفقيه
نجح الدويسان ،سقط الشيعة
هل السنة إرهابيون؟
عبدالرسول سلمان
الدويسان في كربلاء
إنه الكاتب وليس الكاذب
النائب المطوع
تصفية القتلة
هم العدو فأحذرهم
شكراً أيها الليبرالي
يا إيران لاتحرجينا
عضة كلب
وما أدراك ما لمهري
ولاء الأحزاب الشيعة
فيصل
حكى لنا فؤاد
إيه يا حكامنا الأذلاء الجزء الثالث
إيه ياحكامنا الأذلاء ( الجزء الثاني)
إيه ياحكامنا الأذلاء ( الجزء الأول)
وقاحة في الشارع
بيان عاهرات البعث العلوي
مع الأسد إلى الأبد
دعوة لنقد الذات لا أكثر
أحلام إيران
إزفستيا
نواب أم كلاب 7؟
بتلوموني ليه
شجرتي طبيبتي
حاميها حراميها 4
الشيعة.. والنوايا الحسنة
علي جنتي
صالح عاشور
دراسه مختصرة عن سقوط دولة فارس
راضي حبيب وعدنان غريب
نواب أم كلاب3
حسن بين مادحيه وناقديه
ندوة الأستاذ علي المتروك
محاولة اغتيال
حاميها حراميها 5
تجسيد النبي
من أجل عيون إيران
الحكومةوالشيعة
السيطرة الإيرانية
حقيقة «البدون!»
البراءة المضحكة
شهيدة أم شهيد
قاروه أم طنب
من هو الدكتاتور؟
سيد سروالي
شكرا عم علي المتروك
آية الله جويهل
من هي قوى الظلام؟
التجسس
واخداه
سكت الجدار ونطق الحمار
ملابس عسكرية
د أحمد الخطيب
الشيخ راضي الحبيب
تضليل الرأي العام
كبير يا أحمد
هات ماعندك يا إيران
تاريخ الإرهاب الإيراني
كيفي أنا كويتي
الوجدان الشيعي
نريدها مدنية لا قبلية
القبلية
إيران ليست شريكاً
رجب فوق صفيح ساخن
الكويت ومخططات الشر الإيرانية
تمجيد
حاميها حراميها 2
حاميها حراميها 1
أموال «الأفيون الإيراني»
آغا... كلامك مو سحيح!
إنه ذنبكم يا أغبياء
لماذا يافرج؟
مصائبنا منهم.. ورب الكعبة
مطالبات لاتنتهي
بيـن علـي ومعصـومـة
الشفافية
معصومة المأزومة الحلقة 2
قصة حب
نواب أم كلاب (الحلقة 2)
ثعابين إيران في الصحافة
كم من كلمة حلقة 3
احترام الصحابة واجب
علي المتروك
هل يعود التوازن؟
ب60 داهيه
الصفويون يستغلون المسيحيين لضرب السنة
دلع القيادات الشيعية
حسينيات الإعتراض على مشيئة الله
أبو لؤلؤة في الطريق
يمن خوش هال
الخليج العربي
لص بغداد
نعم إنهـم صفويــون
ألى جنة الخلد
أطـوار بـهـجـت
مساكين الشيعة العرب
بريطانيا ومعاناة الشعب الأهوازي
كاتب شيعي منصف ينتقد حزب الله
نؤيد المؤيد
هل نلطم على الحسين أم على بنات البحرين ؟
أنقذوا اليمن من الصفويين " حلقتان
من فجر المواكب الحسينية
زواج المتعة في البحرين يخرق التشريع المقنن إلى الز
هل يدرك العرب الأطماع الإيرانية في العراق والبلاد
© كل الحقوق محفوظة لموقع مملكتنا 2018
لا يتحمل الموقع مسئولية الاراء المنشورة ولا تعبر تلك الاراء بالضروة عن رأي اصحاب الموقع